“صنداي تايمز”: الحياة بعد ميركل ستكون مختلفة

لندن – (د ب أ)- علقت صحيفة “صنداي تايمز” البريطانية في عددها الصادر اليوم الأحد على مؤتمر الحزب المسيحي الديمقراطي بألمانيا، الذي تنتمي إليه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، لانتخاب رئيسا جديدا له أمس السبت.

وكتبت الصحيفة: “انتخاب أرمين لاشت لرئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي يذكرنا بأن فترة السياسة الأكثر ثباتا وقوة بأوروبا أوشكت على الانتهاء. أنجيلا ميركل، المستشارة الاتحادية منذ 2005، سوف تنسحب من العمل السياسي في أيلول/سبتمبر القادم، عندما يتم إجراء الانتخابات البرلمانية القادمة”.

وأضافت الصحيفة البريطانية: “أن يصير (أرمين) لاشت مرشحا أيضا لمنصب المستشارية، يعد أمرا ليس مؤكدا. فمن الممكن أن يفرض ساسة آخرون بالحزب المسيحي الديمقراطي إرادتهم، من بينهم مثلا وزير الصحة الألماني ينس شبان”.

وتابعت الصحيفة: “الحياة بعد ‘ماما’ (ميركل) ستكون مختلفة. كانت محقة في تحفظها تجاه دونالد ترامب. وتحت قيادة رئيسة حكومة ألمانية أخرى، لكان ربما من الصعب التوصل لاتفاقية تجارية بين بريطانيا العظمى والاتحاد الأوروبي”.

وأكدت الصحيفة: “يتعين على خليفة (ميركل) الاستجابة لمطالب الولايات المتحدة الأمريكية التي استمرت لأعوام بشأن تحمل مزيد من العبء الدفاعي الغربي. وسيكون هناك موضوع آخر صعب هو السؤال عمّا إذا كان من المقرر أن يكون للمصالح الاقتصادية للبلاد الأسبقية على حقوق الإنسان في العلاقات مع الصين. يجب ألا يكون الأمر كذلك”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here