قائد الحرس الثوري الإيراني يهدد للجيش الأمريكي ويحذر واشنطن بان القوات الأمريكية لن تنعم بالهدوء في غرب آسيا في حال إدراجه على قائمة الإرهاب

 

طهران ـ وكالات: وجه قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، تهديدا صريحا للجيش الأمريكي، محذرا من إقدام واشنطن على إدراجه على قائمة الإرهاب الأمريكية، وقال إن القوات الأمريكية لن تنعم بالهدوء في غرب آسيا في هذه الحالة.

وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، أمس السبت، إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو ومستشار الأمن القومي جون بولتون دعما مشروع قرار بوضع الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب.

وأورد موقع “غلوبال فير بور” الأمريكي، مقارنة بين الجيشين الأمريكي والإيراني، مشيرا إلى أن الأول يحتل المرتبة رقم 1 على قائمة أقوى 137 جيش في العالم، مقارنة بالجيش الإيراني، الذي يحتل المرتبة رقم 14 عالميا.

ويعتمد تصنيف جيوش العالم على العديد من العوامل تشمل القوة البشرية والموقع الجغرافي والقوة الاقتصادية، إضافة العتاد العسكري.

ويتجاوز التعداد السكاني للولايات المتحدة الأمريكية 329 مليون نسمة، مقابل تعداد سكان إيران، الذي يزيد عن 83 مليون نسمة.

ويوجد في الولايات المتحدة الأمريكية 144 مليون نسمة مقارنة بـ47 مليون في إيران.

وبينما يصلح للخدمة العسكرية في أمريكا 119 مليون نسمة، فإن عدد من يصلحون للخدمة العسكرية في إيران 39 مليون نسمة.

ويصل إلى سن التجنيد سنويا أكثر من 4 ملايين أمريكي، مقارنة بـ1.3 مليون إيران كل عام.

ويتجاوز تعداد الجيش الأمريكي 2.1 مليون جندي، بينهم 860 ألف في قوات الاحتياط، مقابل 873 ألف جندي في الجيش الإيراني، بينهم 350 ألف في قوات الاحتياط.

وتصل ميزانية الجيش الأمريكي إلى 716 مليار دولار، مقابل 6.3 مليار دولار ميزانية الجيش الإيراني.

ويصل حجم الدين الخارجي لأمريكا إلى 17.91 تريليون دولار، مقابل 7.9 مليار دولار حجم الدين الخارجي الإيراني.

تمتلك القوات الجوية الأمريكية أكثر من 13 ألف طائرة حربية، بينها 2300 مقاتلة و2800 طائرة هجومية، وأكثر من 1100 طائرة نقل عسكري، و104 طائرة تدريب، إضافة إلى 5700 مروحية، بينها 970 مروحية هجومية.

ويوجد في الجيش الإيراني 509 طائرة حربية، بينها 142 مقاتلة، و165 طائرة هجومية، و89 طائرة نقل عسكري، و104 طائرة تدريب، و126 مروحية، بينها 12 مروحية هجومية.

ويوجد في أمريكا أكثر من 13500 مطار عسكري، بينما يوجد في إيران 319 مطار.

وتمتلك أمريكا أكثر من 6200 دبابة، و39 ألف مدرعة، وأكثر من 990 مدفع ذاتي الحركة، و864 مدفع ميداني، وأكثر من 1000 راجمة صواريخ.

وفي المقابل تمتلك إيران أكثر من 1600 دبابة، و2345 مدرعة، و570 مدفع ذاتي الحركة، وأكثر من 2100 مدفع ميداني، إضافة إلى 1900 راجمة صواريخ.

ويتكون الأسطول الأمريكي من 415 سفينة حربية، بينها 24 حاملة طائرات، و68 غواصة، و22 فرقاطة، و68 مدمرة، و15 كورفيت، و13 سفينة دورية، و11 كاسحة ألغام.

بينما يتكون الأسطول الإيراني من 398 سفينة حربية، بينها 34 غواصة، و6 فرقاطات، و3 كورفيتات، و88 سفينة دورية، و3 كاسحات ألغام.

