على خلفية تأكيد الرباط مشاركتها في محادثات جنيف حول الصحراء الغربية.. جبهة البوليساريو تسارع بالرد على خطاب العاهل المغربي وتصفه بـ”المستفز″ وتعتبر الوجود المغربي في الصحراء بالـ”غير شرعي”

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

 أعلن العاهل المغربي الملك محمد السادس عن استعداد بلده للدخول في “حوار مباشر وصريح” مع الجزائر لتجاوز الخلافات الثنائية. وعلى خلفية تأكيده نية المغرب المشاركة في محادثات جنيف حول الصحراء الغربية التي دعت إليها الأمم المتحدة بمشاركة الجزائر وموريتانيا، وتشديده على تشبث المملكة بمقترح الحكم الذاتي، جاء رد جبهة البوليساريو سريعا، حيث وصفت الخطاب الملكي بـ”المستفز، كونه يستثني الجبهة من الحوار”.

ونقلت تقارير محلية عن قيادة الجبهة رفضها ما جاء في خطاب الملك محمد السادس بخصوص موضوع الصحراء، كما قالت أن المجتمع الدولي يتحمل المسؤولية في وضع حد لهذا “الاستهتار والاستخفاف” للمغرب، فيما يخص ميثاق وقرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

وقال العاهل المغربي في خطاب وجهه أمس الأربعاء، بمناسبة الذكرى 42 “للمسيرة الخضراء” أنه “لا حل لقضية الصحراء، خارج سيادة المغرب الكاملة على صحرائه، ومبادرة الحكم الذاتي، التي يشهد المجتمع الدولي بجديتها ومصداقيتها”.

ووصفت جبهة البوليساريو في بيان لها الوجود المغربي في الصحراء بأنه “احتلال عسكري غير شرعي”.

وشارك قبل 42 سنة، حوالي 350 ألف شخص بينهم مواطنون من جنسيات عربية في مسيرة أطلق عليها الملك الراحل الحسن الثاني اسم “المسيرة الخضراء” انطلقت باتجاه المنطقة الصحراوية في 6 تشرين الثاني/ نوفمبر 1975 لمطالبة الاستعمار الاسباني بالتخلي عن الصحراء لصالح ما يعرف ب”مغربية الصحراء”.

ويخضع قسم واسع من الصحراء للسلطة الإدارية والترابية المغربية، حيث تغطي هذه المستعمرة الاسبانية السابقة مساحة شاسعة تقارب 266 ألف كلمتر مربع، وفيما يتشبث المغرب بمقترح الحكم الذاتي، تطالب الجبهة بالاستقلال التام عن السيادة المغربية.

هذا، وتجدر الإشارة الى أن مجلس الأمن قدم قبل أيام قراره رقم 2440 بشأن قضية الصحراء، وهو القرار الذي لم ترحب البوليساريو، في سابقة من نوعها، بالخلاصات التي توصلت إليها الدول الأعضاء في المجلس الأممي.

هذا، بينما سارعت الرباط إلى الترحيب بالقرار، الذي وصفته تقارير إعلامية مغربية بأنه يحمل رسائل سياسية قوية إلى الجزائر.

ووصف الإعلام المقرب من البوليساريو قرار مجلس الأمن بـ”الأسوأ في تاريخ القرارات الصادرة بخصوص قضية الصحراء”.

 

ورفضت الجبهة القرار بسبب إشادته بالمقترح المغربي القاضي بالحكم الذاتي وترحيبه بـ”المجهودات التي تقوم بها الرباط واصفاً إياها بـ”الجدية والمصداقية”.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

