صدمة وذهول في لبنان بعد ظهور الشاعر “طلال حيدر” في العيد الوطني السعودي وإلقائه قصيدة مديح لملك السعودية ووليّ عهده.. هجوم في الصحافة على شاعر انقلب على تاريخه وقرّر الانتحار.. والانتقادات على وسائل التواصل احتلّت “الترند”.. هل أخذ طلال موقفه عن قناعة أم كان يُعاني الإهمال؟

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

صدم الشاعر اللبناني” طلال حيدر”،ابن مدينة بعلبك ذات المد القومي العربي و خزان الثورة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية شريحة واسعة من جمهوره في لبنان والعالم العربي، بإطلاله من على منبر العيد الوطني السعودي الذي أقيم في بيروت قبل أيام، حيث ألقى قصيدة كال فيها المديح لملك السعودية وولي عهده محمد بن سلمان.

صدمة جمهور شاعر المقاومة على أختلاف عصورها، انعكست في الصحف اللبنانية على شكل مقالات لاذعة تناولت هذا التحول في مسار “طلال حيدر”،وموقفه بعد عقود وفي ظرف حساس، تعيش فيه المنطقة حالة انقسام وصدام تقف فيه المملكة بشكل واضح ضد حركات المقاومة سواء في فلسطين أو لبنان، وتخوض فيه المملكة حربا سيئة السمعة في اليمن.

وطالت مقالات أخرى ركاكة قصيدة المديح التي القها الشاعر في العيد الوطني السعودي وإلى جواره يقف سفير السعودية في لبنان “وليد البخاري ” والنائبة، في تيار المستقيل “بهية الحريري”. وقال طلال حيدر في قصيده أمام حشد من المدعوين ” ملك عبد العزيز يجوب أنحاء الديار .. يجمع الشمل بسيف الحق .. يحدوه انتصار.. فإذا القبائل حوله يتجمعون كما الايزار .. الله أكبر رمز مملكة مشكاتها الأنوا.. خادم الحرمين سلمان رعاه الله عز وافتخار … ومحمد بن سلمان يقول للاتي تعال الان لا أحب الانتظار .. يدك السمحاء مسحت عن لبنان أثار الدمار… فاعذرونا اذا كان البعض منا يهوي صوب الانحدار .. “

 وتحت عنوان”، انتحار شاعر “كتب الصحفي اللبناني” بيار ابي صعب في جريدة الأخبار اللبنانية، هذا المديح، في الزمن العربي الرديء، خيانة وطنية وانحياز أعمى للسفاحين… من أجل حفنة من الدولارات. الشعراء الكبار كتبوا الروائع في مدائحهم، فيما طلال حيدر قال «شعراً» يشهد بالزور لأحد أبشع الأنظمة الانحطاطيّة في تاريخنا العربي الحديث، ولطاغية جمع في فترة وجيزة كل آفات الظلاميّة، وجرائم الحرب، وتصنيع التكفير، والخيانة القوميّة، وسجن المعارضين والمعارضات، والتنكيل بالاعلاميين وقتلهم ولو كانوا من حاشية النظام”.

 وسبق الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، صفحات الجرائد واقلام الكتاب في التعبير عن الصدمة من مشهد شاعر رددوا قصائده عن المقاومين والشهداء، وكتب ناشطون أن “رائية ” طلال حيدر في مديح محمد بن سلمان كان ينقصها “المنشار”، واحتل النقد للشاعر الترند الأول، على مواقع التواصل.

وغرد الاكاديمي اللبناني، الدكتور “اسعد ابو خليل”، في موقعه بتوتير،”غير طلال حيدر كلمات أغنيته الشهيرة فأصبحت: “وحدن بيبقوا مثل محمد بن سلمان, وحدهن بيسجدوا للسلطان من زمان”.

 وكتب المغرد ماهر شرف الدين “يرعبني صوت شاعر كبير مثل طلال حيدر وهو يمتدح ملكا وأميرا من أجل المال ويرعبني صوت الذين رفعناهم في مخيلتنا إلى حدود الأساطير ونزلوا بنا إلى أقدام الملوك والأمراء”.

 وكتبت المغردة زهراء “شو فينا نخبر الشهداء يا طلال؟ كيف تعتذر من أهل الشهداء والمعترين والفقراء بكل الدني؟ منقلهم الشعر كذب والحرف كذب؟ أتطلع بعيون اطفال اليمن وخاف”، فيما عبر آخرون عن حالة الذهول والخيبة.

بالمقابل احتفت، صفحات لنشطاء سعوديين بتحول شاعر المقاومة إلى صف المملكة، وتضامن نشطاء سعوديون مع الشاعر طلال حيدر معتبرين انه فضل الاصطفاف مع عروبته على المشاريع الاخرى، مستنكرين الحملة الكبيرة التي شنت ضده في الصحافة اللبنانية والعربية ومواقع التواصل لاجتماعي.

