طالبان تعلن استعدادها لأول مرة للقاء أعضاء من الحكومة الأفغانية أثناء محادثات قطر لحل النزاع طويل الأمد في البلد

كابول ـ (د ب أ)- قال متحدث باسم حركة طالبان، إن ممثلي الجماعة على استعداد، ولأول مرة، للقاء أعضاء في الحكومة الأفغانية، وذلك أثناء المحادثات المقبلة في قطر.

ومن المقرر أن تستضيف قطر اجتماعا في منتصف نيسان/إبريل الجاري، وهو ما يعتبر إجراء مهم لبناء الثقة، على طريق حل النزاع طويل الأمد.

وترفض طالبان حتى الآن الاجتماع بصورة مباشرة مع ممثلين من حكومة كابول، التي تعتبرها “نظاما دمية”.

وأكد المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، في بيانه مساء أمس الأحد، أن المشاركين من كابول، لن يمثلوا الحكومة نفسها، ولكنهم سيذهبون إلى الدوحة “بصفة شخصية، وسيتبادلون الآراء الشخصية”.

وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني، قد أعلن في وقت سابق أمس الأحد، عن تشكيل مجلس قيادة من أجل المصالحة.

وقد تم عقد الاجتماع الأول من هذا النوع بموسكو، في شباط/فبراير الماضي، على الرغم من عدم وجود ممثلين للحكومة الأفغانية.

وتتفاوض طالبان منذ تموز/يوليو من عام 2018 مع الولايات المتحدة بصورة مباشرة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ذبیح الله۰۰۰۰!!! یعني صعب یغیر اسمه الی مروان او زیاد او عبد الکریم۰۰۰!!! وهذا مدیر العلاقات العامه تبعهم، لکان شو اسم قاٸد المسلحین عندهن۰ جماعه مصممه علی التخلف والتراجع والتشنیع۰

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here