صحيف ألمانية : الفوضى في شمال سورية تعكس الفوضى في السياسة الأمريكية

 

برلين -(د ب أ) – قالت صحيفة “فرانكفورتر ألجماينه” الألمانية، معلقة على العقوبات التي فرضتها عدة دول ضد تركيا بسبب عمليتها العسكرية في شمال سورية، إن أكراد سورية الذين ساهموا بشكل أساسي في هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية من خلال نضالهم ضد التنظيم على مدى سنوات إلى جانب أمريكا، بدأوا يتجهون إلى “حاكم دمشق الشرير”، طالبين منه “حمايتهم من حليف الناتو، تركيا”.

تابعت الصحيفة: “ولا يصدر عن واشنطن سوى السخرية، ثم كلمات حادة، ثم عقوبات، ثم المطالبة بإنهاء العنف”.

ورأت الصحيفة أن العقوبات الأمريكية “ليست من النوع الذي يمكن أن يركع الاقتصاد التركي أو يجعل (الرئيس التركي رجب) طيب أردوغان يرتعش”.

كما ذهبت الصحيفة إلى أن “الفوضى الموجودة في المنطقة الحدودية بين تركيا وسورية، وما عداها تعكس الفوضى في السياسة الأمريكية”، وقالت إن هذه السياسة تحاول الآن الحد من الأضرار التي وقعت، وأضافت: “الفائزون هم خصوم أمريكا”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الحرب الكونية على سوريا بدأت من ٨ سنوات ,,
    = حرب لتغيير سوريا وحكمها وسياستها وتوجهاتها لم تنجح ,,
    = فتلك الحرب افرزت مآسي انسانية وافرزت الارهاب وتدمير ,,
    = المال الخليجي لتلك الحرب ١٣٧ مليار
    = المشروع والحلم الصهيوني بتنفيذ كل المخططات الممكنة لتدمير كل ما حولها من عرب ودول تقاومها واخضاعها واجبارها للتغيير وتعيين ادوات مطبعين
    = الحرب الاستراتيجية والنفوذ العالمي
    = العدوانية والاطماع وفتح شهية كل طماع
    = سوريا قاومت تلك الحرب المفروضة بسببهم
    = على الغرب واوروبا ان يعترفوا بانهم اخطأوا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here