صحف مصرية: رئيس الهيئة الوطنية للصحافة يفتح النار على القرضاوي وعمرو خالد والبرادعي: ما السبب وماذا قال؟ سلماوي: كوشنر وجد رفضا غير متوقع لصفقة القرن في القاهرة وعمان.. دعويان قضائيتان ضد صفقة تركي آل الشيخ .. رانيا يوسف تسافر بعد طلاقها أخيرا وهيفاء تفاجئ الجميع وتعتذر!

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

تصدرت كلمة السيسي في ذكرى 30 يونيو عناوين الصحف كلها، وتماهى الكتاب مع الحدث وتقبلوه بقبول حسن، وثناء عاطر، والى التفاصيل: البداية من” الأهرام” التي كتبت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر “العالم انحنى احتراما لإرادة المصريين في 30 يونيو”.

“الأخبار” أبرزت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر قول السيسي “صمود الشعب أنقذ مصر من ارهاب الإخوان”.

وكتبت ” المصري اليوم” في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر “السيسي: 30 يونيو أنقذت المنطقة من التطرف والانقسام”.

جلال دويدار كتب مقالا في “الأخبار” بعنوان “الخلاص من الجماعة الإرهابية أهم إنجازات ثورة 30 يونيو”.

صفقة القرن

الى المقالات، ومقال محمد سلماوي في “الأهرام” “في تعقب صفقة القرن”، وجاء فيه: “الزيارة التى قام بها جاريد كوشنر ومساعده الى المنطقة لم تحقق النجاح المأمول، وقد وجد الزائران الأمريكيان رفضا لم يكونا يتوقعانه فى كل من القاهرة وعمان مما جعلهما يصرحان بعد الزيارة بأن فرص نجاح الخطة منخفضة للغاية، وكان الرئيس الفلسطينى قد كرر قبل ذلك رفضه مجددا لتلك الخطة، وان كان الجانب الأمريكى قد اتخذ وقتها موقفا غريبا يقضى بالإصرار على الخطة حتى لو لم تلاق قبول الرئيس الفلسطينى”.

واختتم سلماوي متسائلا: “فهل سنفاجأ هذه المرة بتصريح أمريكى جديد يقول إنها ماضية فى «صفقة القرن»، حتى فى حالة رفض الأطراف المعنية؟”.

صفقة القرن

ونبقى في ذات السياق، ومقال محمد صابرين في “الاهرام” “صفقة القرن .. تغيرت الأشخاص والأدوار واللعبة واحدة”، والذي شرح فيه

خطورة اللعبة» التى يحاول الرئيس الامريكى دونالد ترامب واسرائيل أن تجرنا اليها من خلال «صفقة القرن»، مشيرا الى أنه لا أحد سيقبل بالتنازل عن القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين، ولا أحد يجرؤ على التفريط فى حبة رمل من سيناء لصالح «غزة الكبري» والأردن لن يقبل بأن يكون «الوطن البديل» أو بصراحة «الدولة الفلسطينية» البديلة.

وقال صابرين إن الساحة الدولية والاقليمية مليئة بالانتهازيين والمغامرين، والذين أدمنوا الخطأ فى اختيار «الحلفاء السياسيين»، مشيرا الى أن هؤلاء جميعا يذهبون إلى التقليل من الشارع العربي، ولايعتبرون «الرأى العام» رقما مهما فى المشهد السياسى العربي.

وأردف: “هؤلاء ربما بعيدون عن معاناة الشعوب العربية، ولايفهمون سيكولوجية هذه الجماهير، إلا أن الأمانة تقتضى التحذير من الاستخفاف أو إساءة قراءة حالة السكون الخادعة لأنها ربما تكون «السكون الذى يسبق العاصفة»، وربما يحاول البعض أن يدفعنا بأنفسنا لنفجر أوضاعنا بأيدينا، وللأسف تغيرت الأشخاص والأدوار واللعبة واحدة؟!” .

القرضاوي وعمرو خالد والبرادعي

ونبقى مع المقالات، ومقال كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة في ” الأخبار ” آه لو عاد البرادعي”، والذي هاجم فيه بضراوة الشيخ القرضاوي، حيث قال عنه: “يظهر ويختفي، وفي ظهوره لعنة، وفي اختفائه رحمة، لم يكن يوما مصريا، ولم يعش أفراح مصر وأحزانها، ولم يذرف يوما دمعة واحدة اذا أصابها مكروه، بل كان دائما ناقما وشاتما، ومبشرا بالفوضى والخراب، ولم يخرج من حقده الا فترة وجيزة حين تولى الاخوان حكم مصر، فراودته أحلام الخلافة والهيمنة واللسلطنة، وبسقوطهم عاد أكثر شراسة وعدوانية، مصر لم تكن له أكثر من شقة مفروشة إما أن يغتصبها الإخوان، أو يعلن على أهلها الحرب “.

