صحيفة ألمانية: الأسد الفائز الحقيقي من هزيمة داعش في سورية

برلين ـ (د ب أ)- دللت صحيفة “فرانكفورتر راندشو” أن الفائز الحقيقي من هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) هو الرئيس السوري بشار الأسد، وذلك بعد إعلان المسلحين المتحالفين مع الولايات المتحدة الانتصار على التنظيم في أعقاب الاستيلاء على آخر معاقل الجماعة المتطرفة في سورية.

وجاء في افتتاحية الصحيفة الصادرة اليوم الاثنين: “انتصار عسكري افتراضي بدون فائز- شيئ مثل ذلك يمكن ان يكون ممكنا فقط في الحرب الأهلية السورية. نهاية ‘الخلافة الإسلامية’ بالطبع هو انتصار للقوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة”.

وتابعت الصحيفة ” ومع ذلك، سيدفع المنتصرون ثمنا غاليا. فلن يقتصر الأمر على إيلاء الرعاية لأسراهم من مقاتلي داعش فحسب، بل إلى عائلاتهم أيضا. والمقاتلون الذين ذهبوا للاختباء سيعيدون تنظيم أنفسهم، مثلما فعلوا في العراق، ويرهبون الأكراد في سورية. ويجب على الحلفاء الغربيين أن يتوقعوا المزيد من الهجمات، لأنه مع الأسف لا توجد خطة لمرحلة ما بعد الخلافة”.

وخلصت الصحيفة إلى أن ” مستقبل الناس- نهاية الحرب، أو إعادة إعمار الدولة المدمرة- ليس في المنظور. وسيحتاج الأكراد إلى التحالف مع الرئيس السوري بشار الأسد للتصدي لتهديدات تركيا بشن هجوم ضدهم. وفي ضوء ذلك، فإن الأسد هو الفائز في هذا الفصل من الحرب”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here