عمر شعبان: حول إلغاء أوسلو وتفكيك السلطة الفلسطينية

عمر شعبان

لم تتوقف مطالبة الكثير من الفلسطينيين بإلغاء اتفاقيات أوسلو الموقعة عام 1993 بين منظمة التحرير الفلسطينية، كممثل للشعب الفلسطيني والحكومة الإسرائيلية. كان القصد من هذا الاتفاق إنهاء حالة العداء بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل وإعلان حقبة جديدة من صنع السلام، لكنها تحولت منذ ذلك الحين إلى عملية لا نهاية لها لم تؤد إلى إنهاء العداء ولا إطار متماسك للسلام. في رأيي لا يمكن إلغاء اتفاق مر عليه أكثر من 25 عاما وأنتج واقع وحقائق على الارض لا يمكن العودة عنها:

أدت اتفاقية أوسلو إلى تغييرات جذرية على الأرض وأنتجت واقعًا جديدًا لا يمكن تجاهله. بعد مرور أكثر من 25 عاما على توقيع الاتفاقية، تغير الوضع السياسي والاقتصادي الفلسطيني، وتغيرت العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية بشكل جذري ولا رجعة فيه.

بموجب هذا الاتفاق، انسحب الجيش الاسرائيلي من 20% من أراضي الضفة الغربية وكامل قطاع غزة، وحلت السلطة الفلسطينية محل الجيش الإسرائيلي في تولي مسؤولية رفاه السكان الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وتزويدهم بالخدمات الاساسية مثل الصحة والتعليم والتنمية والإغاثة وخدمات الشرطة. أسست السلطة الفلسطينية قطاع خدمات حكومي ضخم 170,000 موظف وتفكيك السلطة الفلسطينية يعني تسريح هذا الكم الهائل من الموظفين بما يخلق مأساة اقتصادية تصل معها نسب البطالة والفقر إلى مستويات فلكية.

لا يوجد إجماع بين الفلسطينيين على إلغاء أسلو، حيث مازال يؤمن الكثير أن هذا الاتفاق أوجد سلطة وطنية فلسطينية تمثل الشعب الفلسطيني في اراضي 1967 وتقوم على خدمته ورعايته. فقد صرح رئيس الوزراء الفلسطيني د محمد اشتية قبل أسبوعين مؤكدا بالقول: إننا لن نحل السلطة الفلسطينية فهي نتاج نضال الشعب الفلسطيني.

بموجب هذا الاتفاق، تمكنت السلطة الفلسطينية، نيابة عن منظمة التحرير الفلسطينية، بتوقيع عدد من الاتفاقيات مع مختلف الأطراف الدولية في جميع المجالات قامت عشرات الدول بفتح ممثليات دبلوماسية لها في غزة اولا وفي رام الله لاحقا. سيؤدي إنهاء اتفاقيات أوسلو وتفكيك السلطة الفلسطينية إلى نزوح الممثلين الدبلوماسيين الأجانب من رام الله. وإنهاء التمويل الدولي وإلغاء الاتفاقات الاقتصادية بين السلطة الفلسطينية والعديد من البلدان الأخرى والمؤسسات الاممية حول العالم.

قامت السلطة الفلسطينية وشركات القطاع الخاص بتوقيع اتفاقيات عديدة مع الجانب الاسرائيلي في جميع المجالات الاقتصادية مثل: – الطاقة والأسمنت والكهرباء والاتصالات السلكية واللاسلكية وغيرها الكثير. إلغاء الاتفاق سيؤدي حتما إلى تجميد جميع المشاريع الاقتصادية المشتركة بين القطاعين الخاص الفلسطيني والإسرائيلي، مما سيؤدي إلى خسائر اقتصادية لا تقل عن مئات الملايين من الدولارات.

