صورة شرطي وسط المتظاهرين تصنع الحدث في الجزائر

الجزائر –  (د ب أ)- صنعت صورة لشرطي وسط المواطنين الذين تظاهروا اليوم الجمعة، احتجاجا على تمديد حكم الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الحدث في وسائط التواصل الاجتماعي في الجزائر.

ونزل مئات الآلاف من الجزائريين بعد صلاة الجمعة، إلى الشوارع والساحات الكبرى بالعاصمة الجزائرية وأغلبية المدن الأخرى، رفضا لتمديد حكم الرئيس بوتفليقة، والمطالبة برحيل نظامه.

وأظهرت صورة تم تداولها على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي رجلا يرتدي الزي الرسمي للشرطة الجزائرية وسط المتظاهرين بولاية بجاية شرقي الجزائر، رافعا لافتة مكتوب عليها ” أنا مع صوت الشعب، لا تأجيل، لا تمديد، نريد رحيل النظام. الشرطة، الدرك، الجيش، أبناء الشعب خاوة، خاوة، سلمية، تحيا الجزائر”.

وتعيش الجزائر منذ 22 شباط/ فبراير الماضي حراكا شعبيا غير مسبوق، للمطالبة بإنهاء حكم نظام الرئيس بوتفليقة الذي أعلن الاثنين الماضي عن تأجيل الانتخابات الرئاسية المقرر انعقادها في 18 نيسان/ أبريل المقبل، وعدم ترشحه لولاية خامسة.

ويرفض الحراك الشعبي والمعارضة تمديد فترة ولاية بوتفليقة الرابعة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. ليست هذه الصورة الوحيدة ، بل الشرطة احتفلت في كثير من الولايات مع الشعب

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here