17 تعليقات

  1. لا يفهم الكثيرون أن مشكل الصحراء نتج عن خلطة مركزة من اللهو السياسي و الاستبداد و الحكرة و الغدر … و حل هذه المشكلة لا يتعلق بإرادة من هذه الجهة أو مبادرة من جهة أخرى أو بالحق المقدس لطرف آخر… فقط لتوضيح بعض الأمور … أذكر حدثا من تاريخ المسلمين قد يلقي بعض الضوء على القضية: في حروب الردة في عهد أبي بكر روي عن زعامات القبائل أنهم برفضهم أداء اموال الزكاة لا يرتدون عن الإسلام .. إنما يعلنون موقفا سياسيا من بيعة أبي بكر. و المعروف أن رفض أداء الضريبة تصرف سياسي يقصد منه رفض الاعتراف بالسلطة السياسية القائمة. إذن فليفكر الجميع ، خصوصا المتحمسون للصحراء المغربية ، فأطروحة استقلاق الصحراء ليست إلا نتيجة كارثية لكارثة أعظم منها : استيلاء العلويين على الحكم في المغرب و تحويله إلى ملك وراثي بعد أن كان السلطان يولى و يعزل بأمر من مجلس مركب من نخبة علماء و و جهاء البلاد. بالنسبة لأصحاب الحق المقدس في الصحراء ، و هم من أنصار النشيد الوطني و الراية الوطنية و الحماسة التي تذكرني بالطفولة … أقول لهؤلاء .. تاريخ المغرب و ثقله الاستراتيجي يتجاوز عواطفكم و تشنجاتكم و حدودكم المزورة و ما دمتم لا تعرفون عدوا إلا الجزائر .. فاعلموا أن قطاركم انقلب و الناجون منه قلة.. و قد بنيت جسور جديدة للعبور في المغرب الكبير .. و نداء كبيركم الأخير في غير محله و لا خير يرجى منه. لحسن من وجدة على حدود المغرب و الجزائر في وطني … المغرب الكبير.

  2. ومتى يستعيد المغرب سبتة ومليلية ويذوقوا أهلها طعم الاستقلال ويرفرف علم المغرب فوقهما مع بقية الجزر المغتصبة التي تبعد عن اليابسة بمرمى حجر من التراب المغربي دعوكم من الطمع في أرض الغير.

  3. قضية الصحراء الغربية موضوعة في الأمم المتحدة في لجنة المسائل السياسية الخاصة وإنهاء الاستعمار (اللجنة الرابعة). إنهاء استعمار وليس حكم داتي. و مع دلك الإخوة في المغرب يجادلون، يناورون و يتطاولون و لن يحق الا الحق في الأخير ما دام الشعب الصحراوي متمسك بحقه.
    .

  4. السؤال بالاحرى لماذا الجزائر طرف في النزاع ؟ ولماذا يحتاج اهل الصحراء من يفاوض باسمهم ؟ سؤال لم اجد له اجابه

  5. الغالبية الساحقة من الجزائريين تؤيد المغرب واشقائنا هناك نظرا للمحبة المتبادلة والارث والمصير المشتركين العادات والتقاليد واللهجة والجغرافيا نتوق جميعا لفتح الحدود المصطنعة مع احبتنا المغاربة فلن تجد جزائري حر واحد او يشتم اخواننا في المغرب الشقيق لا تلتفتوا للذباب الالكتروني الذي يدخل باسماء مستعارة متعددة يسب ويشتم فانه لا علاقة له بالجزائر ولا بشعبها الحر الابي الذي يكن كل الحب والتقدير لاخوانه في المغرب الحبيب كلنا خاوة خاوة ولا تفرق بيننا عداوة .

  6. القافلة تسير و الكلاب تنبح الصحراء مغربية ابا عن جد الى ان يرث الله الارض ومن عليها . سبحان الله جميع شعوب العالم في الاونة الاخيرة رفضت شيء اسمه الانفصال الى هؤلاء الشردمة من الرعاة .

  7. جبهة أسسها فرنكو وبوخروبة…لإطالة الواقع الاستعماري في الصحراء المغربية…تزايد على أهل الأرض والحق والتاريخ بعدم الشرعية !!!! أليس هذا قمة التنطع والانفصام….؟؟؟!!! وللعلم فقط فإن محامي الطرح الاسباني الجزائري المشترك محمد بجاوي أمام محكمة العدل الدولية سنة 73…أنكر وجود شعب في الصحراء …وأكد على أن اسبانيا عندما ذخلت اليها كانت خالية من السكان…!!!! ثم بعد ذلك أصبحوا يتكلمون عن شعب وعن جبهة للتحرير….!!!! إنها قمة المهازل التي تعاون في إخراجها عسكر فرنسا…واليمين الفرنكوي الفاشي…

  8. أدانت الحكومة الصحراوية يوم الأربعاء، مضمون الخطاب “الاستعماري والحافل بالتعنت و التصعيد”، الذي ألقاه ملك المغرب محمد السادس أمس الثلاثاء، بمناسبة مرور 43 عاما على الاحتلال المغربي للصحراء الغربية، و أكدت أن “كل ممارسات المغرب” في الاراضي الصحراوية المحتلة “هو مجرد خرق سافر للقانون الدولي”، داعية مجلس الأمن إلى “التدخل للتصدي للعراقيل” التي تضعها الرباط في وجه تطبيق قراراته ذات الصلة بحل النزاع في الصحراء الغربية.

