طفل هندي يصبح نجم لما فعله بـ”كتكوت” بعدما صدمه بدراجته

نيودلهي- متابعات: أصبح طفل هندي بعمر الـ 6 سنوات نجما مشهورا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن ذهب إلى مستشفى وتوسل للاطباء لانقاذ كتكوت قام بالاصطدام به خلال قيادته لدراجته.

ووفقًا لما نقلت صدى البلد عن صحيفة “ديلي ميل”، تم تصوير الطفل ديريك سي لالتشانيما، من سيرانج في ولاية ميزورام شمال شرق الهند ، وهو يحمل الكتكوت الميت في يد ويضع في يده الاخرى أموالا تقدر بـ 10 روبيات وهي كل الأموال التي كان يملكها داخل مستشفى لإنقاذ الكتكوت الميت الذي اصطدم به عبر دراجته في مشهد أذهل الأطباء.

وقال أصدقاء عائلة الطفل  إنه لم يفهم أن الكتكوت قد ماتت وتوسل لوالديه لنقله إلى المستشفى.

في النهاية، أخذ الطفل جثة الكتكوت للأطباء بنفسه، وعند وصوله إلى المستشفى، التقطت احدى الممرضات التعبير البائس الذي انتاب الطفل في الصورة التى تم تداولها آلاف المرات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وبسبب تصرف الطفل النبيل قامت مدرسته بتكريمه ومنحه جائزة على موقفه الانساني تجاه الكتكوت الميت.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here