عباس يترأس اجتماعا للجنة المكلفة بوضع آليات لتنفيذ قرار وقف العمل بالاتفاقيات مع إسرائيل ردا على هدم بيوت فلسطينيين جنوبي القدس

رام الله/ لبابة ذوقان/ الأناضول – ترأس الرئيس الفلسطيني محمود عباس، السبت، اجتماع اللجنة المكلفة بوضع آليات لتنفيذ قرار وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل.
وجرى الاجتماع في مقر الرئاسة الفلسطينية بمدينة رام الله، بالضفة الغربية، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية  وفا.
وذكرت الوكالة أن اجتماعات اللجنة  ستستمر لترفع توصياتها واقتراحاتها لعرضها على القيادة الفلسطينية في أقرب وقت ممكن .
والأسبوع الماضي، أعلن رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، تشكيل لجنة لتنفيذ قرار القيادة الفلسطينية بتعليق الاتفاقيات مع إسرائيل.
وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في الخامس والعشرين من يوليو/تموز الماضي، وقف العمل بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل كافة ووضع آليات لتنفيذ ذلك، ردا على هدم الأخيرة بيوت فلسطينيين جنوبي القدس.
ومنتصف يوليو الماضي، شرعت جرافات إسرائيلية بهدم مبانٍ عدة في وقت واحد، بـ وادي الحمص بحي صور باهر جنوبي القدس، بعد إخلاء سكانها منها، في إجراء أدانته عدة دول أوروبية وغيرها.

Print Friendly, PDF & Email

10 تعليقات

  1. غريب عجيب امرك. لا وطن ولا مواطن. القدس راحت والحبل على الجرار. مهزلة… عن اي اتفاقية تتكلم؟ وألله عيب عليكم. اصبحتم مضحكة للعالم.

  2. لماذا توقفها ياعباس لماذا لا تعلن الغائها لانه الاحتلال ألغى تماما اتفاقية حل الدولتين والغى اصلا فكرة الجلوس للمفاوضات معكم بعد ان تمددت المستوطنات في الضفة الغربية واصبحت تحتل ثلاثة ارباع مساحة الضفة ؟ ماذا تنتظرون لتعترفوا بالهزيمة وبأنكم تعرضتم لأكبر عملية احتيال ونصب في العالم ؟ او ربما كنتم تعلمون وموافقين من البداية على ان يصادر الاحتلال كل هذه الاراضي من الفلسطينيين والا لماذا كُنتُم تصمتون عن مصادرة الاراضي الفلسطينية وكل همكم مطاردة الشبان الفلسطينيين واعتقالهم لتوفير الأمن للاحتلال الصهيوني مقابل بقائكم تتسولون بإسم الشعب المسكين الذي هو ضحية صمتكم وتواطئكم مع كل الانذال المتامرين على فلسطين من الذين يعقدون الورشات الان لبيع ماتبقى من فلسطين ؟

  3. الموضوع لا يحتاج آليات ، فقط توقفوا عن التنسيق الامني وانتهى الموضوع .
    الحديث عن آليات واجتماعات وتوصيات وووو الخ هو مجرد تسويف يشير صراحة لعدم جدية قرار وقف العمل بالاتفاقيات .

  4. أخيرا ؛ السلطة تبرمج عقاربها على ساعة الأحداث الراهنة ؛ لتنفيذ قراراتها عند نقطة الساعة التي تحددها !

  5. يجب ان تكون سرعة الرد الفلسطيني بنفس سرعة الهدم الصهيوني و الا كان ذلك الرد مخلوع الانياب و ثلم المخالب و صوره باهته لا تُقنع و لا تُرضي و الأساس هو الإِبداء الواضح لعدم الخوف لا بل التحدي و الأفضل من جميع الخيارات هو ليس تعليق الاتفاق بل إلغائه كليا !

  6. يجب ان نعلم ان الاتفاقيات مع العدو الصهيوني هي من اوجدت هذه السلطة وايقاف العمل بها يعني نهايتها فلماذا تكذبون على شعبكم بهذه الشعارات الفارغة

  7. والله لن توقف اتفاقيات مع العدو ولا بطيخ امبسمر كفانا اضاعة للوقت والعبث بمستقبل شعب ارهقه الاحتلال وتكالب عليه القريب والبعيد

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here