إلغاء الاتفاق يعني نهاية للتنسيق الأمني بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، مما يعني عودة الجيش الإسرائيلي إلى الضفة الغربية خاصة المنطقة “أ”. وهذا سيؤدي بالتأكيد إلى انتفاضة أخرى. من المرجح أن تتفجر فعاليات انتفاضة جديدة وقد يصاحبها أعمال عنف خاصة مع التواجد الكثيف للمستوطنين في اراضي الضفة الغربية.

قيام الجانب الفلسطيني بإلغاء اتفاقيات السلام قد يسبب غضب العديد من الجهات الدولية التي تدعم الموقف الفلسطيني. حيث ستجد السلطة الفلسطينية نفسها في موضع الاتهام. هذا لا ينف بالمطلق حقائق الواقع وموقف المجتمع الدولي في معظمه في أن الجانب الاسرائيلي هو الذي أخل ببنود هذا الاتفاق.

إن تكاليف إلغاء اتفاقيات أوسلو أكبر بكثير مما يمكن أن تتحمله السلطة الفلسطينية أو المجتمع الفلسطيني، تدرك القيادة الفلسطينية هذه الحقيقة جيدا. لذلك يمكن قراءة التهديدات المتكررة لإلغاء أوسلو تهدف إلى جذب اهتمام المجتمع الدولي وإثارة مخاوفه بشأن الاستقرار النسبي للوضع الراهن الذي أوجدته هذه الاتفاقيات.

تفكيك السلطة وإلغاء اتفاق أوسلو متداخلان ومترابطان كعلاقة الاب مع ابنه. فالسلطة الفلسطينية هي المولود الشرعي لاتفاق أوسلو الذي هو الاب الشرعي للسلطة. تفكيك السلطة يعني إلغاء الاتفاق الذي جاء بها. وكذلك التراجع عن الاتفاق أو إلغاءه يعني تفكيكا للسلطة التي ولدت بموجبه. فلا سلطة فلسطينية دون أوسلو ولا أوسلو دون سلطة. هذا يطرح سؤالا منطقيا وهو: في حال إلغاء الاتفاق أو تفكيك السلطة.. ماهي البدائل لتعبئة الفراغ السياسي والاداري والخدماتي والقانوني ومواصلة تقديم الخدمات. فإما 1) عودة الادارة المدنية والجيش الاسرائيلي للتواجد في محافظات الضفة الغربية كما كانت الحال قبل الاتفاق أو 2) ظهور أو تظهير قيادة محلية تقبل بأن تأخذ محل السلطة أو 3) خليط من هذين الاحتمالين.

على الفلسطينيين التفكير جديا كيف سيكون الوضع في الضفة الغربية في اليوم التالي لتفكيك السلطة، وماهي الاستراتيجية الممكن تبنيها لمواصلة مشروع النضال الفلسطيني في الظروف الجديدة التي سيخلقها إلغاء السلطة وأوسلو؟

ماذا سيكون مستقبل البعثات الدبلوماسية الفلسطينية المنتشرة في العالم؟ هل بالإمكان إعادة مرجعيتها إلى منظمة التحرير الفلسطينية؟ هل هذا ممكن مع التراجع الحاد في الوضع المالي والقانوني والمعنوي لمنظمة التحرير الفلسطينية! بالتأكيد إن مسألة إعادة المكانة والاحترام لمنظمة التحرير الفلسطينية كممثل لكل الشعب الفلسطيني في الداخل وفي الشتات هي مسألة مطلوبة ويجب مواصلة العمل على إنجازها دون توقف. السؤال هل من الافضل حل السلطة أولا ومن ثم البدء في إعادة المكانة للمنظمة ام العمل على إصلاح المنظمة في ذات الوقت العمل على إصلاح السلطة وفي ظلها.

قضية أخرى للتفكير بها وهي ما هو مستقبل قطاع غزة بعيد تفكيك أوسلو والسلطة؟ من المؤكد لن يعود الجيش الاسرائيلي إلى قطاع غزة كما يمكن أن يكون الحال في الضفة الغربية. لذا فإن الحديث عن تفكيك السلطة و\أو أوسلو يقتصر على الضفة الغربية دون قطاع غزة.

