عاهل الأردن يؤكد خلال مباحثات مع فائز السراج دعم الأردن للحل السياسي في ليبيا وسيتم تسديد ديون المستشفيات الأردنية التي قدمت العلاج لليبيين

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول أكد عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني، الأحد، دعم بلاده للجهود الرامية لحل سياسي في ليبيا.

جاء ذلك في مباحثات أجراها مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فائز السراج، ضمن زيارة رسمية للعاصمة عمان، بدأها، السبت.

ووفق ما أورده الديوان الملكي الأردني، في بيان، تلقت الأناضول نسخة منه، أعلن السراج أن بلاده ستبدأ – من خلال سفارتها في عمان – بتسديد الديون المستحقة للمستشفيات الأردنية التي قدمت الرعاية الطبية والعلاجية لمواطنين ليبيين.

وتقدر قيمة الديون الليبية للمستشفيات الأردنية، بنحو 220 مليون دولار.

واتفق الملك عبد الله والسراج على بذل الجهود للاستفادة من الفرص الواعدة لتطوير مستويات التعاون بين البلدين، في مجالات الاستثمار والتبادل التجاري والسياحة العلاجية والتعليم العالي والتنسيق الأمني.

وتناولت المباحثات، التي جرت في قصر الحسينية، بالعاصمة الأردنية، تطورات الأوضاع على الساحة الليبية.

وفي السياق ذاته، أكد الملك عبد الله دعم الأردن للجهود الرامية إلى التوصل لحل سياسي في ليبيا، وبما يحقق الأمن والاستقرار فيها والمستقبل الأفضل للأشقاء الليبيين.

من جهته، أشاد السراج بالعلاقات بين البلدين، مؤكداً الحرص على العمل بتشاركية لتوسيع آفاق التعاون وتحقيق مزيد من الإنجازات على أرض الواقع.

المباحثات تناولت أيضا عدداً من قضايا المنطقة، خصوصا القضية الفلسطينية، والتأكيد على ضرورة تحقيق السلام العادل والدائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

يشار أن السراج وصل الأردن، السبت، في زيارة هي الثانية له، بعد مشاركته في أعمال القمة العربية 28 التي استضافتها المملكة في مارس/آذار من العام الماضي.‎

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here