ويوجد في أمريكا 33 ميناء مقابل 3 موانئ كبرى في إيران.

ولأن الثروة النفطية تعد ضمن العوامل، التي يتم تحديد قوة الجيوش على أساسها، فإن الجيش الأمريكي، الأول في العالم،  لا يمتلك إلا 36.5 مليار برميل من احتياطي النفط المؤكد، مقابل 158.4 مليار برميل حجم الاحتياطي الإيراني.

وتنتج إيران نصف إنتاج أمريكا من النفط، حيث يصل انتاجها إلى 4.4 مليار برميل يوميا، مقابل 9.3 مليار برميل إنتاج الولايات المتحدة الأمريكية.

وبينما تستهلك أمريكا 19 مليون برميل يوميا من النفط، فإن استهلاك إيران لا يتجاوز 1.9 مليون برميل نفط يوميا.

وبينما تتجاوز مساحة الولايات المتحدة الأمريكية 9.8 مليون كيلومترا مربعا، فإن مساحة إيران حوالي 1.7 مليون كيلومترا مربعا.

ومن جهته وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الخطوة المحتملة من جانب الولايات المتحدة لإدراج الحرس الثوري على لائحة الارهاب، بانها “ستُدخل واشنطن في مستنقع″، وقال إن مثل هذه الخطوة ستكون كارثية.

وأشار ظريف اليوم الأحد إلى “مساعي الجماعات المدافعة عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإقناع الولايات المتحدة بإدراج الحرس الثوري في قائمة الجماعات الإرهابية”، وأشار إلى أنه إذا قام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمثل هذه الخطوة فإنه سيُدخل واشنطن في مستنقع، حسبما نقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية.

واضاف ظريف في تغريدة عبر تويتر: “من الأفضل لدونالد ترامب أن يعلم ذلك قبل أن يجر الولايات المتحدة إلى كارثة أخرى”.

كان رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني(البرلمان) حشمت الله فلاحت بيشة، قد صرح في تغيريدة على موقع تويتر أمس السبت : إنه في حال إدراج الحرس الثوري في القائمة الأمريكية للمجموعات الإرهابية، فإننا سندرج العسكريين الأمريكيين ضمن قائمة الإرهاب”.

كانت صحيفة “وول ستريت جورنال”، ذكرت يوم الجمعة الماضي، نقلا عن مصادر مطلعة أن واشنطن تعتزم إدراج الحرس الثوري الإيراني، على قائمة المنظمات الإرهابية.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. مجرد تعليق عابر، ألم يلحظ الأمريكي أنه كُلّما حاول نبش أو خدش مكان إعتقد أنه بمقدوره تحطيمه والسيطرة عليه، إنقلب إلى صخر من حديد هشّم مخالبه وحطّم يداه؟!! العراق، اليمن، سوريا، لبنان، كوريا الشمالية، أوكرانيا، فنزويلا؟!!
    ألم يلحظ أن روسيا والصين الآن على أعتاب حدوده الشمالية عُدّة وعتاد عسكري بطائرات قادرة على حمل رؤوس نووية هيدروجينية في فنزويلا؟ ألم يلحظ صواريخ كوريا الشمالية الهيدروجينية التي جلبته من رقبته للمفاوضات؟!! ألم يلحظ صواريخ روسيا النووية التي تتجاوز ٢٠مرّة سرعة الصوت والتي تجعل أي دولة في العالم، بما فيها أمريكا من الساحل للساحل، تحت رحمة روسيا؟!! ألم يلحظ أن إيران تمتلك أمره في الخليج وأفغانستان وأوروبا شرقاً وغرباً؟!! ألم يلحظ أن الصين تجاوزته في حجمها الإقتصادي؟!! ألم يلحظ أن إيران والحرس الثوري بقوا في سوريا والعراق واليمن وأفغانستان رُغماً عن أنفه وأنف الكيان الصهيوني، وأضطر هو إلى المغادرة في عجلة وإرتباك؟!! ألم يلحظ أنّه رُغم كبر وقوة عدته وعتاده، محدودية قدراته تظهر بشكل فاضح للعلن، بينما المحور الآخر بمقدّرات متواضعة، يلحق به الهزيمة تلو الأُخرى شرقاً وغرباً إلى أن وصل حدوده البريّة عابراً البحار والمحيطات؟!!
    حان الأوان لتوجيه صفعة على عرض سنحة الأمريكي لوضعه في مكانه المناسب: تحت أقدام روسيا والصين وإيران، كلب ذليل يستجدي الرحمة والغفران!!
    يا أمريكي لم يعد أحد يطيقك أو يخشاك، وليس لك عندنا إِلَّا الطق بالأحذية والصرامي، وأنا شخصياً حضّرت خزانة كاملة منها إستعداداً لإستقبالك بها!!

