عناصر الجيش والشرطة المصرية تُغلق الميادين الرئيسية استعداداً لمظاهرات أنصار مرسي

3333333322222.jpj

 

 القاهرة- أغلقت عناصر من الجيش والشرطة، الجمعة، الميادين الرئيسية في القاهرة وعدد من المحافظات المصرية، تحسُّباً لمظاهرات دعت لها جماعة الإخوان المسلمين المحظورة للمطالبة بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي للحُكم.

وانتشرت آليات مدرعة تابعة للجيش على مداخل القاهرة وعدد من المحافظات، وفي الميادين الرئيسية بالقاهرة خاصة “التحرير”، و”عبد المنعم رياض” و”العباسية”، وامتداد الشوارع المؤدية إلى ضاحية “مدينة نصر” بالقاهرة وسفنكس ببداية شارع جامعة الدول العربية، و”الجيزة” (جنوب القاهرة).

كما وضعت عناصر الجيش والشرطة المدنية حواجز معدنية على مداخل الميادين، قبيل انطلاق مظاهرات مرتقبة عقب صلاة الجمعة تنظمها جماعة الإخوان المسلمين وما يُعرف بـ “التحالف الوطني لدعم الشرعية” الداعم للجماعة، للمطالبة بالإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسي وأعضاء الجماعة والتيارات المتشددة الخاضعين للحبس الاحتياطي بجملة من الاتهامات أبرزها القتل والتحريض على القتل ومقاومة السلطات وتخريب منشآت عامة وخاصة.

ويقوم أنصار مرسي، منذ عزله مطلع تموز/يوليو الفائت، بمظاهرات ومسيرات رافضة لعزله، فيما تحولت تلك الاحتجاجات إلى مصادمات بين المحتجين من ناحية وبين عناصر من الجيش والشرطة ومواطنين من ناحية أخرى أسفرت، حتى الآن، عن سقوط أكثر من ألف وإصابة قرابة أربعة آلاف مصاب بينهم عناصر أمنية، سقط غالبيتهم خلال فض اعتصامي أنصار مرسي بمحيط مسجد “رابعة العدوية” في القاهرة، وميدان “نهضة مصر” بالجيزة في 14 آب/أغسطس الفائت.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here