في ضوء ما سبق، فالمطلوب والممكن ليس إلغاء أوسلو ولكن إحيائها وتقويتها وتطويرها بما يمكن ان يطلق عليه أسلو2. يجب على السلطة الفلسطينية تجييش المجتمع الدولي للدعوة إلى مؤتمر دولي للسلام يهدف إلى البناء على الاتفاقات السابقة وتطويرها. كذلك المطالبة بدخول شركاء دوليين جدد من القوى الناشئة مثل الصين والبرازيل والهند وتركيا، مع الاصرار على دور أكثر نشاطًا للاتحاد الأوروبي. أخيرا فرض جدول زمني لتنفيذ الاتفاق الجديد الذي يؤدي في النهاية إلى دولة فلسطينية مستقلة على أراضي 1967. قبل ذلك ولضمان النجاح في مسار التعديل يجب العمل على ثلاث ركائز اساسية هي 1) تحقيق المصالحة الوطنية واستعادة الوحدة الوطنية مع ضمان دخول قوى الاسلام السياسي إلى تمثيل الشعب الفلسطيني 2) إدخال إصلاحات جذرية في المؤسسة الفلسطينية الرسمية والنقابية 3) تفعيل دور الفلسطينيين في الشتات والبدء الفوري في إعادة الثقة والفعالية إلى منظمة التحرير الفلسطينية.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

19 تعليقات

  1. المقال يعدد المكاسب الاقتصاديه التي تم الحصول عليها من اوسلو ونسي ان فلسطين ضاعت مقابل ذلك فهو يدعو الى الحفاظ على شوية مكتسبات وغير مستوعب لضياع موظفي السلطه الذين كانو موجودين قبل تشكيل السلطه وامورهم ماشيه كل ما في للموضوع ان نصف الضفه اصبحت عماله لدى اسرائيل بشكل مباشر والنصف الاخر موظفين لدى السلطه وتدفع اجورهم اسرائيل من خلال السلطه.. والحل حاليا ان نقيم اوسلو جديد ونفاوض من جديد عسى ان تكون المفاوضات على قطعه ارض خارج فلسطين تقوم اسرائيل بتوفيرها للسلطه والشعب الفلسطيني لينتقلوا خارج فلسطين ليقيموا دولتهم عليها ما ظل غير هالحل لان الضفه خلصت ما ظل ارض للتفاوض عليها!!!!!!!!!!!