وقد حاولت “راي اليوم”، التواصل مع الشاعر “طلال حيدر”، للتعليق على مجمل هذه المواقف، ولم نفلح في ذلك، إلا أن مقربين من الشاعر في بعلبك افادوا انه في الآونة الأخيرة كان يشكو من الإهمال . فهل هذا هو سبب تحول الشاعر عن موقفه وبيئته وانقلابه على تاريخه،. أم أن الشعراء في الأصل مثل، لاعبي أندية كرة القدم، ولاؤهم يتغير حسب القميص الذي يرتدوه في المباراة ؟، أم أن طلال أخذ موقفا عن قناعة؟

Print Friendly, PDF & Email

26 تعليقات

  1. لا شيء يمكن ان يشفع لطلال حيدر فعلته هذه في خريف عمره، ولكن لدي سؤال الى جميع منتقديه، وهذا السؤال ليس محاولة لتبرير ما لا يمكن تبريره:
    هل قام اي منكم في حياته بشراء ديوان شعر لطلال حيدر في سبيل دعمه ماديا؟

  2. لماذا تستغربون الكثير يسقط على الطريق
    قصيده ركيكه نفاقيه لو قيلت من غيره لما جلبت الانتباه
    ثمنها غالي كثير لعاب الكثيرين تسيل لاجلها ويبيعوا كل المبادىء
    السعوديه تريد شراء النفاق بأي ثمن في زمن الانحدار والذل والمهانة وفقدان التوازن لا تنسوا ان كثير من الشعراء سقطوا في المواقف وارتفعوا بالصدق وحفظ الكرامة وصدق الكلمه .

  3. قصيدة في مديح محمد أبومنشار… ماذا نسمي هذه الفعلة القبيحة يا طلال … المال يذهب مع الريح وتبقى الذكرى القبيحة… لماذا تفعل ذلك…قصيدة رديئة أيضا … عيب

  4. قال العلماء ان اجمل الشعر اكذبه..
    ما تستغربوا ولا شئ هكذا هم الشعراء في كل واد يهيمون ويقولون ما لا يفعلون ويتبعهم الغاوون

  5. يجب السؤال لماذا قام الشاعر الكبير طلال حيدر بهذا التصرف؟؟ظ
    الكبير يبقى كبير وموقف كهذا لا يضيره
    فقصيدة صرخ
    عليهن بالشتي يا ديب بلكي بيسمعوا )) تبقى نبراسا
    تحياتي للشاعر طلال ولكل اللبنانيين الاعزاء وبكل طوائفهم ومذاهبهم

  6. يعني لو كان ذهب إلى طهران وألقى قصيدة في مديح المرشد لكان من شعراء المقاومة الأقحاح !
    إذا كان ماورد في الصحيفة الموقرة رأي اللبنانيين فلماذا ينزعجون من إخراج الإخوة اللبنانيين من الخليج بسبب مواقفهم
    فليذهبوا إلى إيران وينظروا ما الذي سيجدونه

  7. السيد غازي الردادي
    ليس عيبا ان نغني للسعودية ومصر و الجزائر و الاْردن و كل الارض العربية
    لكن العيب و المؤلم ان يقف ترامب الذي يدعي انه يحب ملك السعودية و يطالبه و بأسلوب سوقي الدفع مقابل حمايتكم و كما قال لولا حمايتنا …….. الخ ولم نسمع اَي رد لا على المستوى الرسمي او الشعبي
    و اين هي الحماية الامريكية و الرادارات و الصواريخ الامريكية في اكبر القواعد الامريكية التي تحيط بارامكو عندما عبرت الطائرات الحوثية كل هذه المسافة لتقصف أرامكو
    هذا هو المؤلم ان تعيش بدون كرامة

  8. شاعر صادق رأى ان الملك سلمان هو الزعيم والملك الوحيد القادر على توحيد العرب والدفاع عن قضاياهم وان شاء الله تكون عودة فلسطين على يديه بالحوار مع الولايات الامريكيه وايضاً القضاء على ايران التي تحتل عواصم عربية

  9. يجب اولا ان تنزع منه صفة الشاعرية فالشاعر ان لم يكن بجانب الشعوب المظلومة فليس بشاعر بل هو مرتزق ويعيش بفتات الاخرين فلا استغراب في تغيير هؤلاء لجلودهم مثل الافاعي او لالوانهم مثل الحرباء فلاجل المال ولا شيء سواه هم مستعدون للتنازل عن كبريائهم وشرفهم وعزتهم ومبادئهم ان كانت لهم اصلا فابحثوا عن دولارات النفط المنهوب فهي وراء كل ما يحدث في جغرافيتنا العربية المستباحة.

