طرفا النزاع في جنوب السودان يوقعان اتفاق سلام الخميس

 

sudan-effort.jpg66

اديس ابابا ـ (أ ف ب) – اعلن الوسطاء الاقليميون ان طرفي النزاع الذي يجتاح جنوب السودان منذ منتصف كانون الاول/ديسمبر سيوقعان الخميس اتفاقا في اديس ابابا حول وقف الاعمال العدائية.

ويجري وفدا حكومة جنوب السودان ونائب الرئيس السابق رياك مشار مفاوضات شاقة منذ بداية كانون الثاني/يناير في العاصمة الاثيوبية برعاية السلطة الحكومية للتنمية (ايغاد) التي تضم سبع دول من شرق افريقيا.

وقالت ايغاد في بيان “سيقام احتفال للتوقيع (…) من قبل طرفي جنوب السودان” مساء الخميس.

وسيوقع مندوبو الطرفين نصين الاول يتمحور حول وقف الاعمال العسكرية بين جيش جنوب السودان الموالي للرئيس سالفا كير والقوات الموالية لمشار، والثاني حول الافراج عن احد عشر مسؤولا سياسيا كبيرا من انصار مشار اعتقلوا عندما اندلعت المواجهات بين وحدات متنافسة في الجيش في جوبا في 15 كانون الاول/ديسمبر.

ويتهم كير نائب الرئيس السابق بمحاولة القيام بانقلاب.

وينفي رياك مشار ذلك ويصف هذه الاتهامات بأنها ذريعة يتخذها الرئيس للتخلص من معارضي نظامه المنبثق من التمرد الجنوبي الذي قاتل الخرطوم خلال حرب اهلية طويلة (1983-2005) انتهت باستقلال جنوب السودان في تموز/يوليو 2011.

واسفرت المعارك التي تمددت الى القسم الاكبر من جنوب السودان منذ اكثر من شهر عن الاف القتلى وتهجير نصف مليون شخص.

واكد متحدث باسم وفد انصار مشار ان تحقيق تقدم حاسم في المحادثات امر وشيك لكنه لم يقدم تفاصيل اخرى.

واكتفى يوهانس موسى بوك بالقول لوكالة فرانس برس “يبدو ان شيئا ما سيحصل”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here