عائلة الأميركي المحتجز في روسيا  عضو  المارينز السابق بول ويلان المتهم بالتجسس  في موسكو تطلب تدخل الكونغرس لإطلاق سراحه

واشنطن- (أ ف ب) –

طالبت أسرة عضو المارينز السابق بول ويلان الذي أوقِف واتُهم بالتجسّس في موسكو، الجمعة الكونغرس الأميركي ووزارة الخارجيّة بالتدخّل لإطلاق سراحه.

وكتب شقيقه ديفيد ويلان أنّ “طاقم السفارة الأميركيّة في موسكو حصل على تصريح قنصلي (لزيارته) وأكّد أنّ بول في أمان”، معبّرًا في بيان عن “ارتياح” العائلة.

وقال إنّه “يُقدّر” التزام السفير الأميركي في روسيا جون هانتسمان حيال هذه القضيّة. لكنّه أضاف “إننا ندعو الكونغرس الأميركي ووزارة الخارجيّة إلى مساعدة بول، لضمان إطلاق سراحه وعودته إلى المنزل”.

ولم يُحدّد ديفيد ما الذي تنتظره العائلة من الكونغرس الأميركي الذي كان فرض مرارًا في السابق عقوبات على روسيا.

ولا تزال السُلطات الأميركيّة حذرة حتّى الآن حيال هذه القضيّة التي تأتي في وقت وجّه فيه الغرب لروسيا اتّهامات عدّة بالتجسّس.

وقال وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو الأربعاء إنّه إذا لم يكُن توقيف ويلان “مبرّرًا فسنطالب بإعادته فورًا إلى بلاده”، مشدّدًا على أنّه يريد معرفة المزيد حول التُهم الموجّهة إليه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here