  10. هذا ، من حيث المستوى الفني ، هراء متدنٍ يمكن صدوره عن مبتدىء صغير . عجبت من وصف صاحبه حتى بالشاعر .

  11. خذوا هذه اقوى من القصيده ،، الفنان الأردني عمر عبداللات وفِي احد مسارح بيروت
    وامام جمهوره اللبناني ، اراد ان يغني للبنان أغنيه مقتبسه من أغنيه سعوديه ،
    وهي اغنية ، عاش سلمان ، على اساس تصبح ، عاش لبنان ،،
    وعندما غنى الفنان الشعب كله ينادي اخذ الجمهور يردد ، عاش سلمان ، فأعاد
    عليهم ربما كانوا نسوا ، ولكن الجمهور اخذ يردد ، عاش سلمان ، حتى طلب منهم
    (على ما اعتقد لان الصوت غير واضح ) ترديد عاش لبنان ، ولكن الجمهور اصر
    على ترديد عاش سلمان ، فاحرج الفنان وضحك بخجل ،،
    اما عن موضوع القصيده فهذا ليس غريبا ، لانه ماكو فلوس الان ، بعد العقوبات ،
    ولا تستغربوا اذا رأيتم اشخاص اكثر اهميه تغيروا ، والى السفاره السعوديه وكل
    بيده ورقه ، ويقول عندي قصيده ،
    تحياتي ،،

  12. هل تهاجمون الشاعر طلال حيدر لانه لا يحب المجوس ؟ علماً بأنكم تعرفن أن شيعي عربي أصيل على شاكلة سيف الدولة وإبي فراس الحمداني فرسان العرب المشهورين … هل تهاجمون شاعراً عربياً لانه يكره النار والظلمة ويمقت زرادشت ويحب الله ورسوله ؟

  13. أزعم أنني متابع للأدب بمختلف أصنافه وتقسيماته بحكم عملي مدرسا للغة العربية وآدابها ، واعتذر عن جهلي أنني لم اسمع عن هذا الشاعر الدعي قط، والقصيدة المنوه عنها ، إن كان النقل صحيحا ، ليس فيها سوى صف مفردات تتفق في حرف الراء في نهاية كل بيت وفيها ركاكة في الأسلوب ، خالية من المشاعر ، ميتة الروح والاحساس ، كتبت ارتجالا لأنها حوت اخطاء إملائية ونحوية وبلاغية .

  14. بسم الله الرحمن الرحيم
    { لا خير في كثير من نجواهم إلا من أمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس } .. صدق الله العلي العظيم

    الشاعر العربي الكبير خير سياسي وخير جندي وخير طبيب وخير مهندس وخير … الخ .
    كل التقدير والتحية للشاعر العربي الكبير .. يكفينا تمزقا وخصاما وفرقة دعونا نتحد .

  15. يا عيب الشوم

    الصدمة لم تكن لنا قوية بعدما اعتدنا على انه بات هناك ريالات ودولارات وغدر ,, او بعدما انكشف ان هناك من اصيبوا بالزهايمر والنسيان ,,,, بل هي للشاعر نفسه طلال حيدر حيث كان كما ذكرتكم بالعنوان العريض : هجوم في الصحافة على شاعر انقلب على تاريخه وقرر الانتحار.. والانتقادات على وسائل التواصل احتلت “الترند” هل أخذ طلال موقفه عن قناعة أم كان يعاني الأهمال ,,
    هي نفس المواقف التي حصلت بالمنطقة في سوريا والعراق ولبنان من شبان ورجال كانوا ابناء الامة وكانوا وطنيين وظباط احرار وكان في لبنان بلدات شامخة بالوطنية والعروبة بمناطق الجرود مثلما عرسال وغيرها ,, ولكن بفعل الريالات والدولارات ضعفوا ووهنوا وانتسبوا لتنظيمات ترعاها الوهابية وكان سلاح داعش والنصرة ياتي من شرق اوروبا وبلغاريا وقبلها من ليبيا انكشفت بطرابلس ,,وكانت الفواتير تدفعها السعودية ,,,
    فكم من شهيد بقاعي بعلبكي سقط ليحمي السيد طلال حيدر واخوته واهله واقرباؤه واصدقاؤه ,,من خطر داعش والنصرة وكانوا قريبين من بعلبك مسقط راس طلال حيدر ,,
    هل هكذا الوفاء لاخوان واصدقاء واقارب السيد حيدر ممن دفعوا دما وشهادة وغادروا هذه الدنيا لكي ينعم الآخرين ,, اهكذا تدوم النعم على دماء الشهداء نمدح الجزار الذي دعم بالمال والسلاح ولقد كفر الارهاب ابناء الامة الوطنيين الشرفاء الذين حرروا ارض لبنان من دنس الصهاينة والتكفيريين وكلاهما اصدقاء واحباب السعودية عالمكشوف ,,
    لا اعتقد ان ابن بعلبك يشرى بالمال ,, لا نعتقد انه يمدح من اجل المال ,, انما بالتأكيد الرجل اصيب بالزهايمر مثله مثل سلمان ,, لذلك قارن نفسه بسلمان فهما بنفس الالزهايمر بلا شك مصابان ,,
    هذا قمة بالغباء وقمة بغدر الشرفاء ممن استشهدوا دفاعا عن العرض والارض لتبقى الكرامة شامخة ,,, فمن يعمل مثقال ذرة يره ,, فالسيد حيدر كتب بفترته تلك تاريخ اسود مقيت بحياته ستلحقه لعنة ابناء وعوائل كل شرفاء الامة ,,, فان لم يتحرك ضمير الشاعر ويعتذر بعد اعلان التوبة يعني ان ضميره مات وانه ربما اصيب بنسيان ما بعده نسيان ,,
    ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ,, وعندما شاعر ينسى الشهداء والاوفياء فهو في نسيان وعلمه ناقص ,,,وهذا يذكرنا بالقول ,, آفة العلم النسيان ,, فلا علم له ولا شعر ,, بل حبر صدئ مثل قلوب رعاة الارهاب الصدئة والمهترئة ,,

