طاقم ترامب بدأ يتحدث مع “الأوروبيين” وهوس “دبلوماسي” في رام الله وعمان والقاهرة يبحث عن تفاصيل”صفقة القرن” ومسؤول مصري ينفي “خزعبلات سيناء” وآخر أردني يعرض التفاصيل..مليارات ودولة في “غزة” وتجمعات سكانية برعاية عمان

 لندن – خاص بـ”رأي اليوم”:

تنشطت في كل من مصر والاردن عملية نفي وجود معلومات ومعطيات محددة عن الصفقة السياسية التي يريد ان يعلنها لاحقا الرئيس الامريكي دونالد ترامب دون الإفصاح عن اي تفاصيل.

 وبرزت حالة هوس دبلوماسية وسياسية على المستوى الأردني والمصري تحديدا وسط قناعة بان الجانب الامريكي ينوي الاعلان عن تفاصيل خطته للسلام في وقت قريب.

 وفيما نفى وزير الخارجية الاردني ايمن صفدي مجددا قبل ايام وجود اي معلومات رسمية لدى بلاده حول تلك الصفقة تصدر نفي مسئول مصري  بارز رافق الرئيس عبد الفتاح السيسي في زيارته الاخيرة لواشنطن واجهة تقارير وكالات انباء فلسطينية.

ونقلت وكالة “معا” الفلسطينية عن مسؤول مصريّ رفيع المستوى أن يكون الرئيس الأمريكي رونالد ترامب عرض على الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ما يعرف بـ”صفقة القرن” مشيرا إلى أنّ ما تداولته وسائل الإعلام حول خارطة لدولة فلسطينية في قطاع غزة وأجزاء من سيناء هي خزعبلات لا تستحق التعليق، وتساءل باستنكار هل يمكن للفلسطينيين أن يقبلوا بالتوطين خارج أراضيهم؟.

وفي الوقت الذي يصف المصريين الحديث عن مبادلة اراضي مع سيناء واقامة دولة فلسطينية فيها عبرت مصادر سياسية اردنية عن قناعتها بان تفاصيل صفقة القرن لا يمكنها ان تعبر او تنجح بدون وجود “إختبارات عليها”.

 واعلن سياسي اردني مطلع هو الدكتور مصطفى الحمارنة الخبير في دوائر صناعة القرار الامريكي ان سقف صفقة القرن يبدو واضحا الان ويتحدث عن ضم القدس ومناطق من الضفة الغربية إلى اسرائيل وإعلان دولة فلسطين في قطاع غزة مع توسيع اراضيها من سيناء.

 وتحدث حمارنة في ندوة مع طلاب جامعيين في العاصمة عمان أمس الاول عن إدارة تجمعات سكانية في الضفة الغربية بالاتفاق ما بين الاردن والإدارة الفلسطينية وعن مفهوم سلام إقتصادي تموله دول ثرية في المنطقة وضخ عشرات المليارات من الدولارات.

 ولم يتطرق الحمارنة، وهو رئيس المجلس الاجتماعي والاقتصادي في الاردن، إلى الجهات التي حصل على المعلومات منها لكنه تميز دوما بالمصداقية في التحليل المبني على معلومات شبه موثقة مشيرا إلى ان اسرائيل ستبقى مسيطرة على الحدود وستحاول ضم المناطق “سي” من الضفة الغربية.

وتتراوح التصريحات والتعليقات في عمان والقاهرة ورام الله ما بين تأكيد بعص التفاصيل ونفي وجود رسمي فيما ترى الدولة الاردنية بان أي تفاصيل يريد الرئيس ترامب ان يفرضها ينبغي ان تعرض اولا على دول المنطقة الخبيرة في قضية الشرق الاوسط.

ويفترض ان يعقد وزراء الخارجية العرب في القاهرة بناء على دعوة فلسطينية الاحد إجتماعا خاصا يبحث توحيد المواقف العربية في حال اعلان واشنطن الصفقة من طرف واحد، وسط اشارات تصدر  من دول أوروبية لإن طاقم الرئيس ترامب بدأ يزيد من معدل حديثه عن قرب اعلان الترتيب مع الحلفاء الاوروبيين في محاولة لمشاورتهم وإقناعهم.

