على هامش قمة مجموعة العشرين.. ترامب يشيد بـ”العمل الرائع” لولي العهد السعودي بخصوص التغييرات الجارية في المملكة و”غاضب” بشأن عملية قتل خاشقجي لكنه يؤكد عدم تحميل المسؤولية لبن سلمان

 

اوساكا (اليابان) ـ (أ ف ب) – أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه يشعر بـ”غضب شديد” جرّاء عملية قتل الصحافي جمال خاشقجي، لكنه شدد على أن أحداً لم “يشر بإصبع الاتهام” باتجاه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وتأتي تصريحات ترامب رغم تقرير مقررة تابعة للأمم المتحدة ذكر أنّه “لا يمكن تصور” أن الأمير محمد لم يكن على علم بعملية قتل خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول في 2 تشرين الأول/أكتوبر الفائت.

وقال ترامب “أشعر بغضب وحزن شديدين” حيال قتل الصحافي السعودي. لكن لدى سؤاله بشأن إن كان تحدث عن القضية خلال اجتماعه مع ولي العهد السعودي، أكد على أن “أحداً لم يشر مباشرة بإصبع الاتهام” إلى الأمير محمد بن سلمان.

وتابع “لقد تعاملوا مع الأمر بكل جدية”، مشيرا إلى المحاكمة التي تجريها السلطات السعودية للمشتبه بهم والتي انتقدت بسبب سريتها واجرائها خلف أبواب مغلقة حتى دون الكشف عن اسماء المشتبه بهم بوضوح.

وأكد ترامب عن السعوديين “إنهم حلفاء رائعين”.

ورغم الغضب الدوليّ بسبب عملية التقل، احتفظ الرئيس الأميركي بعلاقات ودية مع ولي العهد السعودي الذي أغدق ترامب بالمديح عليه خلال لقائهما السبت.

وقال ترامب لـ”صديقه” بن سلمان “لقد قمتَ بعمل رائع”، وذلك خلال اجتماع بينهما على هامش قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان.

وشدد ترامب على التغييرات الجارية في المملكة العربية السعودية “وبالخصوص ما قمتَ به من أجل النساء”، بحسب ما قال الرئيس الأميركي موجها كلامه إلى بن سلمان.

وعند سؤاله مرارا عما إذا كان يعتزم مناقشة اغتيال خاشقجي بالقنصلية السعودية باسطنبول في تشرين الأول/ أكتوبر 2018، قام ترامب بتجاهل الأسئلة.

وكانت مقررة لدى الأمم المتحدة أكدت بوقت سابق في تقرير أنّ هناك أدلة كافية تربط ولي عهد السعودية بقتل خاشقجي، مطالبة بتجميد الأصول الشخصية للامير في الخارج.

والتقرير أصدرته المقررة المستقلة للأمم المتحدة المعنية بالإعدامات التعسفية والقتل خارج نطاق القانون أنييس كالامار بعد تحقيق استمر ستة أشهر.

ودعت كالامار الأمين العام للمنظمة الدولية انطونيو غوتيريش الى فتح تحقيق جنائي رسمي في القضية. وكالامار خبيرة مستقلة ولا تتحدث نيابة عن الأمم المتحدة.

ورد عادل الجبير وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية على التقرير معتبرا أنه يتضمن “تناقضات واضحة وادعاءات لا أساس لها تطعن في مصداقيته”.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. شئ مضحك في البلدان العربيه لا يمكن ابدا الاختلاف مع الحاكم في الرأي حول زراعة الشلغم و الكوسه فما بالك المرحوم شهيد الرأي خاشوقجي الذي تمت عملية تصفيته بهذا الشكل المريع والمخيف وفي سفارتهم في وضح النهار قال لا يمكن توجيه اصبع الاتهام قال العذر اقبح من الذنب..

  2. محترف الجريمة هو المؤهل لتقييم إجرام أعضاء عصابته الإجرامية المبتدئين في ميدان الإجرام ؛ وعبد الصهيونية المغرق في ولائها ؛ أقدر على ترتيب درجة الولاء للصهيونية !

  3. نحمد الله انه لم يخلقنا سعوديين حتى لا نموت قهرا
    مع احترامنا للشعب العربي في ارض الحرمين لكنكم في وضع لا تحسدون عليه
    عار انت يابو منشار أصبحت صهيوني أكثر من الصهاينة لاحول ولا قوة الا بالله كيف وصلت الى هذه الدرجة من الخيانة بل والتباهي بخيانتك لامة العرب والمسلمين ؟ العجيب هو صمت رجال الدين في عالمنا العربي عن هذا الخائن

  4. الدولار فوق الكل وفوق جميع الاعتبارات واعلى من كل قمه .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here