صنداي تايمز: جدل في بريطانيا حول تبني زوجين من المثليات جنسيا لطفلة مسلمة

 somal3.jpg66

 

لندن ـ ابرزت صحيفة صنداي تايمز التي أبرزت الجدل الذي احدثته قضية الطفلة الصومالية الاصل التي عرضتها عائلتها المسلمة للتبني في بريطانيا لكن الهيئة القائمة على اختيار الأبوين البديلين اختارت زوجين من المثليات لتبنيها.

وتقول الصحيفة أن أسرة الطفلة التي تعيش في العاصمة البريطانية طلبت من المشرفين على عملية التبني مراعاة أن تكون للأسرة البديلة الخلفية الدينية والثقافية نفسها، لكن المسؤولين قالوا إن هذا العرض كان هو الوحيد المتاح وأن على الام توديع طفلتها للمرة الأخيرة ليتسلمها ابواها الجديدان، غير أن تلك الخطوة تأجلت بعد ان تظاهر عشرات الأشخاص امام المجلس المحلي لمنطقة هارو التي تقطن بها الأسرة شمالي لندن.

ونقلت الصحيفة عن احد أقارب الأسرة أنهم يعلمون أن ذلك السبب مجرد ذريعة لأنهم يعلمون كذلك أن بعض معارف الأسرة تقدموا بطلبات رسمية لتبني الطفلة بينما نقلت عن مسؤولة حكومية أن الوضع قد لا يكون مثاليا، لكن الامر الأكثر اهمية هو أن تنشأ الطفلة في منزل يحتضنها، خصوصا بعد التحري عن الأسرة الجديدة بشكل جيد.

وتقول الصحيفة إن عدم مراعاة طلب الأسرة قد يكون محاولة لتنفيذ اقتراح تبناه وزير التعليم البريطاني مايكل غوف يدعو إلى التغاضي عن الاختلافات العرقية والدينية في عمليات التبني.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. مايكل غوف يقول ما يحب لكن مادا سنسمع ادا كان الوالدين مسيحيان والاسرة البديلة مسلمة ستقوم الدنيا ولا تقعد و مستحيل ان يتم الامر و سيتدرعون باي سبب

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here