عاهل المغرب: إقامة منطقة تجارة حرة في إفريقيا نقلة نوعية

الرباط/ محمد الطاهري/ الأناضول: اعتبر العاهل المغربي الملك محمد السادس، الأربعاء، أن إقامة منطقة تجارة حرة في إفريقيا ستشكل “نقلة نوعية” على طريق تنمية القارة السمراء.

جاء ذلك في خطاب له إلى القمة الاستثنائية للاتحاد الإفريقي، التي عقدت الأربعاء بالعاصمة الرواندية كيغالي، حول منطقة التجارة الحرة الإفريقية، تلاه نيابة عنه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، بحسب وكالة الأنباء المغربية الرسمية.

واحتضنت كيغالي، الأربعاء، القمّة الإفريقية الاستثنائية، التي شهدت توقيع 50 دولة على اتفاقية إطلاق منطقة التجارة الإفريقية الحرة.

وأشار الملك محمد السادس إلى أن إقامة هذه المنطقة تشكل مبادرة “تنبع من إفريقيا وتصب في مصلحتها”.

وقال إن هذه المنطقة ستكون “الأوسع نطاقًا والمحتضنة لأعلى نسبة من الشباب، مقارنة بمثيلاتها في العالم”.

واعتبر أن منطقة التبادل الحر القارية الإفريقية تعد آلية أساسية لتعزيز هذا النموذج التنموي الاقتصادي الجديد، القائم على الابتكار وتنويع الأنشطة الاقتصادية، وعلى التجارة التضامنية.

ودعا إلى توحيد الصف الإفريقي قصد بناء اقتصاد قاري مزدهر يقوم على التنمية الشاملة والمستدامة، وعلى تشجيع المبادرة الحرة وخلق الثروات.

ويتوقع أن تجعل منطقة التجارة الإفريقية الحرة، القارة السمراء، أكبر منطقة تجارة حرة من حيث عدد الدول المشاركة منذ تشكيل منظمة التجارة العالمية عام 1995.

وتهدف الاتفاقية إلى إزالة الحواجز التجارية، وتعزيز التجارة بين دول القارة.

وحسب الاتحاد الإفريقي، تستطيع المنطقة خلق سوق إفريقية تضم أكثر من 1.2 مليار شخص، بناتج محلي إجمالي يصل إلى 2.5 تريليون دولار.

وستلغى منطقة التجارة الإفريقية الحرة التعريفة الجمركية تدريجيًا على التجارة بين الدول الأعضاء بالاتحاد، ما سيجعل التجارة أسهل بالنسبة للشركات الإفريقية في القارة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here