عمرو خالد

وعن عمرو خالد كتب جبر: “يا ريت تخرج من الأدراج شرائطه في مدح الإخوان ومحمد مرسي، وأخطرها بكاؤه بالدموع على الرئيس المعزول الطيب، مع تسبيل عيونه والضغط على الحروف والكلمات، ليعرف الناس كيف يدس السم في العسل، وكيف يتم توظيف تعاليم الإسلام وسماحته على أيدي أثرياء الدعوة، هو و الذين معه لعبوا الخدعة الكبرى لتزييف الوعي وخداع البسطاء، وللأسف مستمرون”.

البرادعي

وعن البرادعي، قال جبر: “ترك البلاد في ذروة أحداث رابعة والنهضة والفوضى العارمة، وصور له فكره المحدود أن ثورة الفوضى قادمة مرة أخرى، وأن عليه الرحيل أملا في العودة محمولا فوق الأكتاف، وآه لو عاد الآن ومشي في الشوارع أو ذهب لميدان التحرير، بالتأكيد تعرفون الإجابة ويعرفها البرادعي، ويعرف أيضا أنه كان صرحا من خداع.. فهوى”.

دعويان قضائيتان

الى الرياضة، حيث قالت “الأهرام” إن المحامي عمر هريدى أقام دعويين قضائيتين من اجل ايقاف بيع نادى الاسيوطى استنادا على مخالفة قانون الرياضة.

وقال هريدي: ان الوضع القانونى السليم ان يقوم المستثمر بشراء اصول الشركة على اعتبار انها مساهمة حتى يستطيع التصرف فى مقوماتها واصولها ومنها فريق كرة القدم.

وجاء في الخبر أن هريدي تقدم مع مجموعة المساهمين والعمال فى شركة الاسيوطى من اجل ايقاف البيع وذلك امام المحكمة الاقتصادية، فضلا عن تحريك دعوى ثانية امام مركز التسوية والتحكيم الرياضى لعدم الاحقية فى البيع فضلا عن انتهاك قانون حقوق الملكية الفكرية باستخدام اسم متداول منذ سنوات وهو (الاهرام) ومن المقرر ان يتم النظر فى الدعويين بالقضاء الادارى والتحكيم الرياضى فى اغسطس المقبل.

وينص قانون الرياضة الجديد رقم 71 لسنة 2017- كما جاء في تقرير الأهرام – على عدة اشتراطات من اجل شراء ناد او تقديم خدمة رياضية واجتماعية وكذا الحصول على مسمى جديد، ولعل ابرز هذه الشروط ان تقدم تلك الخدمات من خلال شركة مساهمة لا يقل عدد اعضائها عن مائة عضو اذا كانت تتكون من اشخاص طبيعيين وخمسين عضوا فى حالة كانوا اعتباريين.

اما اختيار الاسم التجارى، فإن ذلك بات محميا بقانون الرياضة فضلا عن قانون حقوق الملكية الفكرية بعدم استخدام اسم موجود فعلا ولا يخالف النظام والآداب العامة.

هيفاء تعتذر

الى اللبنانية هيفاء وهبي، حيث قالت “الأهرام” إنها فاجأت الجميع في اللحظات الأخيرة قبل بدء حفل مهرجان بيروت باعتذارها عن عدم الحضور، حيث كتبت على “تويتر”: “أعتذر عن عدم حضور حفل توزيع جوائز بياف المقام في بيروت الليلة، والذي كنت سأكرم خلاله، لأسباب خاصة وشعور بالتوعك، ما سيلزمني المكوث في المنزل وأخذ قسط من الراحة”.

رانيا يوسف

ونختم برانيا يوسف، حيث قالت “الأخبار” إنها سافرت الى لبنان بعيدا عن الجميع، بعد انفصالها عن زوجها خلال الأيام الماضية.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. ماقلت اكثرمن الصدق فيهم ،انهم كهنة العصروسحرتها لفرعونهم التركي وهامانهم القطري ومال غازه المدنس الذي قتل من العرب والمسلمين في سورياواليمن والعراق ومصروليبيااكثرمن عشرة اضعاف الشعب القطري،بل اضعاف ماقتل التتاروالصليبيين والصهاينة في الالف عام الماضية،تبا لهم ولاسيادهم،،

  2. المدعو كرم جبر تم طرده من مؤسسة روزاليوسف بعد ثورة يناير المجيدة
    واعادته نكسة يونيو

  3. يا كرم جبر ، بعض الذين هاجتمهم كانوا معك في المركب ، ثم قفزوا حين آشرفت المركب على الغرق ، إلا أنت مازلت تتشعبط ، لكن سقوطك آت لا محالة إما بيدك أو بيد عمرو والأيام بيننا .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here