عماد عفانة: ثورة في رام الله

عماد عفانة

تعتبر فلسطين أم الثورات المنادية بالتحرر والحرية، فالثورة الفلسطينية هي الأطول في العصر الحديث، فقد انطلقت منذ عشرينيات القرن الماضي، وما زالت مستمرة، وما تأطير الثورة تحت سقف ما عرف بمنظمة التحرير، إلا مرحلة متطورة في ثورة متنامية ومستمرة.

وفي الوقت الذي تندلع فيه ثورات شعبية ضد الأنظمة حول فلسطين، في تونس ومصر والسودان واليمن والعراق والاردن وسورية وأخيرا في لبنان، تخبوا الثورة الفلسطينية تحت وطأة مطرقة التنسيق الأمني المقدس المزدوجة في الضفة المحتلة، وتحت وطأة الحصار القاتل في غزة.

 قد يكون الانقسام الفلسطيني الفلسطيني أحد أسباب كبح خروج الفلسطينيين في ثورة ضد الفساد الذي ينخر واقعنا، لكن الفساد ينمو ويتمدد بجنون على جنبات الانقسام.

تغلب الثوار التونسيون على محاولات كبحهم، وقطفوا ثمرة ربيعهم بتنصيب رئيس نظيف نزيه، يقف مع فلسطين، ويجرم التطبيع مع العدو الصهيوني، فيما رئيس ما بقي من ثورتنا الفلسطينية يقدس التعاون مع ذات العدو، فلماذا لا نثور!.

لبنان صاحب أكبر فسيفساء طائفية في العالم ينتفض شعبه ضد الغلاء والفساد، فيما نحن المتعافين من مرض الطائفية، المنكوبين بالغلاء والفساد والاحتكار واغراق الأسواق بالبضائع الفاسدة لا نثور.

 ينتصر الأردنيون في حراك المعلمين، فيما يرزح معلمونا تحت خط الفقر ثم لا نثور.

يسلب غول الاستيطان الصهيوني أراضينا، فيما يتبرع بعض الخونة سلطتنا لتسريب أجود الأراضي والمنازل في القدس وغيرها ثم لا نثور.

الخدمات الرفيعة والمشافي الراقية والسفريات المدفوعة  حكرا على رجالات السلطة، فيما يرزح الموطن تحت وطأة الاهمال ثم لا نثور.

يتفشى الانهيار في المرافق، وينتشر الظلم والقهر والعنف والقتل ثم لا يحاكم القتلة ثم لا نثور.

يصر رئيس السلطة على تغييب الحياة الدستورية والشرعية بحل التشريعي ويتفرد بالحكم وبتشكيل السلطات والهيئات، متعللا بالانقسام للتسلط على الوطن، ثم هو يصدر قرار اجراء انتخابات عامة لا يوفر أدنى متطلباتها ثم لا نثور.

تجوب آليات العدو العسكرية المدن والقرى طولا وعرضا لتمارس الاعتقالات والاغتيالات على مرأى ومسمع سلطة المقاطعة دون أن تحرك ساكنا،  ثم لا نثور.

يسرق العدو زيتون بلادنا، ثم يخرج وزير في سلطة التنسيق الامني ليشرع استيراد زيتوننا المسروق بثمن باهظ ثم لا نثور.

يرصد الخونة المقاومين ويسلمونهم للاحتلال، وإذ بهؤلاء الخونة يحملون أعلى الرتب في سلطة المقاطعة ثم لا نثور.

ينهب جرذان المقاطعة صندوق الاستثمار الفلسطيني، الذي يعتبر المخزون الاستراتيجي لاموال الشعب الفلسطيني في صفقات سرية وعلنية مشبوهة ثم لا نثور.

هل سيكتفي الفلسطينيون بالتصفيق لثورات الشعوب، أو الشماتة بسقوط الأنظمة الدكتاتورية من  حولهم دون  أن يجرؤوا حتى على الوقوف امام دوار المنارة أو المقاطعة لقدح زناد الثورة على سلطة التنسيق الأمني المقدس والفساد الذي ترعاه.

لسنا اشباه بشر، وليست الشعوب العربية بأكثر ثورية منا، فلنصرخ بعلو أصواتنا ليسقط الاحتلال لتسقط سلطة الفساد.