  2. سئمنا من فرط تهديدات الرئاسات في كل بقاع الأرض . نريد اعمالا لا كلاما وبدون تغيير الرأي .

  3. كريم
    اتق اللة يارجل و احترم عقول البشر،
    7 ملايين مسلم من العراق وسوريا واليمن الذين فقدوا حياتهم بسبب تدخل الخميني في شؤونهم يارجل

  4. أخي المسلم أقرأ هذا المنشور لتتعرف على اجرام ايران والسعودية
    — من تحالف ونسق مع امريكا والغرب ضد العراق في ١٩٩٠ ؟ انها السعودية وايران والحرس الثوري .
    — من ادخل المجاميع الارهابية العراقية في أيران من بدر وحزب الدعوة وو في ١٩٩٠ بما يسمونه ثورتهم الشعبانية وعملو الفضائع بجنوب العراق ولم يسلم من أجرامهم حتى المستشفيات والاطفال الرضع ؟ انه تآلف المجرمين ايران السعودية والحرس الثوري .
    — من تحالف ونسق مع امريكا والغرب ضد العراق بأحتلاله عام ٢٠٠٣ ؟ انها السعودية وايران والحرس الثوري .
    — من الذي أشاع الطائفية بالمنطقة وأغرقها ببحور الدم وفرق الامة ؟ السعودية وأيران .
    — من ادام الحصار على العراق ١٢ عاما وقتل ٢ مليون عراقي ؟ انها السعودية وأيران
    — من قطع انبوب نفط العراق للبحر الاحمر وأغلق روافد العراق من أيران وجفف ارض العراق ؟ السعودية وأيران وتركيا
    — من أرسل الارهابيين الوهابيون والشيعة الصفيون للعراق وقتلو ملايين الابرياء شيعة وسنة ، انها ايران والسعودية
    — ووووووووووو

  5. هذة المقارنات كلها لذر الرماد في العيون ، الصحافة اللعينة الإمريكية تصور المواقف حسب مزاجها على أساس انهم الأفهم والأدهى في معرفة اسرار الكون ،.
    الآن يصورن ان جيش إيران هو في المنزلة 14 من حيث القوة ، بينما في سنة 1990 قالوا ان جيش العراق هو رابع أقوى جيش في العالم ، وذلك لكي يكسب بوش الأب وبوش الابن عطف المجموعة الدولية لضرب العراق ظلماً وعدواً .. وضربوا العراق عدة مرات بالتعاون مع قوى غاشمة عربية ،
    ودمروا العراق تدميراً بحيث لا يزعجهم بعد الآن بتطلعاته الوطنية والقومية !!
    بينما الآن يستهزأون بمنزلة إيران عسكرياً بوضعها في المرتبة 14 بين جيوش العالم ، بينما هي أقوى من ذلك بكثير وصنعتها الحربية تشهد على ذلك ويشهد خوف أمريكا وأوربا على ذلك عندما وقعوا معها الأتفاق النووي ، الأتفاق الذي أنكره ترامب وتخلى عنه بضغط معلوم من اللقيطة إسرائيل التي الأن تحكم أمريكا ترامب بكافة التصرفات والأفعال .

  6. 😟 تقارنون ايران بامريكا !!! معناه ايران دولة عظمى وهذا يسعد كل مسلم حقيقي
    ياريت تتم مقارنة ايران بالسعودية او بتركيا نريد مقارنة واقعية من خبراء محايدين 😊

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here