عريقات: ندرس جميع الخيارات بما فيها الانتقال من مرحلة السلطة إلى الدولة

رام الله/ أيسر العيس/ الأناضول: قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، الثلاثاء، إن القيادة الفلسطينية تدرس جميع الخيارات في مواجهة إسرائيل، بما فيها الانتقال من مرحلة السلطة إلى الدولة.

جاء ذلك خلال لقاءات عقدها عريقات، في مدينة رام الله بالضفة الغربية، مع سفراء روسيا والصين وألمانيا لدى فلسطين، كل على حدة، بحسب بيان صدر عن مكتبه.

وانتقد عريقات القانون، الذي صادق عليه الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، أمس، ويسمح لإسرائيل باقتطاع جزء من عائدات الضرائب الفلسطينية بالقيمة نفسها التي تدفعها السلطة الفلسطينية لذوي الشهداء والأسرى الفلسطينيين في سجون إسرائيل.

وشدد على أن هذا القانون يعتبر “سرقة وقرصنة” ومخالفة فاضحة للاتفاقات الموقعة والقانون الدولي، ولن تقبل به القيادة الفلسطينية، ولن تسمح بتطبيقه، وفق الوكالة الفلسطينية الرسمية للأنباء (وفا).

وأضاف أن القيادة تدرس جميع الخيارات، بما فيها تنفيذ قرار المجلس الوطني (برلمان منظمة التحرير) بتحديد العلاقات السياسية والاقتصادية والأمنية مع سلطة الاحتلال إسرائيل، وتحميلها المسؤوليات كافة في أراضي دولة فلسطين المحتلة، أي الانتقال من مرحلة السلطة إلى الدولة، عملًا بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، عام 2012.

وتابع عريقات أن “القيادة تدرس انضمام دولة فلسطين لعدد من الوكالات الدولية المتخصصة، كمنظمة الصحة العالمية، ومنظمة الزراعة والأغذية الدولية، والحماية الفكرية وغيرها”.

وانضمت فلسطين إلى عشرات المنظمات الدولية، منذ حصولها على صفة “دولة مراقب غير عضو” في الأمم المتحدة، عام 2012.

ومن أبرز المنظمات التي انضم إليها الفلسطينيون: المحكمة الجنائية الدولية، التي أحالوا إليها ملفات تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. وأضاف أن القيادة تدرس جميع الخيارات، بما فيها تنفيذ قرار المجلس الوطني (برلمان منظمة التحرير) بتحديد العلاقات السياسية والاقتصادية والأمنية
    ====================================
    يا عالم…يا ناس….يا أبطال المنابر…..يا مدمني المفاوضات و الضلال و تخدير العقول ….يا جماعة VIP CARDS كفى تهديدات و كلام و صعود على الشجرة ثم قفز مفاجئ من عليها …… دعوا هذا الشعب المتعطش لافعالكم يرى قبل أن يسمع و لو مرة واحدة….سبعون عامآ و نحن نسمع تهديدات و شجب و استنكار و دراسات و مؤتمرات و مؤامرات و لا نرى أفعال………..إفعلوا أو كما يقول أهل مدينة خليل الرحمن “نأطونا سكوتكو يوووووو”

  2. اتقوا الله و ارفعوا ايديكم عن قضيتنا
    دعوها للاجيال القادمة
    اي دولة تتحدث عنها و انتم لستم اكثر من مركز للشرطة يدار من قبل الاحتلال
    الحل بحل السلطة و الرجوع لفكر المقاومة
    رحم الله ابو اياد و ابو جهاد و من على شاكلتهم من الاحرار
    اما انتم فالتاريخ حافظ مكانكم

  3. يادكتور صاءب انتم تتحركون بالاتجاه المعاكس . المفروض الغاء السلطه والعوده الى مرحلة النضال بكل اوجهه والغاء التنسيق الامني والخ.. اي دوله تريدون الانتقال اليها فلم تبقى هناك اية ارض لاقامة الدوله عليها .الامم ستضحك عليكم ان فعلتم هذا كما ضحكت عليكم اسرايل وامريكا على مدى عقود عندما باعتكم حل الدولتين التي انتم تعلمون نتيجتها اليوم احسن منا . الحركات الثوريه لا تعلن اقامة السلطه الا بعدما تضمن النصر النهاءي لكي لا تتورط بمشاكل الحكم وتوفير الخدمات للناس ولكنكم ارتكبتم الخطاء المصيري باعلان السلطه قبل تحرير ولو متر مربع واحد من الارض . خذوا الدرس من ثورة الجزاءر وكل الثورات المظفره عبر التاريخ. يجب ان يكون مطلبكم اليوم عودة اللاجين والحقوق المتساويه للفلسطينيين مع الاسرايليين في فلسطين موحده بعدما افشلت اسرايل حل الدولتين بالاستيلاء على 90 بالمايه من الاراضي التي كانت تفترض ان تكون الدوله الفلسطينيه. رجاء كونوا واقعيين يادكتور صاءب والاخرين.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here