  2. أستاذ عمر شعبان سلام الله..
    دع عنكم الشتات لن تنالوا منهة وهو خارج عصمتكم وبيت طاعتكم ..الشتات لن ينحني ولن تنالوا منه ولايوجد لكم بين صفوف أبناء الشتات أكل خبز ..وترويض أبناء شعبنا في الضفة الغربية المحتلة لن يطول هذا عيب .؟ لعلمكم الضفة الغربية المحتلة هي ليست بأكثر من جمهورية موز وجنرالات ورجال أعمال مشبوهة تعمل لصالحها .. حولت الضفة الغربية المحتلة إلى بانتوستانات ومعازل عنصرية ..أي تيه هيدا وأي ردة مبكي جداً أن تجد مثل هذه المقالات ..؟؟؟؟؟ مقالكم سيّدي مثل الكلمات المطقاطعة غير مترابط ويدخل في باب الأمنيات ..؟ واقع الحال عكس ذالك على الأرض شعبنا مصمم على إسقاط أسلو وكنس كل زمرة أوسلوا ومن خلفهم الأحتلال واهلاً وسهلاً في الأحتلال في شوارع جنين ونابلس وشوارع غزة .. والله أقسم برب عيسى ومحمد أتمنى أن يتجرا كيا الأحتلال ويقدم على إعادة إحتلال الضفة الغربية وقطاع وخلي جنودة ينسحلوا مثل الجرذا في شوارع مدن ومخيمات الأرض المحتلة .؟ أرجوكم ان تعيدوا صياغة الواقع والمعطيات بعيداً عن الأهواء الشخصية والتكسب وأوامر الدولة العميقة ..؟ شعبنا يعي ويدرك تماماً ماذا يريد …؟ وأرجوكم عند مخاطبتكم لأبناء شعبنا العربي الفلسطيني وأبناء أمتنا العربية أن لاتستغبوا أحد في حديثكم ..؟ مبروك عليكم السلطة واوسلوا وكيان العدو والتنسيق الأمني وكل المكاسب والوظائف ولكننا نؤكد لكم على أن مشروعنا الوطني ليس مشروع خبز وطحين ومساعدات إنسانية ووظائف وسفارات عبارة تكايا لأبناء المسؤولين وأصدقائهم وأقاربهم .. مقالكم صدمني …ويسيء لنا كشعب وكقضية وكحركات تحرر وطني وكفاح مسلح ونضال مشروع كفلته لنا كل القوانين والأعراف الدولية وأنتم تدافعون ع نتعايش و تنسيق أمني مع القاتل والمحتل أي تيه هذاواي رِدة هذه الأيتام كبروا أستاذ عمر عاجلاً أم آجلاً سوف يعود كل شيء لأصله ودوام الحال من المحال وتذكروا هيدا لحكي جيداً .. مين الذي دمر مؤسسات منظمة التحرير وحرف بوصلتها ونزع عنها الشرعية وألغى ميثاقها وحولها إلى مؤسسات منزوعة الأرادة وتحويل المشروع الوطني الفلسطيني إلى مشروع روابط قرى سؤال أخير وهل تعتقد أستاذ عمر أن الكيان الصهيوني يستطيع القيام بإحتلال الضفة الغربية وقطاع غزة مستحيل …مستحيل ذالك الزمن تغير والعبة الزمن قد تغيرت والعالم سئم من الكيان الصهيوين ..؟ دع هذه الأزمة المتعلقة بهذا الفيروس المفتعل تنتهي وشوف العالم كيف سوف يقذف الكيان الصهيوين بالخذاء .؟
    كيان إلى الزوال والتلاشي وأوهن من بيت العنكبوت ولن يعود الزمن للوراء ما هو قادم هو العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بشرقها وبغربها وعلى كامل التراب الفلسطيني شاء من شاء وآبى من آبى ..والتاريخ والأيام بيننا ….

    * لاجىء فلسطيني

  3. احنا فين نايمين والناس فين اقيقوا ياعرب
    شرعت قوات الاحتلال بإزالة المكعبات الاسمنتية والإشارات التحذيرية التي كانت تمنع المستوطنين من دخول مناطق فلسطينية في الأغوار حسب الاتفاقيات الرسمية بين الجانبين الفلسطيني والاحتلال.
    وقال مسؤول ملف الاستيطان في الأغوار معتز بشارات، ان قوات الاحتلال بدأت بالفعل مساء الأربعاء، بإزالة المكعبات الإسمنتية وإشارات تحذير المستوطنين من الدخول إلى قرى بردله وكردله في الأغوار الشمالية والتي كان مكتوب عليها ممنوع الدخول إلى مناطق السلطة الفلسطينية.وكانت هذه العبارات موجهة إلى المستوطنين لمنع الدخول إلى هذه المناطق باعتبارها مناطق تخضع للسيادة الفلسطينية.
    وأضاف بشارات ان هذه تعتبر خطوة جديدة من قبل الاحتلال إزالة كافة اشارات التحذير للمستوطنين من دخول المناطق التي تسيطر عليها السلطة اداريا في الأغوار الشمالية وخطوة فعلية بالبدء بعملية ضم الأغوار حتى قبل الاعلان رسميا عنها من قبل حكومة الاحتلال.
    عظم الله اجركم مابقي لكم شيى

