طرد متبادل لدبلوماسيين بين كولومبيا وفنزويلا باعتبارهم تهديداً للأمن القومي

بوغوتا/  الأناضول: طردت كولومبيا موظفاً يعمل في السفارة الفنزويلية في بوغوتا، الأمر الذي ردت عليه فنزويلا بإعطاء مهلة 48 ساعة لدبلوماسي كولومبي لمغادرة البلاد.
وقالت السلطات الكولومبية أن سبب طرد كارلوس مانويل بينو غارسيا الذي يعمل في وحدة الشؤون الإدارية في السفارة الفنزويلية، لكونه يمثل تهديداً للأمن القومي
وفي مقابل طلبت فنزويلا من الدبلوماسي خوان كارلوس بيريز فيلاميزار في سفارة كولومبيا بكاراكاس مغادرة البلاد خلال 48 ساعة وذلك لوجود نواقص في بطاقة اعتماده.
وذكرت صحف كولومبية، نقلاً عن مصادر أمنية، أن غارسيا تواجد في مظاهرات الطلبة في البلاد، وفي أماكن مكث فيه المهاجرون الفنزوليون.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here