صحيفة سودانية: البشير يدخل السجن واسرته تؤكد… ومسؤولان يكشفان كواليس عملية النقل

أعلنت وسائل الإعلام السودانية أن الرئيس المعزول عمر البشير، نقل إلى سجن كوبر، حيث يقبع عدد من القيادات العليا للنظام السابق.

ونشرت صحيفة “آخر لحظة” على صفحتها الأولى عنوانا بالعريض يقول: “البشير في سجن كوبر”، فيما أفادت صحيفة “التيار” باعتقال مجموعة كبيرة من قيادات حزب المؤتمر الوطني وإحالتهم إلى سجن كوبر، المخصص للسياسيين.

ومن أبرز هؤلاء المعتقلين، وفق الصحيفة السودانية، “عبد الرحمن الخضر والي ولاية الخرطوم الأسبق، رجل الأعمال الشهير جمال الوالي، والي الخرطوم ووزير الدفاع الأسبق الفريق أول ركن عبد الرحيم محمد حسين”.

وأكدت أسرة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير اليوم الاربعاء اعتقال البشير وإيداعه في سجن كوبر بمدينة الخرطوم بحري .

وقال مصدر في الأسرة لوكالة الأنباء الألمانية ( د. ب. أ) اليوم إن الرئيس المعزول تم اعتقاله أمس الثلاثاء من بيت الضيافة وسط العاصمة الخرطوم حيث تم التحفظ عليه منذ فجر الخميس الماضي عقب إعلان الجيش السوداني الانقلاب عليه.

كما نقلت شبكة “CNN” الأمريكية، عن مسؤولين سودانيين كانا موجدين ومطلعين على عملية النقل، قولهما إن الرئيس المعزول، عمر البشير نقل إلى سجن كوبر، مساء أمس الثلاثاء، تحت حراسة أمنية مشددة، هذه.

وأضاف المسؤولان، أن “البشير احتجز في مكان منفصل عن مكان احتجاز شخصيات أخرى في نظامه ممن اعتقلوا بعد الإطاحة به”.

من جهة أخرى، نقلت وسائل الإعلام السودانية، عن مصادر وصفتها بالمطلعة، أن “عبد الله البشير شقيق الرئيس المعزول، وجمال الوالي، القيادي في حزب المؤتمر، وعددا من قادة كتائب الظل وضعوا في سجن كوبر، وأن آخرين جاري نقلهم إليه، وتوقع أن يصل البشير هو الآخر إلى هذا السجن”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. وما هي التهم الموجهة للرئيس حتى يتم توقيفه أو سجنه تبدو الامور غامضه والجيش ربما يحاول التستر على الفريق ويراوغ تحت ضغط الشارع وكذلك إرسال رسائل للخارج وللمحكمة الدولية المتربصه بالرجل.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here