عزل الرئيس التنفيذي لشركة فالي مؤقتا بعد كارثة انهيار سد في البرازيل

ريو دي جانيرو  (د ب أ) – أعلنت شركة فالي البرازيلية للتعدين يوم السبت أن فابيو شيفارتسمان من بين أربعة مديرين تنفيذيين تم عزلهم من مناصبهم مؤقتا بعد الانهيار القاتل لسد في البرازيل في كانون ثان/يناير الماضي.

وجاء القرار بعد أن تلقى مجلس الإدارة توصيات من الشرطة والمدعين العامين في البرازيل، بشأن إقالة بعض المدراء التنفيذيين والموظفين، حسبما ذكرت الشركة في بيان.

وسيتولى إدواردو دي ساليس بارتولوميو، المدير التنفيذي الحالي للمعادن الأساسية في شركة فالي، منصب الرئيس التنفيذي.

وذكرت الشركة أنها لا تزال “مستعدة للبحث عن علاقة شفافة ومثمرة مع السلطات البرازيلية من أجل توضيح الحقائق، وتصحيح الأضرار على النحو المناسب والحفاظ على نزاهة الشركة”.

وقتل ما لا يقل عن 186 شخصا عندما انهار سد تقوم الشركة بتشغيله بولاية ميناس جيرايس بجنوبي شرق البرازيل في 25 كانون ثان/يناير الماضي، مما أدى إلى إطلاق 12 مليون متر مكعب من الرواسب الطينية على منطقة مساحتها 290 هكتارا.

ولايزال هناك 122 شخصا في عداد المفقودين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here