  4. المفروض بعد فشل المفاوضات مع الاحتلال الصهيوني الخبيث ان تنضم سلطة رام الله الى حماس والى الجهاد الاسلامي وباقي فصائل المقاومة الفلسطينية لا ان تطلبون من المقاومين ان ينضمون لجماعة المفاوضات في اوسلو جديدة
    اذا الصهاينة كذبوا عليكم وضحكوا على مفاوضينكم اذا هل سينسحبون من الضفة الغربية بمفاوضات جديدة ؟ هذا كلام لا يصدقه طفل فلسطيني صغير
    قالوا لكم اكثر من مرة لا يمكن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ولا بأحلامكم
    هل هناك عاقل يجرب المجرب ؟؟! وهل ستحصلون عن نتيجة أفضل ؟
    وماهى أوراق الضغط بعد ان سحبوا منكم الاعتراف بهم دولة على ارص فلسطين
    طريقة تفكيركم عجيبة جدا وغير منطقية
    المفاوضين الفلسطينيين يجب محاسبتهم بتهمة الخيانة العظمى لانهم اضاعوا فلسطين بمفاوضات عبثية استمرت اكثر من ٢٧ عاما لأجل مصالح حفنة فاسدة تسئ الى الشعب الفلسطيني الصامد والمناضل والذي قدم تضحيات لا ينكرها الا جاحد وحاقد ومازال هذا الشعب العظيم على استعداد للتضحية لتحرير ارضه ومقدساته لكن بعد انسحاب جماعة التنسيق الأمني المقدس من المشهد وللأبد

  5. بعد فشل اوسلو التي كانت كارثة بكل المقاييس وكانت تضييع للوقت ليتمدد الاحتلال وليسرق مزيد من الاراضي وليستمر في جلب مزيد من المهاجرين اليهود ليسكنوا ارض الفلسطينين الذي يتم اضطهادهم وحرق بيوتهم ومزارعهم بل وحرق أطفالهم من قبل المستوطنين اليهود اكثر خلق الله غنصرية وكرها للعرب والمسلمين وبعد ان أعلن الكيان الصهيوني عن نيته في ضم جزء كبير من الضفة الغربية وبدل ان تصبح جماعة فتح اوسلو مثل جماعتي حماس والجهاد وتسحب اعترافها بالكيان الصهيوني وتعلن فلسطين دولة منكوبة تحت الاحتلال وتطالب الاحتلال ان يتحمل مسئوليته في اغاثة وإسكان وإطعام الفلسطينين الذين سرق الاحتلال الصهيوني ارضهم بدل ان تقلب سلطة رام الله الطاولة على العدو الصهيوني وتقوم بدعم كل جماعات المقاومة المسلحة ومنها الجناح المسلح لحركة فتح كتائب شهداء الأقصى بدل ذلك تريدون او تطرحون فكرة تطوير اتفاقية اوسلو وادخال حماس والجهاد الاسلامي فيها ؟!!
    هذا مطلب أمريكي صهيوني بحت وليس مطلب فلسطيني
    الفلسطيني الذي يعاني من عنصرية وظلم واضطهاد وإجرام المحتل الصهيوني لا يمكنه ان يطلب الإبقاء على سلطة اوسلو او تطويرها

  6. أوسلو ١ وأوسلو ٢ أوسلو ٣ !!! الحياة مفاوضات ومفاوضات ومفاوضات!! التنسيق الأمني مقدس.. نعيش تحت بساطير الإحتلال!! عبارات دخيلة على ثقافتنا الفلسطينية تم اعتمادها من قبل قيادة أوسلو.. كاتب المقال يبدو أنه استحسن نهج قيادة أوسلو وبني مقاله عليها. من خلال معرفتي المتواضعة أن كاتب المقال هو في الأصل محاسب ويحمل درجة الدكتوراه في الإدارة ويوما ما كان ينتظر أن يكون وزيرا في أحد حكومات السلطة.. ربما موعود بوزارة عند إجراء تعديل وزاري أو تشكيل حكومة جديدة لسلطة رام الله.. عاشت فلسطين حرة عربية ابية ولو كره الانتهازيون. تحياتي للحبيب عبد الباري عطوان.. أرجو النشر ولكم جزيل الشكر.