    و جاء في بيان للحكومة الصحراوية اليوم، تعقيبا على خطاب الملك محمد السادس بمناسبة الاجتياح العسكري المغربي للصحراء الغربية في 31 أكتوبر 1975 ” :” إن الحكومة الصحراوية لتعبر عن إدانتها الشديدة لخطاب ملك المغرب وما حفل به من تعنت وتصعيد و استخفاف بميثاق و قرارات الامم المتحدة و الاتحاد الافريقي”.

    أكدت الحكومة الصحراوية في بيانها الذي أوردته وكالة الانباء الصحراوية ، أن “الصحراء الغربية ليست مغربية ، والوجود المغربي فيها هو مجرد احتلال عسكري لا شرعي، ومصير السيادة عليها يقرره الشعب الصحراوي حصرياً”، مبرزة أن “كل ممارسات دولة الاحتلال المغربي فيها، من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان ونهب للثروات الطبيعية وإقامة الفعاليات السياسية والاقتصادية والثقافية والرياضية وغير ذلك، هي مجرد خرق سافر للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني”

  9. ازمة الصحراء الغربية التى نشات فى 1975 نتيجة صراع سياسي واختلاف ايديولوجى اساسه السعى الى التربع على كرسى الزعامة الذى بات هوس الاختلافات السياسيية والطموحات الذاتية لكل من كان يحكم فى الجزائر والمغرب فاذا كان محمد السادس لم يكن ممن ساهم فى خلق الازمة بتنظيم ما تعارف غليه المغاربة بالمسيرة الخضراء وهى شعار وهم افتراضى لا غير اسس لفكرة انغرست فى الاذهان الا وهى مغربية الصحراء التصاقا بتاريخ نهايات الدول الاسملامية التى نعاقبت على حكم بلاد المغرب العربي . وهو نفس الوهم الذى خامل الفرنسيين فى الجزائر بدعواهم الجزائر الفرنسية وهو حكم امنت به فرنسا ولم يتحقق لها ذلك لان الاصل فى الاشياء التاسيس لها من كل الجوانب . فى المقابل نشوء البوليساريو كان نتيجة رد فعل توظيفى فى ظاهره ضد اسلوب الضم والالحاء الذى تبناه المغرب وكرسه فى النفوس والاجيال المتلاحقة . اليوم لا بد من ينتهى هذا الجدل والجمود والسعى الى حل عادل يقوم على اساس التنازلات المتبادلة ووضع مصالح الشعوب فوق كل الاعتبارات
    اوما جبهة البولساريو فلها الحق فى ان تقول لان كل انسان لابد ان يكون له الحق فى الوجود وتامين الحياة الكريمة لكل من هو مالك حق الانتماء فى فئة من الناس فى قد يتسع الى ان بصير كل متكامل يمتلك من القمومات ما تجعله يحتل حيزا فى الوجود . وهذا حق لا يراد منه باطل بل بالعكس . الشعوب المغربية قد اكتوت كثيرا بنيران التوتورات والقطيعة التى لا معنى لها فى العالم المتعولم والذى عولم معه الشعوب وازال عنها الجغرافيا فى طبيعتها والقيم والتراث والانتماء والحضارة وصارت بلادنا مرتعا لكل من اراد الكيد لنا ولاخواننا ككل منكامل

  10. من حقنا كمواطنين مغاربة أن ننتقد الحكومة وان ننتقد الملك ومن حقنا أن نتظاهر ونحتاج على مطالبنا العدالة والشرعية من التعليم والصحة والعدالة والتشغيل ومحاربة الفساد ومعاقبة المفسدين …ويمكن لنا أن نختلف على أشياء كثيرا ونتفق على اخرى خدمة للوطن والمواطن ، لكننا لن نختلف على وحدتنا الوطنية وسيادة بلدنا المغرب الكبير. واللذين يقولون ان الصحراء ليست مغربية فنقول لهم ” اهْبِطُوا تندوف فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ.”

  11. من هي البولساريو … والله أشفق على إنفصالي تندوف تركوا بلدانهم ويحلمون بالمستحيل …

  12. المشكل مع الجزائر الصحراء لا يمكن ان تخرج عن السيادة المغربية . و اي حل غير الحكم الذاتي مرفوض ملكا و شعبا و تاريخا .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here