لماذا نسكت أو نخاف والقادم مهما كلن لن يكون أسوأ من واقعنا الأسوأ في تاريخنا.

فساد السلطة يدفع شعبنا للترحم على أيام العيش المباشر تحت الاحتلال دون وساطة هذه السلطة الفاسدة.

الثورة باتت مطلوبة بل ملحة على سلطة رسخت”التبعيّة” للمحتل في كل الجوانب السياسيّة، الاقتصاديّة والاجتماعيّة، لاعادة الروح للمشروع الوطني الفلسطيني.

الثورة باتت حاجة ماسة ضد سلطة حولتنا من حركةِ تحرر إلى حركةٍ خاضعة لشروطِ أوسلو المخزية.

الثورة باتت عمل وطني ضروري ضد سلطة عملت على تفكيك الساحة الفلسطينية، وفصل المشروع الوطني عن الشتات، وتخلت اللاجئين، وحاربت المقاومة لصالح مسار المفاوضات بدلا من المزاوجة والتكامل بينهما.

الثورة باتت مطلوبة للانقلاب على هذا الواقع لصالح خيار المقاومة ومحاربة الفساد وتنظيف الخونة، على أن لا تكون لصالح أي حزب أو فصيل مهما كان،فلا نريد استبدال فاسد بآخر.

