صدمة في الاوساط السياسية والشعبية السورية.. “خالد الخوجة” رئيس الائتلاف السوري المعارض السابق سياسي تركي ظهر باسم “ألبتكين هوجا أوغلو” مشارك في تأسيس حزب داوود أوغلو الجديد.. هل وضعت تركيا سياسيا تركيا رئيسا لأكبر تجمع للمعارضة السورية

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

هل هو “خالد الخوجة” رئيس الائتلاف السوري المعارض السابق، والذي شغل هذا المنصب عام 2015 ممثلا لطيف واسع من الأحزاب والتيارات والشخصيات المنضوية تحت راية الائتلاف الممثل المعارضة السورية؟ أم “ألبتكين هوجا أوغلو” أحد المؤسسين لحزب المستقبل التركي الحزب الجديد الذي أعلن رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داوود أوغلو عن ولدته أمس في تركيا ؟

الحقائق أثبتت انه الاثنين معا، هو “خالد خوجه” بالجنسية السورية و”البتكين هوجا اوغلو” في الجنسية التركية التي حصل عليها قبل الأحداث في سوريا بوقت طويل.. وبالتالي فإن السؤال الذي تطرحه الأوساط السياسية داخل المعارضة السورية والوسط السياسي السوري عموما هو “هل كان يرأس أكبر تجمع للمعارضة السورية سياسي تركي”؟

وظهر خالد الخوجة في حفل الإعلان عن ولادة الحزب التركي الجديد وتضمن حفل الافتتاح عرضًا لأعضاء الحزب المؤسسين، تخلله عرض لصورة خوجة، كتب بجانبها اسمه باللغة التركية (ألبتكين هوجا أوغلو، وحسب قائمة المؤسسين للحزب يظهر اسم البتكين أو خالد الخوجة أمام الرقم 17 من قائمة تتألف من 154 عضوا، وهو حسب الرقم يعتبر من الدائرة الضيقة للمؤسسين الذين انشق معظمهم عن حزب العدالة والتنمية الحكام.

أطلق رئيس الوزراء التركي الأسبق أحمد داود أوغلو حزبا سياسيا جديدا باسم «حزب المستقبل» في خطوة تشكل تحديا لرفيق دربه السابق الرئيس رجب طيب إردوغان بعد استقالته من حزب العدالة والتنمية الحاكم في سبتمبر أيلول الماضي اعتراضا على أسلوب إدارة إردوغان للحزب. وأعلن داود أوغلو إطلاق حزبه الجديد، في مؤتمر تعريفي أقيم في العاصمة أنقرة بحضور أكثر من 150 من مؤسسي الحزب

وأطلق ضم “داوود أغلو” لرئيس الائتلاف السوري المعارض لحزبه جملة من الانتقادات والتساؤلات، أبرزها يتعلق بفكرة أن تكون تركيا وضعت سياسيا تركيا وضمن أعضاء العدالة والتنمية التركي رئيسا لأكبر تجمع للمعارضة السورية، وماهي تأثيرات ظهور الخوجه كمؤسس لحزب تركي وهو ما يعني أنه مارس العمل في الحياة السياسية التركية سابقا على المعارضة السورية المتهمة بأنها باتت بالكامل بشقيها السياسي والعسكري بالسلة التركية.

وقد يكون داوود أوغلو حاول بضم الخوجة ضمان أصوات إعداد كبيرة من السوريين ممن حصلوا على الجنسية التركية خلال فترة الحرب السورية، ومنافسة الرئيس أردوغان على هذه الشريحة الجديدة في تركيا.

خالد خوجة من مواليد دمشق عام 1965 ، وفي العام 1985، ثم انتقل إلى جامعة اسطنبول لدراسة العلوم السياسية و في عام 1994 تخرج في كلية الطب بجامعة إزمير، بعد الأحداث في سورية أسس خوجة “منبر التضامن” مع الشعب السوري في تركيا وشارك في تأسيس الائتلاف الوطني السوري، ثم شغل منصب ممثل الائتلاف في تركيا. في العام 2015 انتخب خوجة رئيسًا رابعًا للائتلاف الوطني السوري.

Print Friendly, PDF & Email

17 تعليقات

  1. انهم سرطان سوريا من التركمان بدأت قذارتهم تتضخم فاتحة روائح قذراتهم بشكل علني

  2. يجب على الدولة السورية أن تسحب الجنسية من كل شخص يغادر سورية بطريقة غير شرعية أو يحصل على أي جنسية أخرى وعليها أن تصادر كل ممتلكاته

  3. في كل يوم تظهر فضيحه للمعارضه السوريه لكن ان يكون رئيس الائتلاف السوري هو سياسي تركي فهذه قاصمه ومخزيه
    لم يعد موجود ولا سوري واحد لذالك استوردو تركي لانهم انقرضو

  4. هم ثمانيه اشخاص وليسوا اربع
    اردقان وداوود اغلو
    سعد الحريري والسنيوره
    الملك عبدالله باسم عوض الله
    محمد بن سلمان عادل الجبير

  5. من الطبيعي جدأ اذا كنت تنوي القيام بثورة أن تعطي الممولين و الداعمين امتيازات
    و الا لن تتمكن من إشعال فتيل الثورة و خصوصاً في القرن العشرين و في الواحد يمكنك الاتكال على مجموعة شركات
    بالطبع في النهاية لن تحصل على شئ

  6. يصاب المرء بالإحباط والأسف حين يظهر أن ما كان يقوله منذ بداية الأزمة السورية كان صحيحا. أسفا على سورية لأن من ادعوا أنهم ثوار ظهروا على حقيقتهم. ولا أقول ذلك بسبب ظهور حقيقة الخوجة فعملاء الاستعمار التركي العثماني والاحتلال الأمريكي تمركزوا أصلا في تركيا. والعميل يكون عميلا بغض النظر عن الجنسية أو الجنسيتين أو الثلاثة. إنه حرباء مهما تغير لونه ولم يكن يوما مخلصا لسورية ولا لشعبها بل لأسياده ومصالحه الخاصة.

