طهران تستدعي سفير لندن للاحتجاج على تصريحات حول “سليماني”

السفير البريطاني لدى طهران روب ماكير

طهران/ الأناضول: استدعت وزارة الخارجية الإيرانية، الثلاثاء، السفير البريطاني لدى طهران، روب ماكير، على خلفية تصريحات مسؤولين بريطانيين، حول مقتل قائد “فيلق القدس” قاسم سليماني.

وقالت الوزارة في بيان، إنها “استدعت ماكير وأبلغته احتجاجها وإدانتها لتصريحات بعض المسؤولين البريطانيين حول مقتل سليماني”.

والإثنين، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، في بيان، إن سليماني، الذي قُتل في غارة أمريكية بالعراق، كان “يشكل تهديدا لجميع مصالحنا.. ولن نأسف على قتله”.

وسبق ذلك، إعلان وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، الأحد، في تصريح لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، موقف بلاده المؤيد لواشنطن في قتل سليماني، معتبرا ذلك “حقًا في الدفاع عن النفس”.

بينما أفاد وزير الدفاع البريطاني، بن ولاس، في تصريحات سابقة، بأن “الصبر على جرائم إيران المدمرة قد انتهى”.

وفي 3 يناير/ كانون الثاني الجاري، قُتل سليماني ونائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي” أبو مهدي المهندس، وآخرين كانوا برفقتهما، في قصف صاروخي أمريكي استهدف سيارتين كانوا يستقلونهما على طريق مطار العاصمة العراقية بغداد.

وفجّر مقتل سليماني مواقف دولية متباينة بين إدانات وترحيب ومطالب بخفض التصعيد، وتهديد إيراني وترقب أمريكي يعتزم تحريك لواء تدخل سريع للشرق الأوسط.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here