صحف مصرية: درس الإعلام الجديد هل تستوعبه الحكومات الديكتاتورية؟ يوم استثنائي في تاريخ الشرق الأوسط!

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

قال الكاتب والمفكر المصري د. محمد أبو الغار إن الفيس بوك يفوق آلاف المرات أهمية الفضائيات والصحف، مشيرا الى أن أى محاولة من أى حكومة فى حجب معلومة أو خبر عن الإعلام، فلتعلم أن الخبر الذى منعته منشور بالفعل على كل وسائل التواصل.

وأضاف أبو الغار في مقاله بالمصري اليوم “فيس بوك: أعجوبة القرن الواحد والعشرين “أن التكنولوجيا الحديثة للمعلومات ليس لها سقف وفى غضون سنوات وربما شهور سوف تكتشف وسائل وطرقًا جديدة لنقل المعلومة لا يمكن منعها وهذا جزء هام من تقدم البشرية حسب قوله.

فهل تستوعب الحكومات الديكتاتورية أن درس الإعلام الجديد قبل فوات الأوان؟

من أقوالهم

“كل ليل له آخر – صلاح منتصر في الأهرام مشيرا الى ضرورة أن ينتهي عصر المخالفات التي تحميها الرشاوى”.

“يوم استثنائي في تاريخ الشرق الأوسط – د. محمد السعيد إدريس في الأهرام واصفا يوم توقيع اتفاقيتي السلام الإماراتية والبحرينية مع إسرائيل الثلاثاء الخامس عشر من سبتمبر عام عشرين عشرين”.

“ملوك الفرص الضائعة.. عباس الطرابيلي في المصري اليوم واصفا القيادات الفلسطينية في تعاملهم مع اتفاقيات السلام مع إسرائيل”.

“إخوانك لن يصبحوا أعداءك.. أشرف العشري في “الأهرام” مخاطبا الرئيس الفلسطيني محمود عباس معبرا عن حزنه من خطابات التخوين الموجهة للإمارات والجامعة العربية”.

“سيعيد الى الأذهان أباطرة الدروس الخصوصية – سيد مصطفى في الأهرام المسائي محذرا من طريقة المجموعات الدراسية التي تسمح للطالب باختيار المعلم”.

“من لديه تليفون محمول مع الموهبة وله حساب علي السوشيال ميديا فهو يملك عمليا صحيفة وتليفزيونا وراديو ويمكنه إنتاج الفنون الصحفية والاعلامية بأقل التكلفة لينافس ويزاحم المؤسسات التقليدية- هاني عمارة في الأهرام”.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here