  7. لابديل عن حرب عصابات وحشود شعبيه عشائريه لمقاومة الوجود التركى السرطانى في سوريا .

  8. نفس الأسلوب القديم الذي ليس له علاقة لا بإسلام ولا قيم فقط الوصول الى السلطة عن طريق شراء الذمم وتخريب الامة هذا مافعلوه بحق المماليك عندما اشتروا الدروز لينقلبوا على المماليك في معركة مرج دابق فماذا كانت النتيجة والآن المعارضة السورية فانظروا الى النتيجة. هؤلاء وقفوا مع الكاثوليك لتسقط الأندلس مقابل ان تسقط القستنطينية الأرثوذكسية

  9. المعارضة السورية لن يكون لها أي دور في مستقبل سوريا لان قادتها صاروا اشهر من يعرف بالعالم انهم لصوص وقتلة وقطاع طرق وعملاء لاي أجنبي ممن يدفع لهم .. لقد فتحوا مشاريع استثمارية في باريس واستنبول ولندن واميركا وكل ذلك من أموال الشعب السوري المغلوب على أمره هؤلاء الذين عملوا جنبا إلى جنب مع إسرائيل ويتسترون بالدين الإسلامي لفظهم الشعب السوري والعالم بأسره وسيغيبون عن المشهد السياسي بلا رجعة لفشلهم وحياتهم للوطن والامة

  10. وكيف إختار إسمُه التُركي؟ ولماذا إختار إسِم العائلة أوغلو و ليس إردوغان؟

    اللي خان وطنه سوف يخون مرة ثانية و ثالثة،

    هنيئاً لتركيا هكذا رجُل.

  11. لا يا اطلس هذه ليست كتلك وعجيب يا اطلس هل الى هذا الحد نحن ساذجون وهبل يا اطلس انت نموذج للمتظاهرين الذين حتى لو رأوا نتنياهو يقودهم في مظاهرات لبنان والعراق لاصروا على انهم مصلحون وصدق الله حيث يقول واذا قيل لهم لأتفسدوا في الارض قالوا انما نحن مصلحون هذه الآية تنطبق بصورة كاملة على كل متظاهر في العراق ولبنان يطالب بلقمة عيشه كما يزعمون. وتحية من عراق المقاومة لكل ام فلسطينية قادمون يا امي رغم انف المتظاهرين السلميين المصلحين والله يعلم انهم مفسدون

  12. هاذا المسمي هنا خالد الخوجة او البكتين أوغلو
    ظهر للعلن بذالك وكان حسب الوضع يوم معارض سوري ويوم اخر ممثل حزب تركي ، في دولنا العربية الكثير من أمثال خاغلو فهم يحملون جنسيات اخري في بعض الأوقات وفي أوقات اخري لا يحملون ولكن المهم المصلحة الشخصية والولاء لها ولمن يدعمها من الدول المؤثرة ، الاسم غير مهم المهم التوجه والعمل والانتماء هل هو خالص لبلد ام هناك شريك في الخفاء يكون العمل له قبل البلد الأم ؟

  13. .
    — هم اربعه أشخاص ” داوود أوغلو – فواد السنيورة – باسم عوض الله – عادل الجبير ” من يمثلون المصالح الامريكيه المباشره داخل ادارات الانظمه في المنطقه .
    .
    — داوود أوغلو يتلقى دعما أمريكيا غير محدود الأن لاسقاط اردوغان الذي يقفز بين عده محاور وهذا لا يسعد الامريكيين بتاتا ، من سيدعم أوغلو هو فتح الله غولن والمطلوب هو ان يكون التمويل السعودي تحت تصرف الاثنين لكن اردوغان الذي وضع ملف اغتيال الخاشفجي بالدرج بعد أعاده التحالف مع السعوديه دون اعلان سيعيد فتح الملف ان وقفت السعوديه بخيارها او مرغمه مع فريق ارغلو – غولن .
    .
    .
    .

  14. ولم العجب، هناك حالات مطابقة كثيرة، مسؤولآ في بلده ويحمل جنسية أخرى.

  15. مبروك للمعارضه السوريه تاسيس حزبهم المعارض لاوردوغان في تركيا، كله معارضه في معارضه لذلك عارض اللي انا بعارضه وبعدين عارضني لعارض نفسي وكله على كله معارضه وهيلا هوب. الله يستر ليظهر معارض اخر محسوب على حزب الليكود وينشق عن نتنياهو ليعارضه ويذهب مع اسرائيل بيتنا.

  16. وما وجه الاستغراب، قيادات مثل هذه المعارضة اما تركية او اسرائيلية بصرف النظر عن الجنسية التي تدعي الانتساب اليها.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here