  7. السلطة أصلا اصبحت شركة أمنية لحراسة امن المستوطنات الصهيونية
    منذ زمن طويل والاحتلال يصادر أراضي الفلسطينين لماذا استمرت السلطة في التنسيق الأمني وفِي حماية هذا المحتل الصهيوني الذي خدعهم ؟
    وتريدون الان عمل اتفاقيات جديدة ؟
    انتم بهذا الطرح مش طبيعيين ابدا
    مش معقول هذا الذي تطرحونه

  8. يبدو ان الاخ ناشر المقاله من مؤيدي التفاوض ثم التفاوض ونسي ان الفلسطينين بحالتهم هذه اول شعب يدفع للمحتل ثمن احتلاله فحسب قوانين جنيف على المحتل ان ان يعمل على الصحه والتعليم وامن وغيره اما الوضع الفلسطيني فالشعب والقيادة نفسها تحت الاحتلال والسلطه تقوم بدفع الرواتب بدل الاحتلال فاي اوسلو هذه

  9. تقول احياء اوسلو ؟
    وهل سمعتم عن ميت تم إعادته للحياة ؟

  10. بعد فشل اوسلو الاولى تريدون اوسلو جديدة ؟
    لماذا لا تطالبون بحل الدولة الواحدة التي يتساوى فيها الجميع خاصة انه عدد العرب اكثر من عدد الصهاينة ؟
    هذا هو افضل حل وأكثرها عقلانية
    اما ان تستمرون في المفاوضات فهذا يعني انكم غير مستوعبين الكارثة التي اوصلتكم لها هذه المفاوضات العبثية التي جعلت الكيان الصهيوني يضحك عليكم ويسرق منكم كل شئ يسرق الارض مقابل بعض الامتيازات التي تتمتع بها جماعة اوسلو
    وفوق سرقة أراضي الضفة العربية أبناءكم يحرسون قطعان المستوطنين المجرمين
    هل تعتقدون انه اسرائيل ستقوم بالانسحاب من الضفة الغربية بالمفاوضات ؟

  11. تريدون اتفاقية اوسلو ٢ ؟
    وماذا بقى تتفاوضون عليه ؟
    الارض سرقها الصهاينة
    لم يبق الا سلاح المقاومين في غزة
    اكيد هذا هو الذي سوف تتفاوضون عليه
    نزع سلاح المقاومة مقابل بقاء جماعة التنسيق الأمني المقدس

  12. اصلا الكيان الصهيوني هو الذي قام بإلغاء اوسلو
    كذلك السلطة الفلسطينية متفككة أصلا ولا تحتاج الى تفكيك
    منذ اتفاقية اوسلو وهى سلطة بلا سلطة
    كفاكم تأمرا على فلسطين وشعبها ياعرابو التنسيق الأمني المقدس وكفاكم ماكسبتموه من اوسلو
    الصهاينة اليهود يريدون كل فلسطين وانتم تتحدثون عن اوسلو جديدة
    انتم الان خارج الزمن

  13. اكيد ابناء الكاتب في امريكا وفِي اوروبا يدرسون على حساب سلطة رام الله
    والا لا يمكن لفلسطيني غير مستفيد من اوسلو ان يطلب بتطوير اوسلو العار الى اوسلو جديدة

  14. لماذا هذا لاذلال والاهانة تطالبون باتفاقيات جديدة مع احتلال سرق منكم كل شئ كل شئ مع انكم قدمتم لهم خدمات أمنية امريكا نفسها لم تقدمها لهم
    عيب عليكم الاستمرار في التنسيق والتخابر مع عدو يحتل ارضكم ويرفض اصلا الاعتراف بكم وغدر بكم وتحلل من كل الاتفاقيات

