طالبة مغربية تنتحر داخل المدينة الجامعية بعد تناولها كمية كبيرة من السم.. والأسباب مجهولة

 

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

 

أقدمت طالبة مغربية على وضع حد لحياتها، في المدينة الجامعية في مدينة مكناس، بعد تناولها كمية كبيرة من سم للفئران، دون معرفة أسباب الانتحار.

 

الخبر الذي أورده موقع “اليوم 24″، جاء فيه أن المتوفاة، تنحدر من مدينة ميدلت، وتبلغ من العمر 24 سنة.

 

وحسب ذات المصدر، فان إحدى زميلات الضحية، تفاجأت بصديقتها، وهي في حالة حرجة داخل غرفة إقامتها في المدينة الجامعية، بعد أن انتحرت بتناول مواد سامة.

 

ولم تنفع الاسعافات التي تلقتها بقسم الطوارئ بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس في مكناس، بانقاذ حياتها.

 

 وتسببت المادة السامة، في تدهور حالتها الصحية، حيث فارقت الحياة في قسم الإنعاش، على الرغم من المجهودات الكبيرة للطاقم الطبي لإنقاذها.

 

وعلى الفور، أمرت النيابة العامة بمكناس، بفتح تحقيق في الحادث، وذلك، لمعرفة الأسباب، والدوافع لإقدام الطالبة الهالكة على الانتحار.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here