صحيفة بريطانية: لا تسألوا رجال الدين عن نصائح بخصوص التلقيح

صحيفة التايمز أيضاً نقراً مقالاً صغيراً، لكنه يقارب موضوعاً يثير كثيراً من التساؤلات في أوساط الجاليات المسلمة في بريطانيا، يحمل عنوان “لا تسألوا رجال الدين عن نصائح بخصوص التلقيح”، وتقول فيه الكاتبة روزي تايلور إن المسؤولين في القطاع الصحي البريطاني تراجعوا عن تشجيعهم لأهالي الأطفال لالتماس نصيحة رجال الدين قبل اتخاذ قرار بخصوص إعطاء أطفالهم لقاحاً للوقاية من الأنفلونزا.

وتذكر الكاتبة أن قطاع الصحة العامة في إنجلترا كان قد اقترح الفكرة السابقة في عبارة ضمن المنشورات الخاصة بالمعلومات عن اللقاح بعد بروز مخاوف لدى كثير من المسلمين بخصوص وجود جيلاتين مستخرج من الخنزير في اللقاح الذي سيبدأ اعتباراً من الشهر القادم إعطاؤه للأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين سنتين وعشر سنوات.

لكن هذه العبارة كما تقول صاحبة المقال تمت إزالتها بعد اعتراضات من قبل “الجمعية العلمانية الوطنية”، التي اعتبرت أن العبارة المذكورة “مربكة ومثيرة للحيرة، وقد تكون نتائجها مؤذية”.

واعتبرت الجمعية أيضاً أن الأشخاص المتدينين “لديهم كامل الحرية بالطبع لاستشارة زعماء دينيين حول أي قضية، ولكن يجب أن لا يتم توجيههم لفعل ذلك من قبل سلطات الصحة العامة”.

وفي رسالتها الجوابية تقول السلطات الصحية في بريطانيا إنها وبعد أن “انتشر الوعي بخصوص وجود جيلاتين مستخرج من جسم الخنزير، فقد غيرنا المنشور، بحيث يكون من الواضح أن السلطات الصحية تنصح باعتماد الدلائل العلمية عند اتخاذ القرار بخصوص التلقيح”. (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here