Print Friendly, PDF & Email

26 تعليقات

  1. اهم شيئ الان على الحراك الشعبي في السودان و الجزائر اليقظة التامة بان لا يندس في الخفاء اي كان من الاجانب المستعمرين و تسليمه الى السلطة الجديدة فورا . فيما يخص السودان فقد كان اجتماع نائب الفريق برهان من السلطة الانتقالية مع الديبلوماسي الامريكي بهذه السرعة امرا يبعث على الشك و الريبة وما كان يجب ان يتم اطلاقا لان المستعمر الا مريكي يندس دائما ليخرب اي وطن من العرب . يجب التحقيق في محضرهذا الاجتماع فورا ومحاسبة المسؤول . فيما يخص الجزائر الشقيق على رئيس كجلس الأمة تقديم استقالته فورا و افساح المجال لمرشخ وطني اخر من خارج السلطة ليعين رئيس انتقالي .. هذا هو الحل الوحيد لعدم اضاعة الوقت . فيما يخص ليبيا الشعب الليبي لن يقبل بتاتا بأي سلطة عميلة للمستعمرين سواء من غرب او شرق ليبيا وهذا تحذير .

  2. لم لا تعلن سلطة مقاطعة رام الله حل هذه السلطة وليتحمل الصهاينة الكلفة المالية والاخلاقية للاحتلال؟ اليس هذا كفيل ببعثرة جميع الاوراق؟ الن يجثو حينها النتن و التاجر ترامب على ركبتيهما استجداءا للحل و لصفقة قرن اخرى على المعايير الفلسطينية؟ ولكن للاسف، فسلطة مقاطعة رام الله لا تفكر الا في نفسها ولا تهمها القضية الفلسطينية لا من قريب و لا من بعيد. لك الله يا فلسطين.

  3. صفقة القرن مثلها مثل الفنكوش في فيلم عادل امام. الكل ينتظرها بينما لا احد يعرف ما هي.

  4. اسرائيل تريد دولة يهودية القومية والفلسطينيين ومن عند الله سبحانه من اكثر شعوب الارض اخصابا وهو مجتمع شاب ومتعلم ومثقف حيث تزيد نسبة الشباب عند الفلسطينيين و تزيد نسبة الشيخوخه عند اليهود فلا حل لاسرائيل الا الاتفاق مع الفلسطينيين ولا اتفاق الا بالقدس ودولة مستقلة كاملة متصله ولا دولة بدون غزة ولا فلسطين من غير الضفة. ما اراه انا والله تعالى اعلم ان الورطة اسرائيلية والفلسطينيين وللاسف واقولها بمرارة تعودوا على الاحتلال ” والشعتله” وليس باستطاعة اسرائيل ان تقوم باكثر مما قامت فيه.

  5. العرب في ضعفهم، وفي وجود حكام يخضعون بالكامل لامريكيا وبالتالي لاسرائيل، ماذا عليهم ان يرفضوا وماذا عليهم ان يقبلوا، انهم مفرقين ومشتتين، وكل حاكم فيهم يتجسس على الاخر، ويشي به لحكامهم الاول، في البيت الأبيض، فيحبون هناك ليقدموا. الولاء والطاعة للأسف.
    فكيف لا يفرض عليهم صفقات، وكيف لا تفرض على الأغنياء منهم (الخاوه)، والتهديد واضح وعلني، وبكلماتنا اللي مو عاجبه يضرب راسه بالحائط، وبسرعة البرق سيجدون بديل له حتى من عائلته نفسها ان لم يكن من اقرب المقربين اليه وممن يقدم الولاء الاكبر من سابقه، والا سيكون انقلاب مدفوع الثمن وواضح المعالم مقابل بيع الاوطان واذلال العباد.
    ربما بوصفٍ ما اننا كما كان عهد أمراء وولايات الأندلس قبل سقوطها، وضياعها، كلٌ خائف على حكمه وكلٌ يقدم الولاء للحاكم الاكبر. والله أكبر.

