اجتماع طارئ للجامعة العربية لمناقشة خطة ترامب وعباس يرفض أي مفاوضات أو تفاهمات مع إسرائيل دون القدس.. ولجنة شعبية فلسطينية تدعو لرفض “صفقة القرن”

ايسر العيس- رام الله – غزة – الأناضول – جدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الجمعة، رفضه أي مفاوضات أو تفاهمات مع الإسرائيليين دون القدس.

جاء ذلك خلال لقاء بالعاصمة المصرية القاهرة، جمع عباس مع أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط عشية اجتماع وزاري بالجامعة لمناقشة “صفقة القرن” الأمريكية المزعومة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.
وطالب عباس، العالم العربي بالوقوف إلى جانب الموقف الفلسطيني المُشدد على أنه لا سلام ولا خطة ولا تفاهم ولا تفاوض، دون القدس.
وتأتي تصريحات عباس عقب دعوة عدة دول عربية، في مقدمتها مصر والسعودية إلى بدء مفاوضات مباشرة بين الفلسطنيين والإسرائيليين برعاية أمريكية، على خلفية إعلان صفقة القرن.
والثلاثاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن “صفقة القرن”، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وتتضمن الخطة التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية “متصلة” في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.
وخلال اللقاء شدد عباس أيضا على “ضرورة مواجهة صفقة القرن، على المستوى العربي والإقليمي والدولي، وأنه لا بد أن يكون هناك موقف عربي موحد تجاه هذه الصفقة الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية، وضرورة الإلتزام بمبادرة السلام العربية لعام 2012 دون تغيير”.
ووصل الرئيس الفلسطيني، في وقت سابق الجمعة، القاهرة، للمشاركة في أعمال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، الذي يعقد في مقر الجامعة العربية السبت، بطلب من فلسطين.

ووصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الجمعة، العاصمة المصرية القاهرة، للمشاركة في أعمال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، الذي يعقد في مقر الجامعة العربية السبت، بطلب من فلسطين.

ويرافق “عباس”، في زيارته، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، ووزير الخارجية رياض المالكي، وعضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” الوزير حسين الشيخ، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى مصر، مندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، دياب اللوح.

طلبت وزارة الخارجية الفلسطينية، الثلاثاء، عقد اجتماع طارئ، لمجلس جامعة الدول العربية، على مستوى وزراء الخارجية، لمناقشة صفقة القرن الأمريكية المزعومة.

ويأمل الفلسطينيون أن يعلن العرب عن موقف عربي واضح، لمواجهة صفقة القرن الأمريكية المزعومة، بحسب نبيل شعث، ممثل الرئيس الفلسطيني الخاص.

وأشار “شعث” في حوار سابق مع وكالة الأناضول، إلى أن الرئيس الفلسطيني سيقدم شرحا للوزراء العرب، حول مخاطر الخطة الأمريكية، وسبب رفضها، ورؤيته المتمسكة بالمفاوضات على أساس القرارات الدولية.

والثلاثاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن “صفقة القرن”، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وتتضمن الخطة التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية “متصلة” في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

 

من جهتها، دعت لجنة شعبية فلسطينية، الجمعة، جامعة الدول العربية، لاتخاذ قرار موحد رافض لـ”صفقة القرن” المزعومة خلال الاجتماع الوزاري الذي يعقد في القاهرة السبت، بطلب من فلسطين.
وقال جمال الخضري، رئيس اللجنة الشعبية لرفع الحصار عن غزة (غير حكومية)، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه: “رفض الصفقة يجب أن يكون بكل وضوح ويتبنى الموقف الفلسطيني بكل قوة، رفضاً لهذه التصفية العلنية للقضية الفلسطينية”.

وأضاف أن “الاجتماع يجب أن يؤكد وبشكل عملي على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، حقه في العودة، والحرية والاستقلال وتقرير المصير، وإقامة دولته وعاصمتها القدس”.

ودعا الخضري “إلى تخصيص دعم للقدس والمقدسيين لثباتهم وتعزيز صمودهم، وتخصيص دعم خاص لقطاع غزة المحاصر منذ ثلاثة عشر عاماً لانتشاله من أزماته الاقتصادية والإنسانية”.

وأكد أن “الصفقة تتناقض مع كل المواثيق الدولية والأعراف والقوانين، وتمثل انقلاباً على كل النظام الدولي وما أقره”.

وأوضح أن الصفقة “تطاول واضح على الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية وكل أحرار العالم”.

