“عدوى طفيلية” تستوطن شاطئ غزة بسبب “أزمة الكهرباء” 

 

غزة/ نور أبو عيشة/ الأناضول- نشرت صحيفة العربي الجديد ، دراسة علمية، كشفت فيها عن وجود عدوى طفيلية مستوطنة في مياه وشاطئ بحر قطاع غزة، بفعل ضخ مياه الصرف الصحي، فيه، بدون معالجة، جراء أزمة الكهرباء.

وكشفت الدراسة، التي نشرتها الصحيفة، الأحد، أن العدوى تتنوع ما بين الأميبية، والبوغيات الخفية ، والتي تعد من الطفيليات.

وتوصلت الدراسة، التي استمرت نحو ثلاثة أسابيع، إلى أن تلك العدوى المختلفة تسبب  المغص والإسهال والنزلات المعوية للمصابين .

وأجرت الصحيفة في دراستها، فحوصات مخبرية، في معامل الجامعة الإسلامية بغزة، لمياه البحر ومياه الصرف الصحي التي يتم ضخّها على شاطئ البحر، حيث تم جمع 12 عينة من مياه البحر من 4 مناطق مختلفة بالقطاع، وعينات مماثلة من مياه الصرف الصحي بعد سكبها في البحر، و12 عينة أخرى من رمال الشاطئ.

ووفق الأطباء والأكاديميين، الذين أشرفوا على الدراسة، فإن الطفيليات تصل إلى الجسم عبر الفم عن طريق ماء أو طعام ملوث، وتتفاوت الأعراض المرضية من شخص لآخر، وتكون عبارة عن إسهال ممزوج بالمخاط والدم لدى البعض، وقد تتطور الحالة للتأثير على امتصاص الغذاء في الأمعاء، ما يؤدي إلى ضعف جهاز المناعة، وإصابات متكررة بالالتهابات .

كما تسبب الطفيليات، بحسب الدراسة،  مجموعة من الأمراض والأعراض، مثل غازات البطن، والإمساك، ومتلازمة القولون المتهيج، ومشاكل في الجلد، وقد تسبب السموم والنفايات التي تطلقها الطفيليات زيادة في مستوى الحمض في الدم

ووفق الدراسة، فإن طفيل  البوغيات الخفية سجّل انتشارا في 50% من إجمالي مساحة الشاطئ، كما أن مياه الصرف الصحي نشرت تلوثاً عبر طفيليات البوغيات الخفية، والجارديا، والعدوي الأميبية على الشاطئ بنسبة 75%، إذ ظهرت العينات الملوثة في ثلاث مناطق من أصل 4 عينات.

وتضخ نحو ثمانية مصبات رئيسية، وتسعة فرعية، وستة ثانوية، مياه الصرف الصحي في بحر غزة، دون معالجة، بسبب أزمة الكهرباء، وذلك على مدار الساعة، بكميات تصل حتى 120 ألف متر مكعب يومياً، مليئة بـ الملوثات الميكروبولوجية والكيميائية ، كما جاء في الدراسة.

وتقول إحصائيات رسمية، صدرت سابقا عن سلطة جودة البيئة، إن نسبة تلوث شاطئ البحر ارتفعت من 50% عام 2017، إلى 75% حتّى الربع الأول من عام 2018.

ويعاني قطاع غزة من أزمة حادة في التيار الكهربائي، منذ منتصف 2006، ويحتاج 560 ميغاوات لتلبية احتياجات السكان، لا تتوافر منها سوى نحو 205 ميغاوات، حسب شركة توزيع الكهرباء.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here