  15. وكأن مشكله فلسطين والفلسطينيين هي فقط اقتصاديه كما ارادها الصهاينه. تباً لمليء الكروش وبناء العروش الكرتونية على حساب التحرير وشرف الأمتين الإسلامية والعربية

  16. طبعا تريد من جماعة حماس الدخول في سلطة اوسلو 2 بهدف نزع سلاح المقاومة وحتى تعترف حماس بإسرائيل وينتهى شئ اسمه مقاومة مسلحة للأبد وترتاح اسرائيل من وجع الرأس ويصبح كل الفلسطينين مثل جماعة التنسيق الأمني المقدس ؟
    وانتم لماذا تريدون الاستمرار في للتفاوض الذي نتج عنه ضياع القدس ومصادرة أراضي الفلسطينين وضياع حقوق الشعب الفلسطيني ؟
    هل هناك شخص وطني محب لفلسطين يمكن ان يطالب باستمرار مفاوضات عبثية كارثية أدت الى تثبيت وتوسع الكيان الصهيوني ؟
    قالها ليبرمان لكم منذ اكثر من ١٠ سنوات لا تحلمون بدولة فلسطينية وقالها الصهيوني كوشنر انتم غير مؤهلين لان تملكون دولة خاصة بكم اذا لماذا تريدون الاستمرار في تخدير الشعب الفلسطيني المظلوم والتقليل من هيبته والنيل من سمعته بهذا الشكل المهين ؟؟؟

  17. تريد دخول الاسلام السياسي في سلطة اوسلو 2 !!!
    ابعدوا عن الاسلام وخليكم في مقاومة العدو الصهيوني
    هناك مسيحين اشرف مليار مرة من كل تجار الدين ومشايخ الناتو
    الاب مانويل مسلم والمطران حنا عطاالله رجال مقاومة حقيقين وهم أشرف واكثر إنسانية من كل تجار الدين خاصة آولئك الذين باركو العدوان السعودي على اليمن السعيد

  18. تطالب بإنشاء اوسلو 2 ؟!!!
    اوسلو 1 عملت على تمدد الكيان الصهيوني والاعتراف به مقابل امتيازات لجماعة اوسلو وتم فصل غزة عن الضفة وذهب ضحيتها الاف من خيرة شباب فلسطين نتيجة التنسيق الأمني المقدس ؟
    اذا اوسلو 2 ستعمل على تهجير ماتبقى من فلسطينين وعلى تمدد الكيان ليلتهم الاْردن وربما يصل لجزيرة العرب
    اوسلو كانت النكبة الحقيقة للفلسطينين
    كيف تقوم قوات الامن الفلسطيني بحراسة قطعان المستوطنين المدججين بالسلاح وتقوم بمطاردة واعتقال الفلسطينين لأجل استقرار وتوسع الاحتلال الصهيوني ؟ هذا اسمه اكثر من خيانة وطنية وتريدون ان تطورون اوسلو آلى اوسلو جديدة نمبر 2
    طبعا تقصد اوسلو جديدة برعاية حكام الخليج
    اوسلو ومؤيدها والمدافعين عنها والذين يريدون تطويرها انتم كارثة وحلت على فلسطين وشعبها المسكين

  19. لانك اما موظف سلطة يااستاذ او موظف في احدى المؤسسات الأجنبية واكيد منتفع من وجود سلطة رام الله ومن هذا الوضع
    كيف تقومون بإلغاء اتفاقية وانتم تعيشون افضل من حياتنا في امريكا ؟
    ذهبت الى رام الله في زيارة والله كأنها اوروبا حفلات ورقص ومجمعات سكنية وفلل ورفاهية أكثر من امريكا
    انا اتحدث عن رام الله فقط
    لكن ماذا عن مخيمات اللاجئين في غزة وفِي نابلس والخليل وجنين ؟
    تريد من الفلسطينين ان يستمرون في هذه الماساة ليعيش بضعة الألف من الفلسطينين في رام الله وكانهم في سويسرا ؟؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here