عضو هيئة كبار العلماء السعودية يوضِّح المقصود من “حديث العباءة”

الرياض  ـ (د.ب.أ) – أوضح عضو هيئة كبار العلماء السعودية، الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، ما أثير حول كلامه عن “العباءة للنساء”.

وقال المطلق في خطاب نشره على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مساء اليوم السبت، إن التزام المرأة المسلمة بالحجاب الإسلامي بشروطه الشرعية المعروفة هو التزام بشرع الله- عز وجل- وعبادة من العبادات، وحفظ لها وللمجتمع، بإشاعة وسائل العفاف؛ لذلك كان كل لباس يحصل به الستر وتتوافر فيه الشروط الشرعية، هو حجاب مقبول، سواء كان عباءة للرأس أو عباءة للكتف، أو غير ذلك.

وأضاف أنه لا يجوز حمل جميع نساء المسلمين في جميع العالم، بمختلف بلدانهم ومذاهبهم، على لبس ما تعارف عليه مجتمع ما من أنواع العباءات، على أنه هو الحجاب الإسلامي دون غيره، فلكل مجتمع خصوصيته، والمقصود هو تحقيق الحكمة من فرض الحجاب وهو حصول الستر بشروط الحجاب الإسلامي.

وأبدى تعجبه من حمل كلامه ما لا يحتمل، بل بلغ ببعضهم – غفر الله لهم – أن زعم أنني أدعو الى خلع الحجاب وإشاعة السفور والتبرج، مع أن حديثي كان عن عباءة الرأس المعروفة في مجتمعنا، وأنه لا ينبغي إلزام جميع النساء المسلمات في العالم بلبسها، ما دمن يلبسن ما لا يخالف الحجاب الشرعي.

وكان عضو هيئة كبار العلماء السعودية الدكتور عبدالله المطلق أكد أنه” لا يجب إلزام النساء بلبس العباءة السوداء المنتشرة في المملكة والتي لا تظهر من جسد المرأة شيئاً .

وتحدث المطلق قائلا إنه لا يجب إلزام النساء بالعبايات، لأن مقصود الشرع هو “الستر”، سواءً بالعباءة أو بغيرها”، مضيفاً” أن 90 % من المسلمات المحتشمات في العالم الإسلامي لا يرتدين العبايات ولا يعرفنها”.

وبيّن عضو هيئة كبار العلماء أن العباءة هي “الستر” وتدخل في الجلاليب التي حثّ الله النساء على ارتدائها في القرآن، وإذا سترت المرأة نفسها بعباءة على الرأس أو على الكتف أو غير ذلك فلا بأس″.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

7 تعليقات

  1. فتاوی یرضون به الملوک و لیس رب العالمین
    الا لعنة الله علی الظالمین

  2. اساسا فتح باب للكلام في هذا الموضوع يثير الشبهات
    ما الذي يضيرك في لبس العبائه السعوديه السوداء الفضفاضه ؟؟؟؟
    هذه دعوة صريحه للسعوديات لخلع العبائه السوداء وارتداء ملابس اخري تستر فعلا ولكن مع الوقت سوف تضيق وتتلون وتتغير كما حدث في معظم بلاد المسلمين ليصبح الحجاب مسخ من الحجاب الشرعي ، لله الامر

  3. هؤلاء وعاظ مقابل المال وحسب مايريده الحاكم ، ولا دخل لهم بالشرع الإسلامي الحنيف، ولكن للإنصاف لا ارى كلامه مخالف للحشمه وللشرع

  4. إلى الأخ أبو عدي !
    هنالك مثل شعبي يقول “جاء يكحلها .. عماها”
    فمن أين لك هذا التأويل بأن العباءة ليست اللباس الشرعي
    ثم تسترسل بأن كل لباس ساتر للعورة هو لباس شرعي!
    اللهم إلا إذا كنت أنت من المخولين بإصدار الفتاوى.

  5. كلام جميل .. وتوضيح أجمل لما قاله سابقاً ، لأن البعض يُحمل الكلام ما لا يحتمل ، وأنا أعتقد أن الشيخ أصاب كبد الحقيقة ، فالعباءة ليست اللباس الشرعي ، وانما كل لبس ساتر للعورة وغير مظهر للمفاتن فهو لباس شرعي .

  6. مصيبة الدين هو المؤسسات الدينية التي كانت ولا تزال عبئا يثقل كاهل الأمة بمختلف طوائفها.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here