ضياع ثروة سعد الصغير بعد سرقة  منازله الثلاثة بشبرا

القاهرة – “رأي اليوم”- محمود القيعي:

أعلن اليوم المطرب سعد الصغير عن ضياع كل ثروته، بعد سرقة ثلاثة منازل يملكها في منطقة شبرا الخيمة، تضمنت السرقة خزنته الخاصة وبها كل أمواله، لأنه لا يودع عائد حفلاته وأفلامه في البنوك، إضافة إلى مستلزمات زواج ابنته، وساعات من الماس ومجوهرات يصعب تقدير قيمتها حاليًّا.

أكد الصغير أنّ السرقة تمت في أثناء وجوده خارج مصر في جولة غنائية، مشيرًا إلى أنّ زوجته هي من اكتشفت الكارثة، عندما عادت من فيلته في مدينة السادس من أكتوبر إلى منزله القديم في حي شبرا الخيمة، وقال إنها وجدت الشقق الثلاث المملوكة له “على البلاط”، بعد سرقة كل المحتويات الثمينة وبعثرة الملابس وبقية المقتنيات على الأرض.

تابع الصغير: “من يومين  رجعت زوجتي الى البيت من فيلّتي بأكتوبر، واكتشفنا أنّ الشقة على البلاط، والأمر نفسه حصل مع 3 شقق أخرى بالمنزل نفسه”

وأردف: “الحرامية مخلوش حاجة في الشقة، سرقوا الخزنة وكل فلوسي فيها، لأني مش بشيل فلوس في البنك”.

وتابع: “كمان الساعات الألماظ الهدايا اللي بتجيلي، و6 شاشات تلفزيون، وحاجات من جهاز بنتي اللي أمي الله يرحمها كانت شايلاها”.

أضاف: “المفاجأة إنّ الحرامية كمان سرقوا سيارة دفن الموتى، وده دليل إنّ الناس من المنطقة، وعرفين كويس أكيد، ومتابعين إن مفيش حد في الشقق”.

حرر “سعد” محضرًا في قسم الشرطة، وطلب المساعدة من أهالي المنطقة لمعرفة هوية اللصوص، ومحاولة الوصول لخيوط من أجل القبض عليهم. كما قام بتركيب كاميرات في جميع أركان المنزل، وداخل الشارع أيضًا، خوفًا من تكرار السرقة مرة أخرى.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here