صورة تجسد الوفاء.. كلب بوش لا يتخلى عنه حتى بعد موته

l

حظيت صورة كلب الرئيس الأميركي الراحل جورج بوش الأب، بانتشار كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبّر كثيرون عن تعاطفهم مع الكلب الوفي لسيده.

ورافق الكلب سولي، وهو من فصيلة “لابرادور”، الرئيس الأميركي الحادي والأربعين، منذ شهر يوليو الماضي، عقب وفاة زوجته باربرا بوش.

وأظهرت صورة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي الكلب وهو مستلق أمام تابوت الرئيس الراحل في منزله بهيوستن، ثم نشرت الصورة على صفحة الرئيس الراحل على إنستغرام، مع عبارة “المهمة اكتملت”، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وعلّق كثيرون على الصورة، حيث أثنى البعض على وفاء الكلب، في حين قال آخرون إن مظاهر الحزن واضحة عليه.

وظل الكلب “سولي” في خدمة جورج بوش الأب، الذي توفي الجمعة عن 94 عاما، وينتظر أن يعود إلى مؤسسة “فيت دوغز” التي تولت تدريبه على مساعدة المتقاعدين من كبار السن والعجز، حيث سينتقل إلى خدمة متقاعدين آخرين.

وتعد “لابرادور” من فصيلة الكلاب التي تستخدم لمساعدة أصحاب الهمم، ويتمتع بشعبية كبيرة في كندا وبريطانيا والولايات المتحدة.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. لو كان الكلب يعلم ماذا فعل هذا المجرم بالاطفال والمدنيين في حربه على العراق
    لرفض مرافقة هذا المجرم .
    الى جهنم وبئس المصير

  2. ومازال يرعي ذمتي ويحوطني ويحفظ عهدي والخليل يخون
    فواعجبا للخل يهتك حرمتي و واعجبا للكلب كيف يصون

  3. فعلا منتهى الوفاء دائما فصيلة الكلاب تحن الى بعضها البعض

  4. هذا الوفاء لا يُقارن بوفاء محمد بن سلمان للمحيطين به من افراد الحاشية.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here