عشرات القذائف سقطت قرب الرمثا والصفدي يهدد بالرد

عمان ـ “راي اليوم”:

اعلن وزير الخارجية الاردني ايمن الصفدي بان جيش بلاده سيرد وبحزم على اي مصدر للنيران داخل سورية يستهدف الاراضي الاردنية .

 ونقلت وكالات انباء عن الوزير الصفدي القول بان عشرات القذائف سقطت في الاردن بسبب الصراع العسكري في سورية.

وقال الصفدي خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي ان الجيش الاردني لن يصمت وسيرد على من يطلق النار باتجاه الحدود الاردنية.

وكانت تقارير محلية قد ذكرت ان سبعة قذائف على الاقل مصدرها من سورية سقطت في بعض الاحياء السكنية في مدينة الرمثا الاردنية حيث لم تقع اصابات.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. ما تتوقعه الشعوب هو تعاون الجيش الاردني مع الجيش السوري للقضاء على الارهابيين المرتزقة المأجوري

    لقد كان خطا شنيعا دعم الجيش الخر و جبهة النصرة خلال 7 سنوات و التدخل في الشأن السوري و غرف الموك . المهم الان و ما تتوقعه الشعوب هو تعاون الجيش الاردني مع الجيش السوري للقضاء على الارهابيين المرتزقة المأجورين للمستعمرين .

  2. بدل الرد ينبغي بالصفدي والحكومة الأردنية أن يضغطوا على المجرمين الذي يدعمونهم ويسمحوا بتسليحهم عبر الحدود السورية-الأردنية، وأن يرفعوا أي إمكانية للتعاون معهم ويدفعوهم لعقد مصالحات مع الحكومة السورية لإنهاء هذا الفصل الإجرامي من التآمر على سورية وشعبها العربي الشقيق. اضغطوا على المجموعات المسلحة واجبروها لتجنح لحل سلمي لما يحدث في درعا، عندها لن تسقط القذائف لا على رؤوس أبناء بلدنا في الرمثا وغيرها ولا على رؤوس أبناء شعبنا في درعا وقراها وبلداتها.
    هذا هو الحل وهذا هو الرد السليم الإنساني الذي يمنع التشريد واللجوء والهرب من المناطق المختلفة ويمنع القصف غير المقصود على مدننا وقرانا في الأردن.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here