رئيس مجلس النواب الأردني يُحذّر من “مشاريع مشبوهة” ولجنة “فلسطين” بالبرلمان لم تعقد أيّ اجتماع

عمان- “رأي اليوم”:

حذّر مجلس النواب الأردني من “مشاريع مشبوهة” تطرحها اسرائيل حاليا للسيطرة على ما تبقى من أرض فلسطين فيما لم تعقد لجنة فلسطين في المجلس حتى الآن ورغم الإعلان عن مشروع الضم الاسرائيلي أي اجتماع للبحث في التطورات الكبيرة على الصعيد الفلسطيني.

وأصدر رئيس نواب الأردن ورئيس الاتحاد البرلماني العربي عاطف الطراونة بيانا بمناسبة الذكرى الثالثة والخمسين لنكسة 5 حزيران 1967  لفت فيه إلى إن الاحتلال لا يزال يفاخر بأبشع صور العنصرية والإجرام والإرهاب بحق الشعب الفلسطيني في عالم تغيب عنه الشرعية الدولية وقراراتها في ظل الانحياز الأميركي.

وبيّن الطراونة أن الاتحاد البرلماني العربي يدرك تماما بأن المشروعات المشبوهة المطروحة تستهدف الإجهاز التام على صمود الشعب الفلسطيني وقدرة الأمة للتصدي للمشاريع الاستعمارية وأهدافها بعيدة المدى.

وصدر بيان الطراونة رغم أن اللجنة المختصّة بالملف الفلسطيني في البرلمان الأردني لم تعقد أي اجتماع رسمي لها حتى اللحظة واكتفت بتصريحات رئيسها النائب يحيى السعود.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. السيد المحترم…Al-Mugtareb
    في مقاطعة رام الله المقطعة يوجد الكثير من هؤلاء أو زلمهم ممن يتاجرون بخضروات مستوطنات صهيون و يصدرونها للدول العربية كانتاج فلسطيني ….
    مزارع فلاح فلسطين لا ماء يرويها و لا مواد كيماوية تغذيا …فأسلو منعهم من الحفر العميق للآبار و زلم التنسيق الأمني المقدس تمنعهم من التنفس لكي
    لا يزعجوا المستوطنين المساكين ….يا سيد Al-MugtAreb:-
    زمان هوًن الأحرار منا….فديتي فلسطين و حكم الأوغاد فينا
    تحيات مقدسية لكم و لذويكم

  2. _______________ الجهبذ،،، الذي أشار له الأستاذ المغترب،،، يملك مكتب محاماة،،، عندما يذهب إلى مجلس النواب ،،، لحضور الجلسات ،،، يخبر الموظفين في المكتب بأنه ذاهب( يتسلا) يروح عن نفسه ،،، وقد شارك في أكثر من طوشة داخل المجلس،،، صحيح له علاقة بالبسطات ،،، لكنه مدعوم من مؤسسة مهمة في الدولة ،،، ودورة يؤاديه بإتقان.

  3. .
    — لجنه فلسطين بالبرلمان الاردني يجب ان يكون اعضاؤها من الخبراء القانونيين الدوليين الذين يتكلمون بطلاقه لغتين او ثلاثه ولديهم علاقات دوليه متينه بشخصيات قانونيه وبرلمانين دوليه لمواجهه كفاءه الماكنه السياسيه والدبلوماسيه الصهيونيه والامريكيه والاوربية .
    .
    — رئيس اللجنه لفلسطين لا يتكلم سوى العربيه و ليست لديه ايه خبره اطلاقا بالعلاقات الاقليميه فكيف بالدوليه ، يتبنى معلمي البسطات الذين يحتمون به و ينتشرون بشكل منظم ،،، كرد على نائب اسرائيلي تحداه بالمباطحه ونزل الى منطقه الغور للنزال وتفاخر بان الاسرائيلي جوبن ولم زيحضر ،،، هل يلام ،، ابدا فهذا احسن ما يعرفه ، الملام هم من طبخوا ووزعوا الاطباق .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here