ولفت إلى أن الشعب الفلسطيني “لن يقبل بأقل من هذا الموقف العربي الرافض للصفقة، لأن المعروض بيع واضح للقدس والأرض واستهداف لكل شعبنا الفلسطيني”.

وطلبت وزارة الخارجية الفلسطينية، الثلاثاء، عقد اجتماع طارئ، لمجلس جامعة الدول العربية، على مستوى وزراء الخارجية، لمناقشة صفقة القرن الأمريكية المزعومة.

والثلاثاء، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن “صفقة القرن”، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وتتضمن الخطة التي رفضتها السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية “متصلة” في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

13 تعليقات

  1. ما عساهم فاعلون وزراء خارجية امة العرب؟ اجتماعات ورا اجتماعات قرارات ورا قرارات عربية جامعية وقرارات دولية وكلها وجدت طريقها ليس لفلسطين ولكن الى ادراج مقفلة ولم ينفذ منها اَي قرارمنذ سنة 1948 ولغاية الآن
    القرار الدولي كان سنة 1948 دولتان يهودية وعربية وكان الرد الفلسطيني بالرفض وكانت شعاراتهم من البحر الى النهر ولكن وبعد مرور اكثر من سبعين عاما اصبحت اسرائيل هي من تسيطر على فلسطين من البحر الى النهر بعد أن ضمت الأغوار اليها.
    قال الراحل جمال عبد الناصر ( ما أخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة )
    ما هي قوة العرب الآن — العراق دمره بوش وبلير وليبيا دمره الناتو وسورية دمرته الجامعة واليمن دمره التحالف السعودي الامريكي الإماراتي وغيره— ولا يزال التدمير مستمرا في العراق وسورية وليبيا واليمن فكيف سيحلون هؤلاء الوزراء في مشكلة معقدة وهم جالسون بصالات مكيفة والشعب الفلسطيني يرزح تحت نير الاحتلال ولا ننسى ان دولًا خليجية حضرت مهرجان الصفقة.
    لا أمل يرجى من هذه الجامعة وبعد الاجتماع سيخرجون ببعض الكلمات – ندين ونعترض ونشجب- وهذه الكلمات سمعناها مرارًا وتكرارًا وهي كلمات جوفاء ليس لها اَي قيمة مثلها مثل جامعة الدول العربية التي أوصلت العالم العربي الى ما فيه الآن.
    من الانسب للامة العربية ان تقفل هذه الجامعة ابوابها وترحل.

  2. قبل اعلان صفقة القرن الطبخة اعدت بالبحرين تحت قيادة كوشنير و حضرتها دول الخليج و المغرب و تلقى كوشنير الدعم و المباركة للصفقة الملعونة اثناء زيارته لبلدان الخليج و المغرب و اليوم نفس الدول هي من تبارك الصفقة و تهلل لها و تقدر المجهودات التي بذلها ترامب لاعدادها و هي نفس البلدان التي ستحاول فرض قرار من الجامعة العربية لمباركة صفقة القرن و بيع القدس و التخلي نهائيا عن فلطين مقابل الحفاظ على عروشها من غضب الشعوب.

  3. هل يشرح لي أحد الأخوة طلب اصحاب الجلالة ال سعود والفخامة آل سيسي بأن يجلس على الطاولة ويتفاوض الفلسطينيين والصهاينة ! هل بقي شئ للتفاوض عليه؟ ربما يريدونهم التفاوض عل شئ آخر وليس على دولة فلسطين. يا أيها الناس فلسطين عربية من البحر الى النهر كم كانت قبل أحضار الجراثيم والفيروسات . ووعد الله بأن الأبطال يتحضرون وسينطلقون قريبا لمحو العار والمهزومين

  4. شخصان لعملة واحدة الاول في مصر يقتل كيف يشاء ويحاكم من يشاء حسب هواه وحسب دين المتهم والثاني يبيع المجاهدين ويرفس عليهم والاتنين متفقان على انهما منصبان على الشعبين المصري والفلسطيني من طرف نتنياهو وترامب وان كل من رفع صوته فهو اخواني وارهابي واتفقا على تلقين الشعبين لغة الاصم والبكم لا سمع ولا كلام والواجب الطاعة والعبودية مقابل الموت او السجن وعلى هذا الاساس بنيت عليه دولهم وان لقاءهم ليس سوى مادبة لاكل الارانب و الغزلان قبل ان يسبقهم اليها ترامب ونتنياهو

