طائرة ركاب تسقط في بحيرة خلال هبوطها في جزيرة في المحيط الهادىء و إنقاذ الركاب وأفراد الطاقم وإخراجهم من الطائرة التي تغمرها المياه حتى منتصفها

ويلينغتون (أ ف ب) – سقطت طائرة ركاب في بحيرة خلال هبوطها على واحدة من جزر أرخبيل مايكرونيزيا في المحيط الهادىء الجمعة، لكن تم إنقاذ الركاب وأفراد الطاقم وإخراجهم من الطائرة التي تغمرها المياه حتى منتصفها، كما أعلنت الصحف المحلية وشركة الطيران.

وأخفقت طائرة البوينغ 737 التابعة لشركة الطيران نيوجيني في الهبوط على مدرج مطار وينو وسقطت في بحيرة شوك حيث بدأت تغرق.

وذكرت صحيفة “باسيفيك ديلي نيوز” نقلا عن مسؤول في المطار أن الطائرة تقل 36 مسافرا وطاقما من أحد عشر شخصا.

وفي صور وتسجيلات فيديو وضعت على شبكات التواصل الاجتماعي، يظهر سكان وهم ينقذون الركاب وأفراد الطاقم بمراكب صغيرة.

وكانت الطائرة التابعة لشركة الطيران المترمكزة في بابوا غينيا الجديدة، تقوم برحلة بين بورت موريسبي وبوهنباي عاصمة مايكرونيزيا، مع توقف مقرر في وينو.

وقال الشركة إن الطائرةة “لامست الأرض قبل أن تصيل إلى مدرج الهبوط”، مؤكدة أنه ليس هناك إصابات خطيرة بين الركاب.

وأضافت الشركة انها “يمكن أن تؤكد أن كل الأشخاص الذين كانوا على متن الطائرة تم إجلاؤهم بأمان (…) وأنها تبذل كل الجهود لضمان سلامتهم وتأمين الاحتياجات الفورية لكل الركاب وأفراد الطاقم”.

ولم تذكر الشركة أسباب الحادث.

وقالت “باسيفيك ديلي نيوز” إن الركاب وأفراد الطاقم نقلوا إلى المستشفى لإجراء فحوص طبية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here