    يا عيب الشوم

  16. تصرف يدعوا للأسف الشديد ولكن الأشخاص معادن . و مواقف ……قاتل الله الدولار والريال واهللهما …..

  17. التعليق على طلال حيدر وشعره المتملق هو :ان من مدحك بما ليس فيك فقد ذمك ؟
    ولكن الشعراء يتبعهم الغاوون وهم في دنيا المل يهيمون ؟
    المعتقد ان اشاعر طلال حيدر لايؤمن بما يقول وربما انه كان مأجوراً ليقوله بطريق الرشوة المالية ؟
    والرسول عليه افضل الصلاة والسلام “لعن الله الراشي والمرتشي والراش بينهما ”
    لكناجزم القول ان هذا المدح هو اقزب للقدح لان،اقيا من كلام لايوافق الواقع ولاينطبق على الحقيقة
    وان سلمان وابن سلمان يعرفان جدا انهما ليسا على مستوى المديح ليفخرا بقول وكلام يجافي وصفهما
    ولكن البراطيل تحل السراويل ؟
    9,99 % من الشعب السعودي نفسه والشعوب العربية الاخرى يعرفون من هو سلان ومن هو ابو منشار ؟
    احمذ الياسيني المقدسي الأصيل

  18. صدق الله العظيم: وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ (224) أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ (225) وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ

  19. وحدن بيبقو متل زهر البيلسان
    وحدهن بيقطفو وراق الزمان
    بيسكرو الغابي
    بيضلهن متل الشتي يدقوا على بوابي
    على بوابي
    يا زمان
    يا عشب داشر فوق هالحيطان
    ضويت ورد الليل عكتابي
    برج الحمام مسور و عالي
    هج الحمام بقيت لحالي لحالي
    يا ناطرين التلج ما عاد بدكن ترجعو
    صرخ عليهن بالشتي يا ديب بلكي بيسمعو
    وحدن بيبقو متل هالغيم العتيق
    وحدهن وجوهن و عتم الطريق
    عم يقطعوا الغابي
    وبإيدهن متل الشتي يدقوا البكي و هني على بوابي
    يا زمان
    من عمر فيي العشب عالحيطان
    من قبل ما صار الشجر عالي
    ضوي قناديل و أنطر صحابي
    مرقو فلو بقيت عبابي لحالي
    يا رايحين و التلج ما عاد بدكن ترجعو صرخ
    عليهن بالشتي يا ديب بلكي بيسمعوا ))
    ياخسارة يا أستاد حيدر………؟؟؟؟؟

  20. .
    — شاهدت قبل قليل كيف كتب الصفيق تركي ال الشيخ بوقاحه مفرطه على النت يخاطب المغنيه ” القواتيه” كارهه السوريين والفلسطينيين ( ملكه الإحساس ) إليسا يخاطبها بمفردات لا تقبلها خادمه على نفسها بذكره بان عليها ان تصمت وتكون جاهزه غب الطلب اذا ومتى تطلبها السعوديه للمشاركة بعمل فني .!!
    .
    — المقرف هو ان هذه المعتده النزقه أجابت على إهانه تركي ال الشيخ العلنيه بخنوع وخصوع وتذلل ،، اِخص.
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here