عضو في حزب البديل الألماني المعادي للاسلام يعتنق الإسلام

arther

بوتسدام ـ  (د ب أ)- اعتنق ارتور فاجنر، عضو حزب البديل من أجل ألمانيا في ولاية براندنبورج، الإسلام وتخلى عن منصبه في المكتب التنفيذي للحزب.

وقال اندرياس كالبيتس، رئيس الحزب اليميني الشعبوي المعادي للإسلام في ولاية براندنبورج، اليوم الثلاثاء إن فاجنر استقال من منصبه في مجلس رئاسة الحزب في الحادي عشر من كانون ثان/يناير الجاري لأسباب شخصية.

وأوضح أنه لم يكن قد عُرِفَ حتى ذلك الوقت أن فاجنر تحول إلى الإسلام.

كانت صحيفة “تاجس شبيجل” وصحيفة “ميركشه الجماينه” تحدثتا في وقت سابق عن هذا الموضوع على موقعهما الإلكتروني.

من جانبه، قال دانيل فريزه، المتحدث باسم الحزب في براندنبورج إن ” الحزب ليس لديه مشكلة في هذا (اعتناقه الإسلام)”، مشيرا إلى أن الحزب به مجموعات لرعاية مصالح المسلمين والمسيحيين والمثليين.

وحسب تقرير الصحيفتين فإن فاجنر رفض التعليق على خطوة اعتناقه الإسلام وقال إن ” هذه مسألة شخصية”

يذكر أن الحزب كان قد احتل عناوين الصحف مرارا بسبب تصريحات معادية للإسلام.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. الاسلام دين العقل والعلم والبرهان …. ولا يتبعه الا ذو عقل وبصيرة … وغير ذلك فهو يتبع اهواءه …

  2. متى نعتنق نحن الإسلام الصحيح. نفرح لغيرنا ولا نبكي على خيبتنا.

  3. الألمان شعب طيب جدا و محترم على فكرة. عقليتهم صعبة أحيانا و لكنهم محترمين جدا.

  4. إدعوا له بالتثبيت . . . لعل هذا الرجل أن يكون مفتاح الإيمان لكثير من الناس

  5. و للله في خلقه شؤون عندما يريد شيئ ان يكون يقول له كن فيكون فسبحان الله رب العالمين

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here