ضابط إسرائيلي: قمنا باغتيال سمير القنطار في سوريا بمساعدة أحد قادة فصائل المعارضة السورية

تل ابيب ـ وكالات: اعترف ضابط سابق بالجيش الإسرائيلي، أن بلاده هي التي قامت باغتيال وتصفية عميد الأسرى المحررين اللبنانيين، سمير القنطار، في سوريا.

وذكرت القناة العبرية الثانية، مساء أمس الخميس، أن المقدم احتياط، ماركو مورنو، أوضح أن أحد قادة فصائل المعارضة السورية، نقل للاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، معلومات أسهمت في الوصول إلى القنطار وتصفيته.

ونقلت القناة العبرية على لسان مورنو خلال لقائه ببرنامج “عوفدا”، الذي تم عرضه بالقناة، أمس الخميس، أن طائرات حربية تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي، دخلت الأجواء السورية ليلة 19 ديسمبر/كانون الأول 2015، وقامت باستهداف المنزل المتواجد به سمير القنطار، جنوب دمشق.

ومن جانبه، أكد الموقع الإلكتروني الإخباري العبري “مفزاك لايف”، صباح اليوم الجمعة، أن إسرائيل لم تعترف بهذه العملية في حينه، رغم التقارير التي أكدت على وقوفها خلف العملية، مشددا على أن المعلومات التي كشف عنها المقدم ماركو مورنو، سمح بنشرها بواسطة الرقابة العسكرية.

وأشار الموقع العبري إلى أن المقدم مورنو، عمل بالسابق ضابطا في الوحدة 504، بالاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، وكان مسؤولا عن التواصل مع قوات المعارضة السورية.

وكانت القناة الثانية العبرية قد استهلت تقريرها المطول بعنوان “فضح الحقيقة…العلاقة السورية، القصة الحقيقية”، وتحت هذا العنوان، كتبت القناة أن ثمة قصة خيالية لا يمكن الكشف عنها إلا الآن، وهي عبارة عن عملية إسرائيلية كانت سرية، حتى الآن، تمثلت في تنكر أعضاء وحدة سرية إسرائيلية في زي فريق طبي لعلاج الجرحى السوريين.

وأشارت القناة إلى أن هناك منفعة حقيقية من علاج الجرحى السوريين.

يشار إلى أن سمير القنطار (1962-2015) أقدم سجين لبناني في إسرائيل، أفرج عنه في، 16 يوليو/تموز 2008، في صفقة تبادل بين حزب الله اللبناني وإسرائيل تم بموجبها الإفراج عنه وعن أربعة أسرى لبنانيين من أفراد حزب الله، تم القبض عليهم في حرب يوليو/تموز 2006، وجثث 199 لبناني وفلسطيني وآخرين في مقابل تسليم الحزب لجثث الجنديين الإسرائيليين الذين تم قتلهما في عملية “الوعد الصادق” في يوليو/تموز 2006.

واغتيل القنطار خلال تواجده في سوريا، في العام 2015.

Print Friendly, PDF & Email

16 تعليقات

  1. الوعد كان : (الرد قادم على اغتيال القنطار) ….ولكن الوعد كغيره من الوعود تبخر وطار طار طار طار. سامحونا يا شطار . ف(إسرائيل) خط (أحماااااااار)

  2. اسراءيل تكذب وقامت على الكذب انا اعرفهم جيدا والغرب كذلك اكثر كذبا ودجلا لا تصدقوهم ابدا

  3. التاريخ لا يرحم والحقيقة تظهر مهما طال الزمن والخائن يكشفه التاريخ لان الله عادل

  4. ما هو الجديد بهذا الخبر؟ من المعروف جداً ان ما سمي بالمعارضة السورية، ليس إلا مجموعات من المرتزقة، مرهونة الى اجندات خارجية تعمل بالغالب لمصلحة دول معروفة بالانبطاح لكل ما هو امريكي واسرائيلي. فقط سيطرت هذه المعارضة على الحدود السورية مع ما سمي باسرائيل لمدة خمس سنوات. لم نشهد خلالها اي صدام مع العدو. بل على العكس. العلاقة مع اسرائيل كانت على افضل ما يرام. فالاسلحة والمسلحين والجرحى كانت تتنقل بين الحدود من دون اي حسيب او رقيب.

  5. إسرائيل تستمد قوتها من الخونة في الدول العربية و ما أكثرهم هذه الأيام

  6. المعارضة السورية مجرد عصابات إرهابية لا علاقة لهم بالوطن او الحرية بل هم يبحثون عمن يدفع أكثر وامتلكوا البيوت والقصور والفنادق في أوروبا والخليج وأميركا جراء عمالتهم ضد الوطن ولن يكون لهم مستقبل في سوريا

  7. اغتالوه داخل دمشق يعني عادي .. بلادهم
    يدخلوا متى شاؤو
    وكلمة المماتعه والكذب كله مناديل تواليت

  8. المعارضة السورية قالتها بالفم الملآن منذ اليوم الأول: مستعدين للتحالف مع الشيطان للوصول إلى السلطة.

  9. كيان شعاره الغذر والخيانة لكثرة جبنه .
    زمان العنتريةولى إلى غير رجعة وبشارة الانتصار قريبة إن شاء الله.
    إلى الجحيم أنتم ومن والاكم.

  10. عندما غضب الله عليهم …. وجعلهم ملعونين و مغضوب عليهم في الدنيا و جعل الغضب عليهم أمرا مفصليا يذكره كل شخص مسلم في كل ركعة من كل صلاة ….. فهذا لأنه مدرك لقذارتهم و لقدرتهم على إفتعال الفتن … و إشعال الحروب … و قتل الناس بغير وجه حق …. و عليه فان ما ورد هنا على لسان أحد قذاراتهم ليس بالأمر الجديد …. الشيء الجديد هو كشفه للثيران في المعارضة ممن يعتبرون الصهاينة حلفاء و أصدقاء …. و كذلك الغربان من العربان من أحفاد القردة و الخنازير من منافقي جزيرة العرب!

  11. من الحجج التي كانت تتبجح بها فصائل المعارضة السورية أنها ستقوم بتحرير الجولان وفلسطين، وكانت تقول أن نظام الأسد مع حليفه حزب اللات”كما يسمونه” يحمون شمال إسرائيل…. اليوم بدأت تتضح الحقائق والاسرار، ليتبين أن الذي كان يحمي الكيان الصهيوني كله وليس فقط شماله هي الأنظمة العربية الرجعية المنبطحة المتواطئة مع الصهاينة ومع امريكا. وأما المعارضة السورية فهي للاسف صنيعة هذه الانظمة، وخاصة النظام السعودي والقطري…..

  12. نعم الخيانة ولا غير مثل ما يحدث في مناطق كثيرة بالوطن العربي العملاء من الداخل دون غيرهم من يساهم في تصفية الكثيرون .

  13. المعارصة السورية… يجب اقامة المشانق للتخلص من الطابور الخامس.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here