صحيفة باكستانية: باكستان تسعى لترشيح عمران خان لجائزة نوبل للسلام عن دوره “الحكيم” في نزع فتيل التوترات مع الهند

إسلام أباد ـ (د ب أ)- انضم الحزب الحاكم في باكستان إلى حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تنادي بمنح جائزة نوبل للسلام لرئيس الوزراء عمران خان عن دوره “الحكيم” في نزع فتيل التوترات مع الهند.

وقدم وزير الإعلام فؤاد شودري للجمعية الوطنية أمس السبت مشروع قرار يقترح فيه حصول خان على الجائزة.

وقال صبغة الله فيرك ،وهو عضو في حزب خان “حركة الإنصاف الباكستانية”، إنه من المرجح أن يتم تقديم مشروع القرار غدا الاثنين للتصويت عليه في البرلمان .

ونظرا لامتلاك الحزب الحاكم التفوق العددي على المعارضة في البرلمان ، فمن المتوقع أن يتم تمرير القرار. ووقع نحو 300 ألف شخص على التماس عبر الإنترنت يدعو إلى منح الجائزة لخان ، حسبما ذكرت صحيفة “دون”.

وكان الهاشتاج “#NobelPeacePrizeForImranKhan” قد انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي في باكستان بعد أن سلمت إسلام آباد الطيار الهندي الأسير أبهناندن فارتامان لبلاده أمس الأول الجمعة.

وكان قد تم أسر فارتامان بعد إسقاط طائرته في إقليم كشمير المتنازع عليه بين البلدين يوم الأربعاء الماضي ، ما فاقم المخاوف من احتمال اندلاع صراع شامل بين الجارتين.

وقالت باكستان إنها أطلقت الطيار كبادرة سلام ودون التعرض لأي ضغوط.

وكان سلاح الجو الهندي قد أعلن يوم الثلاثاء أنه قصف ما قال إنه معسكر تدريب لإرهابيين في باكستان ، وهو أول تدخل للقوات الهندية في الأراضي الباكستانية منذ عام 1971 .

وقالت نيودلهي إنها قتلت عددا كبيرا من المتشددين من جماعة “جيش محمد” التي اتهمتها بالوقوف وراءي تفجير انتحاري أسفر عن مقتل 40 شخصا من أفراد القوات شبه العسكرية في الشطر الهندي من كشمير في 14 شباط/فبراير .

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here