  6. منذ حوالي سنتين والكل يتحدث عن صفقة القرن .بالاقرار من امريكا ذاتها لا تزال تقول انها قيد الاعداد ولم يحن وقت اعلانها .اذا هي دوامة امريكية ام تدويخ لنا العرب .اذا كان امصريون يقول خزعبلات حيث ليس هناك مواطن مصري يقبل باهداء مترا وةاحدا من سيناء .
    وحين يتنطح اشخاص من هنا او هناك ويلقون محاضرات بتصوراتهم اقول ان هرلاء مغرضون ويبثون دعاية للقبول بامر هم غير مقتنعين به .ما هي مصادرهم والا يمكننا القول انهم مشبوهون بكذا روايات

    عبدلرحيم حجازي

  7. اسرائيل من النيل الى الفرات قادمه. لا صفقة قرن ولا ما يحزنون وانما نعم تركيب قرون. المخطط الاسرائيلي يسير بخطى حثيثة بقاطرة امريكية ووقود عربي. هذا هو الكلام الصح وبس والباقي خس.

  8. صفقة القرن في حقيقتها “خدعة القرن”، لمن يحب أن يُخدع، فأراها ليست بصفقة تتم بالاتفاق بين طرفين، وانما خدعة يقوم فيها الطرف القادر بفرض ما يريد، بينما الطرف الآخر يخمن ويتوقع ويحاور ويحلل ويُنَظِّر ويعلق ويصرح ويدين ويرفض ويشجب ويكتب المقالات ويدير الندوات والبعض يمني النفس بالأموال الطائله حيث يتم تجويع البشر وإلهائهم بما لا ينفع.
    مدينتي التي كانت صغيرة، ونَمت في السبعين سنة الماضي، مقسمة حسب أوسلو لثلاث مناطق أ ، ب ، ج ، ولكثير من أهلها أراضي وعقارات في المناطق الثلاثة المذكورة، فإذا كانت لدى الأخوة عقارات مشتركة في منطقتي ب،ج مثلا وأرادوا توزيعها فيما
    بينهم فعليهم التعامل مع السلطة في المنطقة ب ومع الاحتلال في المنطقة ج … فعلى من لا يدري أن يتخيل مثل هذه الأحوال !!!
    أنصح من يهمه الأمر، بأن يستخدم الجوجل للتحليق في سماء الضفة الغربية، ليتبين له استحالة قيام دولة فلسطينية فيها.

  9. عباس وسلطته جزء لا يتجزأ من صفقة القرن ولم تقم حماس وتشغل المقاومة فستكون شريكة في الصفقة ايضا

  10. الله سبحانه وتعالى يقول :” مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْـمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ ”
    من سورة البقرة- آية (105)
    فحتى الخير الذي يأتي الينا من عند الله هم لا يريدوننا ان نحصل عليه فهل من الممكن ان يقدموا لنا الخير من عند انفسهم !!
    هذه الآية وحدها كافية تماما لان نرفض كل ما يأتينا من قبلهم من خطط ونصائح وحلول حتى لو ادعو بانهم يريدون لنا الخير والمصلحة فهم كاذبون ومخادعون لان الله قد كشف لنا نواياهم وموقفهم الحقيقي منا وعلينا ان نصدق الله ونكذبهم وليس العكس ، هذا ان كنا حقا مسلمين ومؤمنين بالله وكتابه.

  11. فرق تسد . هي البوابة الواسعة التي صنعها الغرب في علمنا العربي ليحقق الصهاينة أهدافهم حيث أن اليهود بمكرهم ودهائهم سيطروا على الغرب والمسيحية فقد ملكوا الاعلام والمال واستطاعوا بجدارة أن يشوهوا صورة المسلمين واستطاعوا إفساد البلاد وهدم الأمن والأمان وغرسوا الفتن ولا سبيل للخلاص وانقاذ الاوطان
    الا بتكاتف الاوطان فاليد الواحدة لا تصفق وعلى العرب
    أن يجدوا في العمل واستنهاض الدول الإسلامية للوقوف
    معهم فالحرب دينية عقائدية وهي ليست ارض او ثروات
    كما يظن البعض وعلى الشعوب العربية والإسلامية أن تدرك هذا الخطر وتعمل للتصدي له بكل امكانياتها وهي قادرة على دحره أن صدقت .

