طهران: نملك معلومات استخباراتية قطعية حول نقل واشنطن مسلحي “الدولة الاسلامية” من سوريا والعراق إلى أفغانستان وعينوا خليفة أيضا

أنقرة/أحمد دورسون/الأناضول – اتهم اللواء يحيى رحيم صفوي، مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي، واشنطن بنقل مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية الإرهابي من سوريا والعراق إلى أفغانستان.
جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها بجامعة طهران خلال فعالية بذكرى الثورة الإسلامية في إيران.
وقال صفوي بمؤامرة من الإمريكيين والصهاينة وبعض الدول العربية، ابتلت سوريا والعراق بأكثر من 100 ألف داعشي، وبعد ذلك يريدون إرسال الإرهابيين إلى أفغانستان، بسوق ادعاءات تأسيس خلافة خراسان، وعينوا خليفة أيضا.
وذكر المسؤول الإيراني بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء الطلبة الإيرانية، بأنهم يمتلكون معلومات استخباراتية قطعية حول نقل الإمريكيين لمسلحي التنظيم إلى أفغانستان .
تجدر الإشارة إلى وجود اشتباكات بين تنظيم الدولة الاسلامية وحركة طالبان في العديد من مناطق أفغانستان، ذهب ضحيتها مئات المدنيين.

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. الاستعمار البريطاني دعم الوهابية المتطرفة في الجزيرة لتدمير الاسلام المحمدي، ثم جاء دور الامريكان بدعم الجماعات المتطرفة الوليدة من الوهابية كطالبان وداعش والنصرة لتدمير بلاد المسلمين…. اليوم بعد سقوط الضحايا بعد المسلمون يدركون المؤامرة الأمريكية الصهيونية على الاسلام والمسلمين…

  2. امريكا شر دمر المنطقة. من العراق الى سوريا إلى اليمن وليبيا … والحبل على الجرار.

  3. “الدولة الاسلامية” أو داعش … صناعية أمريكية غربية وتمويل مادي وبشري من دول الخليج والمرتزقة من حول العالم والمغرر بهم من دول المغرب العربي!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here