صحف مصرية: رئيس تحرير الأهرام: نهاية أردوغان في ليبيا.. وحيد حامد: إذا استمر الحال على ما هو عليه فنحن إلى جهنم ذاهبون.. أزمات في حياة الراحلة ماجدة: النصب عليها بمبلغ 20 مليونا وابنتها طالبت بالحجر عليها!

 

 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

موضوعات ثلاثة تصدرت صحف الجمعة: افتتاح السيسي وبن زايد مهرجان شرم الشيخ التراثي العربي وسباق الهجن، ومفاوضات سد النهضة برعاية أمريكية التي يترقبها الجميع، وأزمة ليبيا التي يبدو أن الرئيس التركي عزم على الخوض فيها حتى النهاية.

وإلى التفاصيل: البداية من الأخبار التي كتبت في عنوانها الرئيسي “السيسي وبن زايد يفتتحان مهرجان شرم الشيخ التراثي العربي وسباق الهجن”.

وكتبت الأهرام في صدارة صفحتها الأولى “السيسي وبن زايد يفتتحان مهرجان شرم الشيخ التراثي الدولي”.

ونشرت الصحيفة صورة السيسي وبن زايد وهما يتفقدان معرض الفنون البدوية.

سد النهضة

ومن المانشيتات إلى الأزمات وأزمة سد النهضة،حيث كتبت الأهرام في عنوانها الرئيسي “تفاؤل مصري بالوصول إلى تسوية عادلة لأزمة سد النهضة”.

 الأخبار أبرزت في صدارة صفحتها الأولى قول وزير الخارجية المصري سامح شكري من واشنطن “متفائلون بحذر من اقترابنا لحل أزمة سد النهضة”.

وكتبت المصري اليوم في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر “مصر وإثيوبيا والسودان تتفق على 6 نقاط حول سد النهضة”.

ليبيا

ونبقى في سياق الأزمات، وأزمة ليبيا، حيث كتبت المصري اليوم في صفحتها الأولى “أردوغان يستبق مؤتمر برلين بإعلان إرسال قوات تركية إلى ليبيا”.

حفتر

في ذات السياق،قالت الأهرام في صفحتها الأولى إن حفتر سيحضر مؤتمر برلين لبحث الأزمة الليبية.

نهاية أردوغان

إلى المقالات ومقال علاء ثابت رئيس تحرير الأهرام “نهاية أردوغان في ليبيا “،والذي استهله قائلا: “نهاية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لتونس ستكون في ليبيا وعلى تخوم عاصمتها طرابلس، حيث المعقل الأخير للجماعات الارهابية التي تسيطر على العاصمة، فرغم ضجيج أردوغان والاعلان عن إرسال أسلحة وقوات تركية وشحن أعداد كبيرة من المرتزقة الأجانب من شمال سورية إلى ليبيا لمساعدة الجماعات الإرهابية بقيادة الإخوان في طرابلس، فإن كل تلك القوات لم تتمكن من وقف زحف الجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر لتحرير العاصمة الليبية، حيث تمكنت من دحرهم في مدينة سرت شرق طرابلس بكل سهولة”.

واستبعد ثابت أن تقف روسيا- التي تصدت لأوهام في سورية – إلى جانبه في ليبيا، مشيرا إلى أن الورطة التركية في ليبيا أكثر وضوحا.

وخلص ثابت إلى أن الموقف العسكري للجيش الليبي قوي للغاية ويمكن أن يحكم الحصار على طرابلس.. واختتم قائلا: “لن يجني أردوغان سوى الهزيمة المريرة التي لن تطيح فقط بأوهامه في نهب ثروات ليبيا وغاز البحر المتوسط، بل ستسقطه وحزبه من قيادة تركيا”.

الفوضى أيضا تحرق

ونبقى مع المقالات ومقال وحيد حامد في المصري اليوم “الفوضى أيضا تحرق”، وجاء فيه: “صار الشارع المصري منفلتا وبائسا وفوضويا لدرجة مثيرة للغضب وتدعو الى السخط، وصار الصمت على هذا الهوان والتدني عارا ما بعده عار”.

وتابع حامد: “يكفينا فوضى المرور التي أصبحت من علامات ودلالات قهر المواطن في رحلة الذهاب و العودة، والذي يعاني من عربدة سيارات الميكروباص وعدم التزامها بأي قانون، بالإضافة الى عنجهية وجبروت سيارات النقل ورعونة الملاكي، بالإضافة الى الطامة الكبرى وهي الفئران الفئران السوداء التي تمرح في الشوارع والمسماة بالتوك توك الذي جلب معه الجرائم المتنوعة”.

واختتم حامد مقاله قائلا: “وإذا استرسلنا في سرد أنواع الفوضى فإننا لن نصل إلى نهاية، ويرجع هذا كله إلى غياب الإدارة الحاسمة الغيورة القادرة على فرض القانون وإعماله..

وصدقوني إذا استمر الحال على ما هو عليه، فنحن إلى جهنم ذاهبون”.

رحيل ماجدة الصباحي

ونختم بتوابع رحيل الفنانة ماجدة الصباحي، حيث نشرت الأخبار تقريرا عن تاريخها الفني والإنساني جاء فيه: “بسبب شهرتها الواسعة التي حققت منها أموالا طائلة، تعرضت الفنانة ماجدة لعدد من الأزمات مثل النصب عليها بمبلغ 20 مليون جنيه،حيث استدان منها شخص مبالغ مالية واجبة السداد في وقت محدد، ولكنه قام بتقديم بلاغات ضدها يفيد بأنها قد تنازلت عن المبلغ من خلال تزوير توقيعها، مما عرضها لأزمة نفسية حادة، وذلك بالتزامن مع مرورها بأزمة صحية.

وكان هناك أزمة أخرى تعرضت لها عندما قامت ابنتها الفنانة غادة نافع برفع قضية حجر عليها، للمطالبة بمنحها حق التصرف في ممتلكات والدتها، ورفضت اتهامها بالجحود، وذلك بعد عمليات النصب التي تعرضت لها والدتها، قائلة إن هذا الإجراء لحماية والدتها من هذه الخدع”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. نعم … ما يحدث في مصر في جميع مناحي الحياة فوضى خلاقة بسبب الهجمية العسكرية الدموية القمعية على الشرعية واغتصاب الحكم عنوة بقوة السلاح والحديد والنار … النظام العسكري الفاشي الفاسد الفاشل دمر البلاد وهلك البلاد وأشاع الفوضى والتسيب والاهمال في جميع مناحي الحياة!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here