عادل رامي و”التحية العسكرية”: صورة قديمة بلا أي دلالة سياسية

اسطنبول – (أ ف ب) – نفى الفرنسي عادل رامي لاعب نادي فنربغشة التركي لكرة القدم الخميس وجود أي دلالة سياسية لصورته على موقع انستاغرام التي يظهر فيها مؤديا تحية عسكرية، مشددا على أنها منشورة منذ أكثر من شهر، بعدما فسرت على أنها تعبر عن دعمه لتركيا في المعارك التي تخوضها ضد المقاتلين الأكراد في شمال سوريا.

وتداولت وسائل الإعلام التركية، ومنها وكالة “الأناضول” الحكومية، على نطاق واسع الخميس أن رامي بدّل صورته الشخصية على انستاغرام لينشر الصورة المذكورة، مفسرة ذلك على أنه تأييد لحركة مماثلة قام بها لاعبو المنتخب التركي في مباراتيهما الأخيرتين ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020 ضد ألبانيا الجمعة وفرنسا الإثنين، دعما لجيش بلادهم.

وبدأت القوات التركية مدعومة بفصائل سورية موالية لها، هجوما على مناطق سيطرة المسلحين الأكراد في شمال سوريا في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الحالي.

لكن الصورة العائدة لرامي “تم التقاطها في يوم توقيع عقده” مع النادي التركي في 27 آب/أغسطس الماضي، و”لا تحمل أي دلالة سياسية”، بحسب ما أكد محامي اللاعب في بيان أرسل الى وكالة فرانس برس التي نشرت الخبر قبل أن تقوم بإلغائه.

كما أكد اللاعب في شريط مصور نشر عبر حساباته على مواقع التواصل، أن الصورة المثيرة للجدل نشرت “قبل أكثر من شهر”، أي قبل انطلاق العملية التركية في الشمال السوري.

وأظهرت لقطات عدة متداولة على انستاغرام أن رامي سبق له أن نشر فعلا هذه الصورة قبل بدء العملية العسكرية.

وكان مسؤولون أتراك قد أعربوا الثلاثاء عن دعمهم للاعبي المنتخب الوطني الذين أدوا التحية العسكرية، علما بأن الاتحاد الأوروبي للعبة قرر فتح تحقيق في ذلك على خلفية وجود “استفزاز سياسي”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here