كاتب فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. نعنم استاذ عماد لافض فوك وسلم يراعك وقلبك ….
    نعم لابد من ثورة على الأحتلال الصهيوني وعلى الحارس الآمين سلطة رام الله وأذرعها الأمنية التي تربت وترعرعت على مبادىء دايتون ..متى ىسوف يثور الشعب الفلسطيني على هذا الفساد المستشري وعلى هذا التغول لسلطة اوسلوا وجنرالاتها لقد بلغ السيل الزبى ماذا ينتظر إبن المخيم والقرية في الضفة الغربية هل ينتظر من التونسي او الجزائري أو الموريتاني او المصري أو الليبي أو السوداني او العراقي أو اليمني او الصومالي ..؟ ليقود ثورة أممية لتحرير فلسطين ..؟؟ ماذا ينتظر المواطن الفلسطيني المسحوق كيس طحين من الشؤون الأجتماعية..؟ الفساد بلغ عنان السماء الخيانة تعدت مقولة الخيانة ستصبح وجهة نظر سيّدي هناك تجيّر للحال الفلسطينية هناك نهب لثروات ومقدرات الشعب هناك فئة موقنة بإنها الفرصه لن تكرر يجب أستغلالها قدر الأمكان لتحقيق مكاسب ماديه ونفعية هناك مئات الملفات بحاجة لمناقشتها..؟ يجب إسقاط سلطة أوسلو وحرق الأرض المحتلة بإحتلال وحراسهم ووكلائهم الأمنيين في رام الله القدس تهودت شبراً شبراً وامام أعينهم ..ولا حياة لمن تنادي ..هناك فئة تبيع وتشتري ولا من محاسب … ماذا يتنظر شعبنا في الضفة المحتلة هل ينتظرون معجزة تتحقق زمن المعجزات إنتهى ..؟ سيدي هناك سبعة الاف أسير يموتون الف مرة كل يوم لماذا لا يُرفع ملف الأسرى الى محكمة الجنيات الدولية حتى الأن..؟ ماذا يتنظر مندوب فلسطين في الأمم المتحدة ماذا يتنظر وزير خارجية فلسطين ماذا ينتظر مندوب فلسطيني في مجلس حقوق الأنسان في جنيف ..؟؟ ماذا عن ملف مبعدي كنيسة القيامة ..أرغب بتوجيه سؤال للأستاذ الدكتور حناصر سيّدي أنتم من قاد مفاوضات ملف مبعدي كنيسة القيامة إلى أين وصل ..؟ هذا الحال لن يستمر ..إلى فضائيات المقاومة من المسؤول عن تحريك الملفات المهمله وعلى رأسها ملف تدويل قضية الأسرى وملف مبعدي كنسية القيامة إلى فصائل منظمة التحرير أخاطب أصدقائنا في الجبهه الشعبيه لتحرير فلسطين والجبهه الديمقراطية لتحرير فلسطين الم يإن الأوان يارفاق .لثورة شعبية نكون فيها أو لانكون ..؟ إلى حركتي التحرر الوطني الفلسطيني الجهاد الأسلامي وحركة حماس ماذا تنتظرون .. إلى الكادر الفتحاوي ألم يأن الأوان لوضع حد إلى هذا التيه وهذه التمترس خلف إنقسام فصائلي وتحويل الضفة المحتلة إلى جمهورية موز؟
    إلى نخب الشعب الفلسطيني في الشتات ياسادة ماذا تبقى لكم أم القضية تقزمت إلى حوار صالونات ونفس برجوازي تناقش فيها القضية بقفازات حريرية وشوكة وسكينية ..؟؟ الوضع جد خطير ..؟؟ إلى أهلنا في مخيمات الأرض المحتلة من جنين إلى العروب
    ماذا تبقى لكم لتثورا …؟؟ هل ثورنا يوماً لتنصيب أسياد لخلق جيل جديد من العبيد … ؟ مشوار باسل الأعرج أمانة في عنق كل مثقف فلسطيني لايشهر قلمه في وجه محمود عباس وزمرتة التي حرفت البوصلة وتمترست خلف أهدافها ومكتسباتها وترمي بالفتات إلى حاشيتها لأسكاتهم ..؟؟ الحركة الطلابية في جامعات الأرض المحتلة لماذا هذا الصمت ولماذا هذه الدياثة ولماذا هذا التعهير في المشهد على اساتذة الجامعلت في الأرض المحتلة عدم الصمت إلى كل الأكاديمين الفلسطينين وأصحاب الأقلام الحرة كفانا صمت … نناشد الحركة الأسيرة في داخل السجون بإطلاق صرخة مدوية من المعتقلات النازية لثورة عارمة.. ياسادة أنتم الأحياء ونحن الأموات .. الموت فيكم وفينا الخوف ولجُبن والجزلُ..على الحركة الأسيرة إصدار وثقة ملزمة للكل الفلسطيني ببدأ عصيان مدني وتمرد على سلطة رام الله وكنسها …الوضع جد خطير … الحل ليس بإنتخابات مخزية سوف تكرس واقع اوسخ من الحاضر هذه الأنتخابات ورقة صهيونيه ومطلب صهيوني لإلهاء الشعب والتحايل على الواقع المُّر.. هذه الأنتخابات سوف تؤدي إلى مزيد من التشتت ومزيد من الأنقسام والذوبان وهذا ما يسعى إلية رجال الأعمال الذين أتو على ظهور دبابات صهيوأمريكيه ليركبوا المشهد الفلسطيني …إلى كل الشتات الفلسطيني لنكون كلمة الحق ومشعل الثور ومرجل العودة … سلطة رام الله إسنتفذت كل الوقت بلا فائدة تذكر بل كرست واقع إحتلالي على الأرض بات من الصعب التعامل معه . التطبيع على عينك يا تاجر بإسم الفن والرياضة والثقافة ..أن الأوان للأنتفاض على هذا الواقع..؟ الشعب الفسطيني والثورة الفلسطينيه بحاجة لرجل بحجم المرحلة الشعب الفلسطيني العظيم بحاجة لرجل مرحلة يليق به وبنضاله وماسأته ليقوده الى النصر والتحرير ..عاشت فلسطين..

  2. شكرا للكاتب علي وضع الإصبع علي كميه من الجروح وليس جرحا واحد..هناك الكثير من الأمور التي ذكرتها اصغرها يستدعي هبه جماهيرية لا تتوقف إلا بعد طرد هؤلاء أشباه الرجال الذين مارسوا كافة أشكال الفساد والاستبداد والقمع والتفرد بالسلطه من أجل الغنائم التي يسرقونها من أموال مخصصة للشعب..لهذا يسكتون علي الإهانات المتكررة من الإحتلال..إنهم يقومون بأعمال القواده والدعارة السياسيه..رحم الله أيام الإحتلال كان النضال مستمر وبكافة الأشكال والناس عايشين أحسن مليون مرة من حياتهم في ظل سلطه فاسده تعمل جنبا الى جنب مع جيش الاحتلال هؤلاء لا ينتمون إلى فلسطين إطلاقا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here