صحيفة: إسرائيل تقرر عدم استهداف عناصر “حزب الله” في سوريا بشكل نهائي

القدس- وكالات- بعثت الحكومة الإسرائيلية، اليوم السبت، رسالة جديدة إلى “حزب الله” اللبناني، من خلال الأمم المتحدة.

ونقلت صحيفة “الحدث” الفلسطينية، عن مصادر إسرائيلية، قولها إن “حكومة الاحتلال بعثت برسالة إلى حزب الله اللبناني، من خلال الأمم المتحدة، قالت فيها، إنها سوف تمتنع عن استهداف عناصر حزب الله في سوريا بشكل نهائي”.

وجاء في الرسالة الإسرائيلية، وفق المصادر، أن “أي هجوم يشنه حزب الله ضد أهداف إسرائيلية سيقابل برد مركز وقوي ضد ستة أهداف حساسة تابعة للحزب”.

وكانت قناة “i24news” قالت إن “وزير الدفاع الإسرائيلي، ​بيني غانتس​، أمر الجيش بتدمير منشآت لبنانية حيوية في حال نفذ “​حزب الله​” اللبناني أي هجوم انتقامي ضد جنود أو مواطنين، ردا على قتل أحد ضباطه قرب دمشق بغارة إسرائيلية”.

وأوضحت القناة الإسرائيلية أن “غانتس أصدر هذه التعليمات في جلسة عقدت الخميس الماضي بحضور رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، أفيف كوخافي وعدد من كبار القادة في الجيش”، مشددا على أنه “إذا نفذ الحزب أي هجوم فسنرى ردا إسرائيليا غير مسبوق ضد لبنان وبناه التحتية ومنشآته الحيوية”.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، يوم الاثنين الماضي، أنه “أحبط عملية تخريبية في منطقة جبل روس الحدودية مع لبنان، بعد تسلل عدد من المقاتلين التابعين لحزب الله اللبناني إلى مناطق إسرائيلية”، مشيرا إلى عدم وجود أي إصابات بين قواته.

لكن “حزب الله” نفى الرواية الإسرائيلية وقال في بيان رسمي: “إن كل ما تدعيه وسائل إعلام العدو عن إحباط عملية تسلل من الأراضي اللبنانية إلى داخل فلسطين المحتلة وكذلك الحديث عن سقوط شهداء وجرحى للمقاومة في عمليات القصف التي جرت في محيط مواقع الاحتلال في مزارع شبعا هو غير صحيح على الإطلاق، وهو محاولة لاختراع انتصارات وهمية كاذبة”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

5 تعليقات

  1. انه الردع …انه الرعب
    منذ متى يمتنع الكيان من عدم استهداف عناصر المقاومه ؟؟؟
    انه الخوف نعم الخوف من رد المقاومه
    انها قواعد الاشتباك الجديدة التي فرضتها المقاومه على الكيان

  2. الحمد لله الذي ارانا اليوم الذي يتوسل فيه الاسرائيلي المقاومون العرب كي لا يضربوه و يقتلوا جنوده.

  3. اذا كان الخبر صحيحا فسقف رد فعل اسرئيل انخفظ
    من تذمير لبنان الى ضرب بنى تحتية محدودة

  4. لا نملك محطات تحلية مياه، على عكسكم، لا نملك حاويات امونيا، على عكسكم، لا نملك مرافىء تجارية، على عكسكم، لا نملك مطارات عسكرية، على عكسكم، لا نملك محطات توليد كهرباء، على عكسكم، لا نملك مفاعلات نووية، على عكسكم، وتجرؤن على تهديدنا يا اغبياء؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here