طهران تعتبر العقوبات الاميركية الجديدة على البرنامج النووي الايراني انعكاس لـ”يأس” ادارة ترامب ولن يكون لها “اي تأثير”

طهران – (أ ف ب) – اعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي الجمعة ان العقوبات الاميركية الجديدة على البرنامج النووي الايراني لن يكون لها “اي تأثير”.

واعلنت واشنطن الخميس عقوبات جديدة على المنظمة الايرانية للطاقة الذرية ورئيسها علي أكبر صالحي بتهمة “الاضطلاع بدور مهم في عدم احترام ايران تعهدها النووي الرئيسي عبر تجاوز سقف مخزون اليورانيوم ومستوى تخصيبه”.

وقال موسوي في بيان إن “صالحي شخصية علمية وسياسية معروفة”، لافتا الى ان هذه العقوبات التي تعكس “يأس” الاميركيين “لن يكون لها اي تأثير على تقدم البرنامج النووي السلمي للجمهورية الاسلامية في ايران”.

ويحمل صالحي دكتوراه في الهندسة النووية من معهد التكنولوجيا في ماساشوستس الاميركية وكان وزيرا لخارجية بلاده بين 2010 و2013 قبل ان يتولى رئاسة المنظمة الايرانية للطاقة الذرية.

ومنذ ايار/مايو 2019، تنصلت طهران من التزامات عدة نص عليها الاتفاق الدولي حول برنامجها النووي الذي وقع في 2015، وذلك ردا على قرار واشنطن الانسحاب من الاتفاق واعادة العمل بعقوبات اقتصادية شديدة تطاول ايران.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here