  5. لا يعرف اي عاقل سبب زيارة سيادة الرئيس محمود عباس الى القاهرة رغم انه يعرف ان الجامعة العربية فاشلة ولا فائدة منها. ولكن يبدو أن دعوة مصر والسعودية للتفاوض المباشر برعاية امريكية تدغدغ عواطف سيادة الرئيس ومعه كبير المفاوضين لانهما ادمنا على المفاوضات.
    ومن المهم ان تعرف كل الشعوب العربية ان كل ما نكتبه كافراد او ننصح به او ننتقده لا يعنى الزعامة العربية مطلقا. فالزعيم هو الاوحد ببلدة : لا وزارات ولا برلمانات ولا احزاب ولا لجان لها دور في الحياة السياسية. مل العالم وفي اولهم الشعب الفلسطيني يطالب عباس بحل السلطة ولكن يبدو انه وحدة ولا شريك له يعرف مصلحة الشعب الفلسطيني.

  6. كيف سيكون موقف موحد وثلات “دول” خليجيه حضرت احتفال أعلان تصفيه القضيه الفلسطينيه !!
    التصويت علي القرارات يجب أن يكون بالاغلابيه وليس بالاجماع حتي لا يفسد الأقزام القرارات المصيريه

  7. إنّ المرجعية الدينية في النجف الأشرف – العراق
    تدين بشدة الخطة الظالمة التي كُشف عنها مؤخراً
    لإضفاء (الشرعية) على إحتلال مزيد من الأراضي
    الفلسطينية المغتصبة، وهي تؤكد وقوفها مع
    الشعب الفلسطيني المظلوم في تمسكه بحقه
    في إستعادة أراضيه المحتلة وإقامة دولته
    المستقلة،
    وتدعو العرب والمسلمين وجميع أحرار العالم
    إلى مساندته في ذلك .

  8. هل تذكرون اول قرار لهذه المؤسسة المشؤومة بخصوص فلسطين عام ١٩٤٨؟ لقد نص ذلك القرار على سحب السلاح من يد الشعب الفلسطيني باعتبار أن جيوش الهزيمة ستتكفل بالحفاظ على فلسطين، وماذا كانت النتيجة؟ تسلم العدو فلسطين دون مقاومة. واستمر المسلسل حتى لم يبقى من فلسطين شيء. ولا تزال المؤامرة مستمرة حتى يتحول العربي المسلم إلى عبد للقردة والخنازير، ليس بقوة القردة وانما بخيانة الأنظمة.

  9. مقدما … لاتقدم ولاتؤخر… تعبانين مثل حكامها… ومن عدمها… سوف تكون قرارات الجامعة العبرية حسب طلب. راح ماينام الليل نتنياهو… ههههههه

  10. اجتماعات لا قيمة لها يحضرها عملاء للعدو ليواصلوا قتل قضايا الأمة والاجهاز على مستقبلها.

  11. نريد ان نعرف كيف وصل الرءيس الفلسطيني مخمود غباس الى القاهرة ؟ هل وصل على متن طائرته الخاصة التي اشتراها ب ٥٠ مليون دولار من عرق جبينه ؟ ومن أين اقلعت الطائرة من رام الله او مطار بن غوريون الاسرائيلي ؟ ولماذا شرح الوقف الفلسطيني من صفقة القرن اشرح موقفك انت لوحدك يا عباس لان موقف الشعب الفلسطيني معروف وليس بحاجة الى شرح او توضيح . القرارات الدولية التي يتحدث عنها عباس هي التي أوصلتنا الى مانحن فيه . نصيحة الى عباس والوفد المرافق له الأفضل ان تتركوا الشعب الفلسطيني يقرر الطريقة المناسبة لكي يستعيد ارضه كاملة من النهر الى البحر .

  12. ياسيادة الرئيس ماذا تتوقع ان يقولوا لك في هذا الاجتماع الطارئ بعدما حضر ثلاثة من السفراء العرب لمهرجان صفقة القرن وصفقوا طويلا لاعلان القدس عاصمة ابديه لاسرائيل وبعدما رحبت مصر والسعوديه باهتمام الرئيس ترامب لحل القضيه الفلسطينيه واي حل ياسيادة الرئيس واي حل ؟ هل تبحث عن دعم من الجامعه العربيه لاعلان الكفاح المسلح ؟ تاكد انهم سيقولون لك ياسيادة الرئيس اذهب وتفاوض على صفقة القرن . هل هذا ما تريد ؟ ياحبذا ياسيادة الرئيس لو تذهب الى الشعب الفلسطيني صاحب القضيه الضحيه الذي سيدفع الثمن وتسأله ماذا يريد بدلا من الجامعه العربيه التي تعرف مسبقا ماذا تريد . والله المستعان.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here