  12. قد تكون هذه هي الفرصة الأخيرة للقبول بحل سياسي من الجانب الفلسطيني الذي استمر في العتاد والوقوف ضد العروض المقدمة له من السبعينات حتى اليوم ، وكل عرض جديد جاء بأراضي اقل من العرض السابق ، فما لم تصل اليه كله، اقبل بما هو ادناه ثم ابني عليه لتصل لمبتغاك

  13. لإن طاقم الرئيس ترامب بدأ يزيد من معدل حديثه عن قرب اعلان الترتيب مع الحلفاء الاوروبيين في محاولة لمشاورتهم وإقناعهم
    سبحان الله اصبح العرب اخر من يعلم بمعنى الكلمه
    وقضاياهم تبحث وتناقش وتسوى وهم كاصحاب الكهف

  14. صفقة القرن إن عُرضت. فمن المشكوك عرضها، ولكن نعم تطبيقها، وقد قطعت شوطا طويلا في التطبيق. لن تحمل أي جديد. وإنما هي صناعة إسرائيلية قديمة بتجديد أمريكي. هي خطة التقاسم الوظيفي القديمة: دولة فلسطينية في غزة، وأجزاء من الضفة تُلحق بالأردن. ربما يقتطعون جزءا من سيناء لتسمين الدولة العتيدة. هذا كل شيء. وكل حرف في الصفقة هو لصالح إسرائيل، وقوة إسرائيل، للوصول في نهاية المطاف الى إسرائيل الكبرى من النيل الى الفرات. وهل تدمير العراق وتدمير سوريا وتضييق الخناق على الأردن والسعودية إلا جزؤ لا يتجزّؤ من هذا المخطط. أخيرا آسف للقول بأن معظم الزعماء العرب القريبين من واشنطن لديهم علم بهذا المخطط، رغبوا فيه أو كرهوه.

  15. معقول أن أنظمة سايكس بيكو لا تعرف تفاصيل المخطط الصهيوني ، ومن زمان.

    بلاش ضحك على الذقون، الموضوع انكشف وبان.

  16. وجود اسرائيل هو المشكلة. وهو لييس كشكلة الفاسطينيين فقط و لكن مشكلة الشرق كله بل و العالم
    ومهما بدت قوة اسرائيل فهي اوهى من بيت العنكبوت لانها لا جذور لها في بحر هائل لا تستطيع العيش فيه الا بالقهر و الدعم الغربي الاستعماري
    الكيان الاسرائيلي مكون من اناس يبغون الامن و الرفاه و ما زال اكثر من نصفهم يحتفظون بجنسياتهم الاصلية للهرب عند اللزوم وهذه هي نقطة الضعف. اما الدعم الغربي الاستعماري فان المفهوم كله يتغير كذلك موازين القوى في العالم

  17. مساحة فلسطين أقل من 1% من أمريكا، وبإمكان أمريكا حل مسألة اليهود إن تود صالحهم لا وضعهم كقاعدة حربية متقدمة بأن يصدر الكونغرس قرار إجماع يخصص مساحة تساوي فلسطين بساحل أمريكي مناخه معتدل لإقامة ولاية لليهود وتمويل بنية تحتية لمدن ومساكن ونقل 7 مليون يهودي من فلسطين لها خاصةً أن نصف يهود العالم حالياً بأمريكا، وحل آخر أن تفرض أمريكا عودة اليهود لمدنهم الأصلية عربية وإسلامية وشرق أوروبية وروسية مع ضمان أمنهم وعرضهم ومالهم وإعادة أراضي ومنازل ووكالات وورش لهم ولا مانع من سياحة أو زيارة لحائط المبكى.

  18. هي خطة وليست صفقة اعدة ترتيت منطقة الشرق
    بعد تغير ما عملت عليه بريطانيا العظمى بعد الحرب العالمية الثانية وإنشاء اسرائيل..العالم يتغير وفق المفاهيم الإمبريالية الصهيونية الأمريكية والتي تعمل ضمن المفاهيم المستقبلية.

  19. اسرائيل دولة يهودية منذ العام 1948، القدس عاصمة لاسرائيل منذ 1967، مستوطنات الضفة الغربية اراض اسرائيلية منذ لحظة مصادرتها، فعن اي رفض لصفقة القرن والى اي مزبلة من مزابل التاريخ سترمون هذه الصفقة يا خير امة للناس؟

