صلاح يسقط كريستال بالاس وليفربول يعزز صدارته للدوري الإنجليزي

لندن ـ (د ب أ)- قاد النجم المصري محمد صلاح فريقه ليفربول لفوز مثير على ضيفه كريستال بالاس 4 3/ اليوم السبت في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم..

وفي باقي المباريات اقتنص فريق وولفرهامبتون فوزا مثيرا من ضيفه ليستر سيتي 4 3/ وفاز مانشستر يونايتد على ضيفه برايتون 2 1/ وساوثهامبتون على ضيفه إيفرتون 2 1/ ونيوكاسل يونايتد على ضيفه كارديف سيتي /3صفر وبورنموث على ضيفه ويستهام يونايتد 2 /صفر وتعادل واتفورد سلبيا مع بيرنلي.

وعلى ملعب انفيلد واصل صلاح تألقه وسجل هدفين قاد بهما ليفربول للفوز على كريستال بالاس .3/4

وتقدم كريستال بهدف عن طريق اندروس تاونسيند في الدقيقة 34 وأدرك صلاح التعادل لليفربول في الدقيقة .47

وأضاف البرازيلي روبرتو فيرمينو الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 53 ولكن جيمس تومكينز أدرك التعادل لكريستال بالاس في الدقيقة .65

وسجل صلاح الهدف الثاني له والثالث لليفربول في الدقيقة 75 قبل أن يؤكد السنغالي ساديو ماني فوز الفريق بهدف في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع سجل ماكس ماير الهدف الثالث لكريستال بالاس.

وأنهى ليفربول المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد جيمس ميلنر لحصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة .89

الفوز رفع رصيد ليفربول إلى 60 نقطة في الصدارة بفارق سبع نقاط عن مانشستر سيتي الذي يلتقي غدا الأحد مع مضيفه هيديرسفيلد تاون. وبدأت المباراة بضغط هجومي مكثف من جانب ليفربول بحثا عن تسجيل هدف مبكر لكن أن دون أن يشكل الفريق أي خطورة تذكر على مرمى الحارس جوليان سبيروني في أول عشر دقائق.

وجاءت أول فرصة خطيرة لليفربول في الدقيقة 22 عبر ضربة ركنية من الناحية اليمنى نفذها محمد صلاح وقابلها ساديو ماني بضربة رأس قوية ولكن حارس كريستال وقف له بالمرصاد.

ولاحت فرصة جديدة لليفربول في الدقيقة 29 عبر ضربة ركنية جديدة عن طريق جيمس ميلنر وقابلها جويل ماتيب بضربة رأس قوية ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم.

واستحوذ ليفربول على مجريات اللعب بشكل كامل في أول نصف ساعة لكنه عجز عن الوصول لشباك الفريق الضيف رغم الفرص المتتالية.

وكاد فيرجيل فان دايك أن يفتتح التسجيل لليفربول في الدقيقة 32 عبر ضربة رأس قوية مستغلا ضربة حرة نفذها ميلنر ولكن سبيروني أبعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

وعلى عكس سير اللعب تماما تقدم اندروس تاونسيند بهدف لكريستال بالاس في الدقيقة 34 بعد مجهود رائع من ويلفريد زاها في الناحية اليسرى قبل أن يرسل عرضية متقنة إلى تاونسيند أمام المرمى مباشرة قابلها بتسديدة من لمسة واحدة بقدمه اليسرى إلى داخل الشباك.

ومرت أخر عشر دقائق دون أن تشهد جديد لينهي كريستال بالاس الشوط الأول متقدما بهدف دون رد.

وبعد مرور دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني أدرك صلاح التعادل لليفربول من متابعة لتسديدة زميله فان دايك التي ارتدت من الدفاع ووصلت له أمام المرمى مباشرة ليقابل الكرة بتسديدة رائعة في الشباك.

وكاد أندي روبرتسون أن يضيف الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 49 عبر تسديدة بعيدة المدى لكن الكرة مرت مباشرة بجوار الشباك.

وأضاف روبرتو فيرمينو الهدف الثاني لليفربول في الدقيقة 53 بعدما تلقى تمريرة ذكية من نابي كيتا داخل منطقة الجزاء ليمر بشكل جيد ويسدد كرة زاحفة قوية عرفت طريقها للشباك. وأدرك المدافع جيمس تومكينز التعادل لكريستال بالاس في الدقيقة 65 من ضربة رأس رائعة مستغلا ضربة ركنية من الناحية اليسرى.

وتقمص صلاح دور البطولة وسجل الهدف الثاني له والثالث لليفربول في الدقيقة 75 بعد أن سدد ميلنر كرة قوية أبعدها سبيرونى بالخطأ صوب مرمى فريقه قبل أن يكملها صلاح إلى داخل الشباك.

وكاد ساديو ماني أن يضيف الهدف الرابع لأصحاب الأرض عبر تسديدة بعيدة المدى ولكن حارس كريستال بالاس تصدى له بثبات.

وتعرض جيمس ميلنر لاعب وسط ليفربول للطرد قبل دقيقة واحدة من نهاية المباراة لحصوله على الإنذار الثاني بعد تدخله بعنف مع ويلفريد زاها.

وسجل ساديو ماني الهدف الرابع لليفربول في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع بعدما توغل بالكرة من الناحية اليسرى قبل أن يسدد كرة زاحفة في الشباك.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع سجل ماكس ماير الهدف الثالث لكريستال بالاس بعد أن هيأ له كونور ويكهام الكرة أمام المرمى مباشرة ليسدد من لمسة واحدة في الشباك.

وفاز وولفرهامبتون على ضيفه ليستر سيتي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

ويدين وولفرهامبتون بالفضل في هذا الفوز للاعبه دييجو جوتا الذي سجل ثلاثة أهداف (هاتريك).

وتقدم وولفرهامبتون بهدفين حملا توقيع دييجو جوتا وريان بينيت في الدقيقتين الرابعة و.12

وعاد ليستر سيتي للمباراة عبر تسجيل هدفين بواسطة ديماراي جراي وكونور كودي لاعب وولفرهامبتون بالخطأ في مرماه في الدقيقتين 47 و.51

وسجل دييجو جوتا الهدف الثاني له والثالث لوولفرهامبتون في الدقيقة 64 ولكن ويس مورجان أدرك التعادل لليستر قبل ثلاث دقائق من النهاية. وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للمباراة خطف دييجو جوتا هدف الفوز القاتل لوولفرهامبتون بعد أن سجل الهدف الثالث له (هاتريك) والرابع لفريقه.

الفوز رفع رصيد وولفرهامبتون إلى 32 نقطة في المركز الثامن بفارق نقطة واحدة عن ليستر صاحب المركز التاسع.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here