عملية تجميل تنهي حياة مغني الراي الجزائري هواري منار

الجزائر ـ “رأي اليوم” ـ ربيعة خريس:

كشف تقارير إعلامية محلية، الإثنين، وفاة مغني الراي الجزائري المشهور “هواري منار” من محافظة وهران عاصمة الغرب الجزائري، بعد محاولة إجرائه عملية تجميل “شفط للدهون” في إحدى العيادات الخاصة بالعاصمة الجزائرية

ولم تعلن لحد الساعة وزارة الثقافة الجزائرية عن خبر وفاته، إلا أن تقارير إعلامية كشفت عن وفاته دون أن تقدم تفاصيل إضافية عن الخبر.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لتوافد معجبي هذا المغني إلى العيادة التي جرت فيها العملية بأعالي منطقة سيدي يحي بالعاصمة الجزائرية، وتناقل جزائريون ومغاربة خبر وفاته فالشهرة التي اكتسبها هواري منار مغني “مثلي” من الأصوات الشابة ليست فقط في حدود الوطن بل في كل شمال إفريقيا وخاصة بالمغرب وتونس وأيضا في فرنسا وبلجيكا وكندا وغيرها من البلدان.

هواري منار دخل عالم الغناء متأثرا بوالدته التي كانت من أشهر “المداحات” في الغرب الجزائري، انتقل بداية من سنة 1992 (خلال الأزمة الأمنية التي شهدتها البلاد في التسعينات “بمعية إخوته ووالدته إلى العيش في مرسيليا”، كان يرافق والدته هناك في تنشيط الأعراس في عدد من المدن الفرنسية، فالغناء حسبما كشفه هواري منار كان يمثل له مساحة للترفيه والتسلية.

ومن بين أغانيه التي حققت شهرة كبيرة،  صدرت صيف 2006،  “عشقك ايمورتال” بمعنى (عشقك خالدا)، وتلتها أغنية “عشقك مون تراتمو” (عشقك دوائي) التي حظيت بانتشار كبير.

وكان غناء “هواري منار” منبوذا من طرف العائلات الجزائرية المحافظة،  فجمهوره ينحصر في فئة الأشخاص الذين يرتادون الملاهي الليلة،  كان ممنوعا من الظهور عبر التلفزيونات الحكومية وحتى الخاصة.

وعلق الفنان الجزائري الراحل هواري منار، في مقابلة صحفية أجراها منذ أربعة سنوات تقريبا، على هذا المنع قائلا “لا يضرني قرار التلفزيون بمعنى ولكن آجلا أو عاجلا سيقرون بهذا النمط لأنه بكل بساطة صار يحظى بقاعدة شعبية جد مهمة “.

وفجر وفاة الفنان الجزائري هواري منار جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر، خاصة وأنه كان معروفا بانتمائه إلى عالم “المثلية” ودعا قطاع من النشطاء إلى عدم الترحم عليه، فيما طالب آخرون بالدعاء له بالرحمة والمغفرة.

Print Friendly, PDF & Email

15 تعليقات

  1. الله يرحمه إن شاء الله أدخله اللجنة وإن شاء الله أدخله النار وبركات من الفلسفة حيرونا في القدس نتحاسبو عليها ولاا لالاة كتلتكم الفهامة٠

  2. الى مسلم حر
    شو جاب الارض الى السماء
    هل تقارن فعلاً بين شيء يعاود النمو وخالي من الحياة (خلايا ميتة) بشيء يذهب الى الأبد وفيه اعصاب وخلايا حسية وما ذلك؟!!!!!!!
    تخيل انك قصصت اصبع شخص ما، برأيك هذا مشابه لتقليم الاظافر وقص الشعر؟؟؟

  3. التعليق:ليس بإنسان ولا حيوان، لأن ما فعله الحيوانات لا تفعله، فما بالك بالإنسان العزيز المكرم، فمات ، فإن كان حرا وله الحريه أن يفعل ما شاء فلماذا مات فلتمنعه الحرية من الموت، إذا هو لم يكن حرا يفعل ما يشاء.

  4. احتار كثيرا في تعليق أبو إسحاق ألم تقرأ الآيات التي نزلت في قوم لوط ، إذا ابتلى الله أي عبد بالمثلية فهذا بلاء جد عظيم فلايجوز له ان يقع في الحرام ناهيك عن المجاهرة بذلك و التشبه بالنساء و الخلاعة ، علي الرجل المسلم أو المرأة المسلمة المبتلي بالمثلية ان يصبر ويحتسب تماما كباقي الإبتلآت مثل الجزام والعمي والشلل وفقد القدم أو اليد أو تشوه الجهاز التناسلي و القائمة تطول .

  5. مات وحسابه على الله …الله يجنب كل المسلمين موارد الغفلة والهلاك

  6. إلى جميل المغربي:
    على حسب كلامك يمكن أن نعتبر الحلاقة ونتف الابط وقص الأظافر و…. تغيير خلق الله…
    الحمد لله الذي عفانا بما ابتلاك به.

  7. الى علي من اليمن
    وماذا عن الختان؟ اليس ذلك من تغير في خلق الله؟!!!!!

  8. عمليات التجميل هي جزء من تغيير خلق الله و و في الاية يبين الله عز وجل ان ابليس قد تعهد بالوسوسة لابناء ادم بتغيير خلق الله .. و الله سبحانه قد حرم ذلك لما فيه من الخروج عن الفطرة الخالصة التي خلق الله الناس عليها .. و لما يعتري الانسان من عدم رضاه بقدر الله و قناعته بما رزقه فاراد ان يغير خلقته مثل المسكينة التي وقعت في محظور عافها و عافانا من كل شر.

  9. ممكن تشرحلنا علاقة الآيات الكريمة بالخبر لو سمحت

  10. الحيوانات نفسها لا تتزاوج مثليا مثلما فعل هذا الشاذ

  11. الله يرحمو .. هو إنسان ويجب أحترام ميوله فهذه حياته هو يقرر كيف يعيشها

  12. قال تعالى :
    إِن يَدْعُونَ مِن دُونِهِ إِلَّا إِنَاثًا وَإِن يَدْعُونَ إِلَّا شَيْطَانًا مَّرِيدًا (117) لَّعَنَهُ اللَّهُ ۘ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا (118)
    وَلَأُضِلَّنَّهُمْ وَلَأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ وَلَآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ ۚ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِينًا (119)
    يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ ۖ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا (120) أُولَٰئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلَا يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصًا (121)

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here