عائلة علاء عبد الفتاح تستغيث بالنجدة بعد منعها من زيارته في “طرة”

القاهرة – “رأي اليوم “- محمود القيعي:

قالت د.ليلى سويف الأستاذة بكلية العلوم جامعة القاهرة  والدة الناشط السياسي المحبوس علاء عبد الفتاح إنه تم منعهم من زيارته برغم  حصولهم على إذن بالزيارة من النيابة العامة.

وأردفت د.ليلى: “استعنا على الشقى بالله، اما نشوف اليوم حيبقى زيارة لعلاء ولا كامبينج في طره!؟”.

وأضافت د.ليلى في تعليق لها بحسابها على الفيسبوك: “طلع الصباح، فتاح يا عليم، وليلى ومنى هيتجهوا إلى سجن طرة في محاولة جديدة لتفعيل تصريح النيابة اللي معاهم بزيارة علاء. كمان مرة بنأكد: ماعندناش شكوى من تعامل إدارة السجن أو بوابته. المشكلة في مكان ما في الأمن الوطني، في القرار اللي بيطلب من ظابط الأمن الوطني إنه يوافق على زيارة هي من حق السجين وأهله بالقانون وباللوائح. إن شاء الله ربنا ييسر الأمور وتنتهي المعركة اللي مالهاش لازمة دي.”.

أما ابنتها منى سيف فقالت إنهما اتصلا  بالنجدة وعملا بلاغا بمنعهما من زيارة علاء احمد سيف الاسلام في سجن عنبر الزراعة بطرة قطاع ب لليوم الرابع على التوالي رغم وجود تصريح نيابة رسمي ،مشيرة إلى أن النجدة  أعطاها الرقم ده وقالوا هيتابعوا  1548223

 وأردفت منى: “اما نشوف في اي حد بيصدق فيهم ولا لأ ؟”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. الإذن من النيابة بالزيارة للمساجين المجرمين ليس هو الشرط الوحيد لإتمام الزيارة حيث ان ظروف السجن هي من تسمح بالزيارة او تأجيلها فلا داعي للمزايدة و التسخين

  2. يا سيدتي الكريمة … الشكوى لله .. فهؤلاء عسكر لا يكترثون بنائب او قانون ، كان الأجدر بكم أن تنصحوه وتوجهوه يوم عارض الحكم المدني والرئيس المدني ويومها لم يمس بسوء .. الان لا ينفع الندم فليس لكم الا الصبر الجميل .. لكنها عبرة لمن يعتبر!!!.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here