ظريف إلى دمشق في أول زيارة منذ تراجعه عن استقالته

طهران ـ وكالات: أفادت انباء بإن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بزيارة إلى دمشق الثلاثاء، هي الأولى له منذ عدوله عن استقالته في 25 فبراير الماضي.

وكان السفير السوري في طهران، عدنان محمود، قد اتصل بوزير الخارجية الإيراني، وأبلغه بدعوة من الرئيس بشار الأسد لزيارة دمشق، حسب ما جاء على “روسيا اليوم”.

وجاء هذا الاتصال الهاتفي بعد المحادثات الهاتفية التي جرت بين وزيري الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والسوري وليد المعلم عقب تراجع ظريف عن استقالته.

واستقال ظريف من منصبه يوم 25 فبراير الماضي، عقب زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران دون أن يوضح الأسباب، لكن مراقبين فسروها على أنها احتجاج منه على عدم تنسيق القيادة الإيرانية معه حول زيارة الأسد.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. اخیرا جئت و کدت ان تسقط من عینی تماما!! المهم کایرانی اعتبر زیارة الظریف للرئیس الاسد شرفا للظریف!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here