  20. هل يحاول البعض من قادة وزعماء العراب تغطية رؤوسهم ، عما يجري ويحاولون ان يعبروا معلومة وكانهم لا يعرفون ، عما يجري وعن ما تسمى بصفقة القرن ؟ الن يقو جارنر بزيارات متعددة الى الشرق الاوسط ، مصر والاردن واسرائيل والسعودية وغيرها وكذلك وزير الخارجية بومبيو ، للتسويق ومناقشة بعض افكار الصفقة المزعومة ؟ نرى الان الكل يقول لا اعلم ما هية الصفقة ولكنهم يقولون ستشمل الاراضي المحتلة والقدس والجولان والضفة الغربية ، وجزء ومن سيناء .. ولماذا تدعو الجامعة العربية النائمة وزراء الخارجية العرب لاجتماع عاجل الاحد القادم لمناقشة موضوع الصفقة المزعومة ؟ طبيعي ان نرى القادة العرب ومخابراتهم ضد شعوبهم وصرف اموالهم بمخططات لتدمير شعوبهم وشعوب اشقاءهم العرب ، والدول الاسلامية ، مثلما حدث في العراق وسوريا واليمن وليبيا والصومال والسودان … والله العالم الدولة القادمة من هي ؟ لكي ينشغل العرب بتلك الحروب التي يغذوها باموالهم ومخطط لها صهيونيا وامريكيا … لو اراد العرب افشال الطروحات الامريكية – الاسرائيلية … لفعلوا بقرار واضح وموحد متعاونين وبقوة القانون والشريعة الدولية وقرارت الامم المتحدة بشان فلسطين وفرضوا الدولة الفلسطينية ولاحترمهم العالم وقرر معهم واعترف بدولة فلسطين … ولكن ما يقوم به زعماء العرب يندى له الجبين ويحاولون التمويه واستغفال الشعوب

  21. الى السيد العربي : الدول العربية جميعها مسلوبة الإرادة وأصبح لديها ثلاث كلمات فقط — ندين ، نشجب ونستنكر وربما أضافوا كلمة اخرى ( خطوط حمراء ).
    لا خير فينا مادامت امريكا تحكمنا بقيادة اسرائيل قطع البترول عن امريكا يكفي لتغير سياستها تجاه أمة العرب.
    صفقة القرن ستمر رغم انف العروبة وجامعتها. والسبب — امريكا ضامنة كراسي الجكام العرب — ومن يخالف سيكون مصيره الربيع العربي
    اسفي على امتي فقد أصبحت دون وزن.

  22. الى مزبله التاريخ هذه الصفقه من وضعها و من نشرها و من استلمها ووافق عليها لانها لن تمر ما دام هناك حق مسلوب وما دام هناك فلسطيني واحد يرفضها لان فلسطين عربيه من النهر الى البحر مهما طال الزمان او قصر لان كل المعطيات بجانبنا لاننا اصحاب الارض هم كانو يراهنو على الزمن على المدى القصير خمسون او سبعون عاما و لكن الديموغرافيه و الارض و المكان و المحيط سيلفض المحتل الدخيل و سترجع فلسطين و سيرجع اهلها اليها كما رجع الجزائريون و حررو وطنهم بعد اكثر من قرن من الاحتلال و الضم و كذلك كل الشعوب المقهوره على مر التاريخ

  23. اي موقف موحد؟؟ معلوم للجميع ان عرابيي التطبيع العربي والخليجي تحديدا في مسقط والرياض وأبو ظبي منخرطين في التسويق للفكرة والمشروع، وأنهم يتحملوا الكلفة المالية الضخمة له، وما تصريحات يوسف بن علوي وزير خارجية عمان سوى تعبير عن ذالك.
    بهذه الحالة ، سيصدر عن وزراء الخارجية العرب، كلام، ما بين استهجان واستنكار، لا يقدم ولا يؤخر، وبلا قيمة، بينما يمشي المشروع على إلارض بخطوات حثيقة، ليس أعلاها شراء عقارات القدس وتسجيلها للصهاينة، وإنما السكوت على ضم القدس والجولان واي مناطق أخرى في الضفة الغربية ، والحبل على الجرار.
    قاعدة في التغيبر:_
    لن تستطيع الحصول على نتائج جديدة وانت تستخدم الأساليب القديمة.
    اخرجوا من عبارات الشجب والاستنكار
    استدعوا السفراء
    اطردوهم
    اوقفوا التعامل بالدولار
    ورفعوا أسعار النفط
    قاطعوا رسميا السلع الأمريكية
    شجعوا المعارضة
    ابحثوا عن تحالفات جديدة
    لديكم خيارات كثيرة
    لو اردتم……

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here